وزارة البيئة المصرية تعيد أول سلحفاة بعد ترقيمها إلى ساحل محمية أشتوم الجميل
آخر تحديث GMT00:39:09
 العرب اليوم -

تنفيذًا لخطة إدارة حمايتهم في البحر المتوسط للحفاظ على التنوع البيولوجي

وزارة البيئة المصرية تعيد أول سلحفاة بعد ترقيمها إلى ساحل محمية أشتوم الجميل

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - وزارة البيئة المصرية تعيد أول سلحفاة بعد ترقيمها إلى ساحل محمية أشتوم الجميل

السلاحف البحرية
القاهرة- إسلام محمود

أعلنت وزيرة البيئة المصرية، ياسمين فؤاد، عن عودة أول سلحفاة بحرية بعد إعادة تأهيلها وترقيمها إلى ساحل البحر المتوسط من خلال إدارة محمية "أشتوم" في محافظة بورسعيد، وذلك تنفيذًا لخطة الوزارة في إدارة حماية السلاحف البحرية بساحل البحر المتوسط للحفاظ على التنوع البيولوجي والحياة البحرية. وأوضحت أن هذا الإطلاق يأتي ضمن برنامج وطني يشمل كافة المحميات الشمالية الواقعة على البحر المتوسط والتي تشمل محميات أشتوم الجميل، البرلس، العميد، ومحمية خليج السلوم البحرية .

وزارة البيئة المصرية تعيد أول سلحفاة بعد ترقيمها إلى ساحل محمية أشتوم الجميل

جهود وزارة البيئة لمتابعة السلاحف البحرية:

وأضافت فؤاد، أنه يتم حاليًا توفير كافة الأدوات اللازمة لرصد مناطق تعشيش السلاحف البحرية ودراستها والعمل على ترقيم السلاحف البحرية حتى يتسنى متابعتها خلال مراحل حياتها وهجرتها، إبرازًا وتأكيدًا للجهود المصرية على حماية السلاحف البحرية على مستوى إقليم البحر المتوسط، وذلك تنفيذا للاتفاقيات الدولية الموقعة عليها  مصر في هذا الشأن واستمرارًا لاستعدادات مصر، لاستضافة مؤتمر الأطراف الرابع عشر لاتفاقية التنوع البيولوجي المزمع عقده منتصف نوفمبر/تشرين الثاني المقبل في مدينة شرم الشيخ كأحد أهم الاحداث العالمية المختصة بحماية التنوع البيولوجي.

السلحفاة كانت تعاني من حالة إنهاك شديد:

وتعد هذه السلحفاة من نوع السلحفاة الخضراء والتي كان قد سبق ضبطها في أحد أسواق محافظة بورسعيد في حالة إنهاك شديد حيث قام فريق محمية أشتوم الجميل بالتعامل الطبي معها لإعادة تأهيلها وترقيمها حيث تم اخذ قياستها وإعادة إطلاقها مرة أخرى في بيئتها الطبيعية بالبحر المتوسط، بعد التأكد من قدرتها على الحياة في بيئتها الطبيعية.

يذكر أن جهاز شؤون البيئة وبالتنسيق مع مركز المحميات البحرية التابع لاتفاقية برشلونة والمعني بحماية التنوع البيولوجي البحري والساحلي بالبحر المتوسط، قد قام بتشكيل أول فريق وطني لرصد وحماية السلاحف البحرية المتوسطية بمشاركة عدد من الجهات الوطنية ذات الصلة و منها باحثي المحميات الطبيعية بساحل البحر المتوسط، المعهد القومي لعلوم البحار والمصايد، الهيئة العامة لتنمية الثروة السمكية، كليات علوم البحار بجامعة الإسكندرية وجامعة الأزهر والكشافة البحرية وغيرهم من ممثلي المجتمع المدني حيث تم تدريبهم على أسلوب رصد وتتبع أعشاش السلاحف البحرية بهدف دراستها وحمايتها، وكذلك ترقيمها وإعادة إطلاقها لبيئتها الطبيعية للحفاظ على هذا النوع الهام للحفاظ على تنوع البيئة البحرية .

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

وزارة البيئة المصرية تعيد أول سلحفاة بعد ترقيمها إلى ساحل محمية أشتوم الجميل وزارة البيئة المصرية تعيد أول سلحفاة بعد ترقيمها إلى ساحل محمية أشتوم الجميل



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

وزارة البيئة المصرية تعيد أول سلحفاة بعد ترقيمها إلى ساحل محمية أشتوم الجميل وزارة البيئة المصرية تعيد أول سلحفاة بعد ترقيمها إلى ساحل محمية أشتوم الجميل



ارتدت سُترة مُبطّنة بيضاء وبنطالًا ضيقًا لامعًا

كيم كارداشيان أنيقة أثناء وجودها مع كورتني في كالاباساس

واشنطن ـ رولا عيسى

GMT 03:47 2016 الخميس ,02 حزيران / يونيو

"بيكربونات الصوديوم" علاج لأمراض الكلى

GMT 22:45 2015 الثلاثاء ,08 أيلول / سبتمبر

فوائد الردة لتنشيط الدورة الدموية

GMT 10:30 2015 الأربعاء ,28 تشرين الأول / أكتوبر

أوقية الذهب ترتفع 5.1 دولارًا عن آخر تداول في الخرطوم

GMT 02:51 2017 الأحد ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

الجنس في عمر الأربعين أفضل منه في عمر العشرين

GMT 03:17 2016 الإثنين ,05 أيلول / سبتمبر

سالي عبد السلام تعرب عن سعادتها بلقب أشيك مذيعة

GMT 03:38 2015 الأحد ,26 تموز / يوليو

9 حقائق لا تعرفها عن حياة أحمد الشقيري

GMT 07:40 2015 الخميس ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

حاتم بن عرفة يحرز 7 أهداف في الدوري الفرنسي هذا الموسم

GMT 11:52 2014 الخميس ,18 أيلول / سبتمبر

محتجون يقطعون الطريق الوطني رقم 67 في تيبازة

GMT 04:01 2015 الثلاثاء ,31 آذار/ مارس

مي الجداوي تؤكد أهمية الضوء في تجميل المساحات

GMT 12:57 2018 الجمعة ,14 كانون الأول / ديسمبر

مطعم برتغالي في أبوظبي يقدم أفضل المأكولات البحرية

GMT 16:28 2017 الخميس ,12 تشرين الأول / أكتوبر

الحجز على أموال رجل الأعمال السوري عماد غريواتي وعائلته

GMT 18:09 2016 الجمعة ,07 تشرين الأول / أكتوبر

انجذاب الرجل لصدر المرأة له أسباب عصبية ونفسية

GMT 04:59 2015 السبت ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

تطور تصميم المنازل العائمة مع نظام عازل عن الخارج في لندن
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab