بريطانيا تستخدم المحاصيل المُكدّسة والأسوار الافتراضية في الزراعة خلال 2040
آخر تحديث GMT03:37:54
 العرب اليوم -

تقوم الروبوتات بمهام كثيرة مثل قطف الثمار وتغذية الماشية

بريطانيا تستخدم المحاصيل المُكدّسة والأسوار الافتراضية في الزراعة خلال 2040

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - بريطانيا تستخدم المحاصيل المُكدّسة والأسوار الافتراضية في الزراعة خلال 2040

المحاصيل المُكدّسة والأسوار الافتراضية في الزراعة
لندن - كاتيا حداد

كشف تقرير جديد إن النمو السكاني وتغّير المناخ يعنيان أننا بحاجة إلى تكنولوجيا عالية لتعزيز زيادة المحاصيل

ستكون المناطق الخضراء والريفية في بريطانيا مليئة بالروبوتات بحلول العام 2040، وسيكون هناك المزارع العمودية التي يزرع فيها الخضروات المورقة و الفاكهة والخضروات، وكذلك الماشية المحمية بالأسوار الافتراضية.

وذكرت صحيفة الغارديان البريطانية أن التغيرات في النظام الغذائي شهدت تراجعًا في استهلاك اللحوم، وبالتالي تساعد تقنيات إنتاج التكنولوجيا الجديدة على الحفاظ على  المحاصيل الزراعية، وأيضًا جعلها أكثر تغذية.

وتعتبر هذه هي الصورة المرسومة في تقرير صادر عن الاتحاد الوطني للمزارعين والذي يحاول رسم الشكل الذي ستبدو عليه الأغذية والزراعة البريطانية خلال 20 عامًا.

أقرا ايضًا:

العراق يقلّص زراعة محاصيل الشتاء إلى النصف

وقال أندريا غراهام، رئيس قسم السياسات في الاتحاد الوطني للمزارعين ومؤلف التقرير، الذي أجرى مقابلات مع 50 خبيرًا "إن تقرير مستقبل الغذاء لعام 2040 هو حافز لتشجيعنا جميعًا على بدء النقاش حول غذائنا ومستقبلنا حتى نتمكن من التخطيط للمستقبل"، وأضاف" وهذا أيضًا تذكير للحكومة، في وقت حرج في التاريخ البريطاني، لجعل إنتاج الغذاء المحلي أولوية إستراتيجية في جميع عمليات صنع السياسة."

ويبدو ذلك في حين أن بعض التوقعات قد تبدو بعيدة المنال، إلا أن البعض الآخر أصبح بالفعل في مهدها، وقال غراهام: "حتى الآن، هناك تكنولوجيات يتم تطويرها يمكن أن تهتم ب المحاصيل على أساس كل مصنع على حدة أو تتحكم في رعي الماشية من دون سياج حقيقي، وبحلول العام 2040 ستكون هذه التكنولوجيا شائعة في الزراعة."

وسيحتاج قطاع الزراعة البريطاني إلى أن يكون أكثر كفاءة إذا أراد تحقيق الهدف الرئيسي للاتحاد وهو إنتاج قيمة صفر من انبعاثات الغازات الدفيئة الصافية بحلول العام 2040.

وسيؤدي إدخال التجميع العمودي والتطورات الحديثة في تقنية الزراعة إلى توسيع نطاق المحاصيل التي يمكن زراعتها باستخدام الزراعة المائية والأكوامونية والأنظمة البيئة الأخرى الخاضعة للرقابة.

وتشير التوقعات العالمية إلى أن صناعة الزراعة العمودية ستنمو لتصل إلى مليارات الجنيهات خلال السنوات القليلة المقبلة، وستتم زراعة الخضروات المورقة، وبعض الخضار والفاكهة على نطاق واسع باستخدام التكنولوجيا، ومع ذلك، فإن الاستهلاك العالي للطاقة يعد مشكلة سيحتاج إلى التغلب عليه، وستظل بعض المحاصيل صعبة النمو، حسبما يعترف التقرير.

ويوجد اتجاه رئيسي آخر يتمثل في الطعام المطبوع ثلاثي الأبعاد، والذي سينتج "منحوتات معقدة من المواد الغذائية اليومية التي ستبدو جيدة وستُستخدم أيضًا لتحسين الراحة والقيمة الغذائية للوجبات". وسيمكن ذلك من إنتاج المزيد من الأغذية حسب الطلب، والحد من الهدر.

و سيظهر تركيز أكبر على الغذاء الصحي، مع كون المملكة المتحدة في طريقها لتكون البلد الأكثر بدانة في أوروبا بحلول العام 2030،  ومن المرجح أن تستمر شعبية النظم الغذائية المرنة، التي يغلب عليها الطابع النباتي مع استهلاك اللحوم والأسماك من حين لآخر، في الزيادة، وتصنف حاليا 41٪ من آكلي اللحوم أنفسهم كمرنين، كما أن نسبة الوجبات المسائية الخالية من اللحوم في تزايد في بريطانيا، وفقا لبحث أجرته كانتار وورلد بانيل Kantar Worldpanel.

و ستلعب التكنولوجيا دورًا محوريًا بشكل متزايد، ستكون أجهزة الاستشعار النانوية قادرة على جمع مجموعة من المعلومات، مثل بيانات التربة ومستويات الرطوبة، مما يقلل من الحاجة إلى القيام بالأعمال اليومية الروتينية مثل فحص مستويات الوقود ودرجات الحرارة، وسيصبح استخدام الطائراتمن بدون طيار، للاستشعار ورسم الخرائط على نطاق واسع، في حين أن الروبوتات ستؤدي مهام كثيرة مثل قطف الثمار، والحلب، وتغذية الماشية وحتى الذبح.

قد يهمك أيضاً :

مؤتمر منظمة الفاو الإقليمي لأفريقيا يختتم أعماله في الخرطوم

منظمة "الفاو" تعلن أن 224 مليون شخص أفريقي يعانون من سوء التغذية

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

بريطانيا تستخدم المحاصيل المُكدّسة والأسوار الافتراضية في الزراعة خلال 2040 بريطانيا تستخدم المحاصيل المُكدّسة والأسوار الافتراضية في الزراعة خلال 2040



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

بريطانيا تستخدم المحاصيل المُكدّسة والأسوار الافتراضية في الزراعة خلال 2040 بريطانيا تستخدم المحاصيل المُكدّسة والأسوار الافتراضية في الزراعة خلال 2040



بدت أكثر نحافة مع إطلالة برونزية وشعر بلاتيني

بيلي فيرس تُظهر أناقتها خلال التقاط صورة جانبية لها

نيويورك ـ مادلين سعادة

GMT 13:54 2014 الثلاثاء ,29 تموز / يوليو

عبارات حماسية فعالة تحفزك لأداء تمارين اللياقة

GMT 16:44 2018 الثلاثاء ,23 كانون الثاني / يناير

تسريب صور مخلة للآداب للممثلة السورية لونا الحسن

GMT 11:03 2017 الخميس ,07 كانون الأول / ديسمبر

أسعار ومواصفات سيارة بولو 2018 الجديدة

GMT 06:32 2014 الثلاثاء ,03 حزيران / يونيو

برنامج تدريبي بشأن سلامة المرضى في مستشفى عبري

GMT 03:16 2019 الثلاثاء ,01 كانون الثاني / يناير

قائمة بـ10 أحجار كريمة تجلب الحظ السعيد

GMT 00:14 2015 الإثنين ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

سارة نخلة تكشف عن تفاصيل فيلم "منطقة محظورة"

GMT 01:12 2015 الثلاثاء ,24 آذار/ مارس

إنشاء معهد متخصص في السياحة الصحراوية في جانت

GMT 21:18 2014 الإثنين ,17 شباط / فبراير

فوائد الخرشوف لمرضى السكر

GMT 06:01 2013 الخميس ,24 تشرين الأول / أكتوبر

متدربة كمال أجسام تؤكد أن المنشطات حوّلتها إلى رجل

GMT 13:42 2015 الخميس ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

داليا كريم ترصد معاناة أسرة فقيرة في العباسية جنوب لبنان

GMT 00:48 2017 الخميس ,07 كانون الأول / ديسمبر

الفنانة وفاء عامر تؤكّد نجاح مسلسل "الطوفان"

GMT 07:05 2018 الأحد ,15 إبريل / نيسان

لأول مرة قصة الشيف المجهول مع ميغان ماركل
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab