الشعور بالوحدة مؤشرًا هامًا لزيادة فرص الإصابة بالألزهايمر
آخر تحديث GMT13:42:11
 العرب اليوم -

"الشعور بالوحدة" مؤشرًا هامًا لزيادة فرص الإصابة بالألزهايمر

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - "الشعور بالوحدة" مؤشرًا هامًا لزيادة فرص الإصابة بالألزهايمر

الشعور المستمر بالوحدة والانعزال عن الآخرين قد يكون راجعا إلى زيادة مستويات طبقات "أميلود" في المخ
نيويورك ـ العرب اليوم

الشعور المستمر بالوحدة والانعزال عن الآخرين قد يكون راجعا إلى زيادة مستويات طبقات "أميلود" في المخ، ليصبح مؤشرا هاما على زيادة فرص الإصابة بمرض الألزهايمر في المرحلة قبل السريرية، وفقا لأحدث الأبحاث الطبية التي أجريت في هذا الصدد.

تتصف "الوحدة" بمشاعر خفية بالانفصال عن المحيط الاجتماعي، قد تترافق مع تغيرات في المخ في وقت مبكر من مرض الألزهايمر في المرحلة ما قبل السريرية، قبل الضعف الإدراكي المعتدل.

فقد أظهرت النتائج أن أعلى عبء لصفائح "أميلويد" في المخ، ارتبط بمشاعر أكثر تواترا من العزلة، استبعاده، وتفتقر إلى الرفقة، بغض النظر عن العوامل الاجتماعية والديموجرافية، مقاييس موضوعية لأعراض الشبكة الاجتماعية، والاكتئاب والقلق.

وقالت "نانسى دونوفان" أستاذ المخ والأعصاب بمستشفى النساء في جامعة "هارفورد" في بوسطن "إن دراسة تقارير جديدة من الوحدة وعبء صفائح "اميلويد" القشرية بين البالغين، تقدم الأدلة على أن الوحدة كعرض من أعراض العصبية ذات الصلة بمرض الزهايمر قبل السريرية".

كما أشارت إلى الأعراض النفسية والسلوكية لدى كبار السن قد تكون ظاهرة مباشرة قبل ظهور أعراض مرض الزهايمر (AD) في مرحلة ما قبل السريرية.

وقد شملت الدراسة فريق من 43 امرأة و 36 رجلا، بلغ متوسط أعمارهم نحو 76 عاما .. ومن هؤلاء، كان 22 بواقع 28 % من حاملي جين عوامل الخطر للمرض، ونحو 25 بواقع 32 % في المجموعة اميلويد إيجابي على أساس حجمها في التصوير .. وكان متوسط درجة الشعور بالوحدة بين المشاركين 5.3 على مقياس من 3-12.

أظهرت الأبحاث ارتباط مستويات أعلى من صفائح "أميلويد" القشرية مع قدر أكبر من الشعور بالوحدة بعد ضبط عوامل السن، الجنس، المخاطر الجينية، الوضع الاجتماعي والاقتصادي، والاكتئاب والقلق والشبكة الاجتماعية.

وأشارت البيانات إلى أن الأشخاص الذين صنفوا ضمن أفراد المجموعة الأعلى فيما يتعلق بتراكم صفائح "الأميلويد" الإيجابي، كانوا 7,5 مرة أكثر عرضة لتصنيف معاناتهم بالوحدة، مقارنة بالأشخاص الذين صنفوا بتراكم الصفائح السلبي.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الشعور بالوحدة مؤشرًا هامًا لزيادة فرص الإصابة بالألزهايمر الشعور بالوحدة مؤشرًا هامًا لزيادة فرص الإصابة بالألزهايمر



تميَّز بقَصَّة الصدر المحتشمة مع الحزام المُحدّد للخصر

أحلام تخطف الأنظار بفستان فضيّ في عيد ميلادها

بيروت - العرب اليوم

GMT 05:49 2020 الثلاثاء ,18 شباط / فبراير

تصاميم وديكورات مميزة لـ"المغاسل" للحمامات الفخمة
 العرب اليوم - تصاميم وديكورات مميزة لـ"المغاسل" للحمامات الفخمة

GMT 02:02 2020 الثلاثاء ,18 شباط / فبراير

تعرف على بديلة ناردين فرج في برنامج "ذا فويس كيدز"
 العرب اليوم - تعرف على بديلة ناردين فرج في برنامج "ذا فويس كيدز"
 العرب اليوم - أفضل الدول لشهر العسل في شباط 2020 من بينها تنزانيا

GMT 02:32 2016 الثلاثاء ,12 إبريل / نيسان

تعرفي على موعد نزول الدورة بعد ترك حبوب منع الحمل

GMT 02:51 2017 الأحد ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

الجنس في عمر الأربعين أفضل منه في عمر العشرين

GMT 09:36 2017 السبت ,28 تشرين الأول / أكتوبر

4 طرق مميّزة تحفّز الشريكين على ممارسة الجنس بشغف

GMT 11:16 2015 الجمعة ,20 آذار/ مارس

تعرفي على طرق علاج العظيم عند الأطفال

GMT 22:54 2019 الثلاثاء ,05 تشرين الثاني / نوفمبر

الرقص والعيون من طرق إغراء الزوج قبل ممارسة العلاقة الحميمة

GMT 09:39 2018 الأربعاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

أفضل 5 أشكال شبابيك حديد خارجية للمنازل

GMT 02:52 2019 الأربعاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

ياسمين صبري تُشعل مواقع التواصل بمواصفات فتى أحلامها

GMT 00:17 2014 الأحد ,05 تشرين الأول / أكتوبر

سبّ الزوج لزوجته يولّد الكراهيّة ويحطم نفسية المرأة

GMT 05:25 2017 الخميس ,22 حزيران / يونيو

وضعيات الجماع الافضل للأرداف وخسارة الوزن

GMT 01:25 2016 الأحد ,21 شباط / فبراير

خبراء يذكرون 5 فوائد للجنس غير بقاء البشرية
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab