شركات أدوية توقف التوريد والمخازن تجمد أنشطتها في مصر
آخر تحديث GMT05:56:59
 العرب اليوم -
وزارة الدفاع التركية تعلن مقتل اثنين من جنودها في إدلب شمال غربي سورية وزير الخارجية الأميركي يؤكد النظام الإيراني يواجه أزمة شرعية والانتخابات البرلمانية تشهد أدنى مستوى إقبال لها منذ عام 1979 سقوط قتلى إثر إطلاق نار داخل مصنع خمور أميركي الخارجية السعودية تعلن تعليق الدخول إلى المملكة لأغراض العمرة وزيارة المسجد النبوي الشريف مؤقتاً "الخارجية السعودية" تكشف عن تعليق الدخول إلى المملكة بالتأشيرات السياحية للقادمين من الدول التي يشكل انتشار فيروس كورونا منها خطراً هيئة الطيران المدني البحريني توقف الرحلات من وإلى لبنان والعراق حتى إشعار آخر مقتل جنديين تركيين في غارة جوية في سورية وزير الدفاع التركي يعلن مقتل جنديين تركيين جراء غارة جوية في محافظة إدلب السورية مساعد وزير الخارجية الأميركية "نحمل ميليشيات عصائب أهل مسؤولية الهجمات على المصالح الأميركية ونعمل على تجفيف مصادر تمويلها" تأكيد أول إصابة بفيروس كورونا في مقدونيا الشمالية
أخر الأخبار

شركات أدوية توقف التوريد والمخازن تجمد أنشطتها في مصر

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - شركات أدوية توقف التوريد والمخازن تجمد أنشطتها في مصر

شركات أدوية توقف التوريد في مصر
القاهرة – العرب اليوم

قالت مصادر مطلعة بقطاع الأدوية بمصر، إن عدداً من شركات الأدوية أوقفت التوريد لشركات التوزيع، كما جمدت بعض شركات التوزيع ومخازن الأدوية أنشطتها خلال الأسبوع الجاري، انتظاراً لما تسفر عنه المفاوضات الجارية مع وزارة الصحة، وبين نقابة الصيادلة ومؤسسة الرئاسة المصرية من جهة أخرى.

وأوضحت المصادر أن شركات مثل ايبيكو التي تعد من أكبر شركات الأدوية في مصر أوقفت توريد جميع منتجاتها الدوائية لشركات التوزيع والمخازن، ما تسبب في شح كبير في جميع الأصناف التي تطرحها الشركة واتجاه غالبية المتعاملين في سوق السوداء إلى السوق السوداء وشراء هذه الأصناف بأسعار مضاعفة توفق السعر الحقيقي بأكثر من 50%.

كما جمدت غالبية مخازن الأدوية من أنشطتها وأوقفت تلقي مكالمات الصيادلة لتوريد الأصناف الدوائية، التي تشهد شحاً كبيراً في السوق المصري، ما تسبب في تفاقم أزمة "نواقص الأدوية" لتشمل ما يقرب من 50% من إجمالي الأصناف التي يجري تداولها في السوق المصري.

في نفس الوقت، وبعدما أرجأ الصيادلة تهديدهم بإضراب جزئي احتجاجاً على الأسعار الجديدة التي حددتها وزارة الصحة، من دون الإشارة إلى هامش ربح تم تحديده بنحو 23% على الأدوية المحلية و15% على الأدوية المستوردة، تستمر حالة الغموض حول مصير الأدوية الموجودة بالصيدليات وهل يتم بيعها بالأسعار الجديدة أم بالأسعار التي سبقت الأسعار الجديدة للأدوية التي قررتها وزارة الصحة بالاتفاق مع شركات الأدوية.

وقال الدكتور محمد عبدالمنعم، عضو نقابة الصيادلة، إن الأسعار الجديدة لم تشمل جميع أصناف الأدوية، وبالتالي فإن أي منتج دوائي لم ترتفع أسعاره سوف يختفي تماماً من السوق خلال الأيام المقبلة، ما يشير إلى استمرار أزمة نواقص الأدوية.

وأوضح لـ "العربية.نت"، أن هامش ربح الصيدلي لم يتم تحديده وفقاً للأسعار الجديد التي شملت بعض الأصناف الدوائية، ما يؤكد أن هناك خسائر كبيرة سوف تطال أصحاب الصيدليات، وهو ما قد يفتح الباب أمام عدد كبير من الصيادلة إلى البيع بالأسعار التي يحددونها بعيداً عن الأسعار التي أعلنتها وزارة الصحة.

وأشار إلى أن الفترة الماضية وبسبب أزمة النواقص ارتفعت أسعار بعض الأصناف الدوائية لتسجل أرقاماً قياسية، حيث تسبب نقص كميات المحلول في ارتفاع سعر زجاجة المحلول من أقل من 10 جنيهات إلى نحو 55 جنيهاً بنسبة ارتفاع تقدر بنحو 450%، وهو ما يعود إلى اعتماد الصيدليات على توفيرها من السوق السوداء وليس من خلال الشركات أو مخازن الأدوية.

ولم تعلن مؤسسة الرئاسة المصرية حتى الآن موقفها من الصيادلة وتهديدهم بالإضراب عن العمل وإغلاق الصيدليات أمام المرضى، وسط توقعات بتفاقم الأزمة خلال الأيام المقبلة مع استمرار الشركات ومخازن الأدوية في الامتناع عن التوريد وتجميد نشاطهم.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

شركات أدوية توقف التوريد والمخازن تجمد أنشطتها في مصر شركات أدوية توقف التوريد والمخازن تجمد أنشطتها في مصر



حضرت عرضًا خاصًّا على مسرح "نويل كوارد"

كيت ميدلتون تخطف الأنظار بإطلالة ساحرة في غاية الأناقة

لندن - العرب اليوم

GMT 05:31 2020 الأربعاء ,26 شباط / فبراير

مرسى مينا في أبوظبي وجهة بحرية للترفيه العائلي
 العرب اليوم - مرسى مينا في أبوظبي وجهة بحرية للترفيه العائلي

GMT 02:32 2016 الثلاثاء ,12 إبريل / نيسان

تعرفي على موعد نزول الدورة بعد ترك حبوب منع الحمل

GMT 02:51 2017 الأحد ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

الجنس في عمر الأربعين أفضل منه في عمر العشرين

GMT 13:34 2020 الثلاثاء ,25 شباط / فبراير

تعرف علي أول تعليق من إسرائيل على وفاة مبارك

GMT 18:05 2017 الأحد ,02 إبريل / نيسان

رفع أسعار خدمة الإنترنت "تراسل ADSL" في سورية

GMT 00:17 2014 الأحد ,05 تشرين الأول / أكتوبر

سبّ الزوج لزوجته يولّد الكراهيّة ويحطم نفسية المرأة

GMT 00:20 2017 الأربعاء ,31 أيار / مايو

8 أشياء غريبة يُمكن حدوثها بعد ذروة الجماع

GMT 09:39 2018 الأربعاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

أفضل 5 أشكال شبابيك حديد خارجية للمنازل

GMT 21:54 2015 الأحد ,30 آب / أغسطس

نصائح للتخلص من صوت الكعب العالي

GMT 09:24 2015 الثلاثاء ,29 أيلول / سبتمبر

فوائد الزبادي لتقليل ضغط الدم المرتفع

GMT 16:03 2020 السبت ,22 شباط / فبراير

الصين تفجر مفاجأة بشأن فترة حضانة كورونا

GMT 20:00 2018 الخميس ,20 كانون الأول / ديسمبر

بريانكا شوبرا ونيك جوناس يحتفلان بزفافهما للمرة الثالثة

GMT 03:20 2018 الأربعاء ,20 حزيران / يونيو

حقائق اسطورية لا تعرفها عن حوريات البحر
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab