حديقة حيوانات في إندونيسيا تحاول تفادي مجاعة جماعية
آخر تحديث GMT21:05:37
 العرب اليوم -

تقدم الغزلان طعاما للنمور للحفاظ عليها من النفوق جوعًا

حديقة حيوانات في إندونيسيا تحاول تفادي مجاعة جماعية

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - حديقة حيوانات في إندونيسيا تحاول تفادي مجاعة جماعية

تقدم الغزلان طعاما للنمو
جاكرتا - العرب اليوم

أعلنت إحدى حدائق الحيوانات في إندونيسيا أنها قد تضطر إلى التضحية ببعض حيواناتها لإطعام البعض الآخر للحفاظ عليها من النفوق جوعا، بسبب التداعيات الاقتصادية لفيروس كورونا.تسببت إجراءات الإغلاق المفروضة منذ الـ 23 من مارس/ آذار في قلة إيرادات حديقة الحيوانات في باندونغ، في جاوة الغربية، إذ كانت تجني عائدات من روادها تصل إلى أكثر من مليار روبية شهريا (نحو 80 ألف دولار).

حيوان الراكون أثناء تناول طعامه في حديقة الحيوان، للحيوانات المفترسة الصغيرة من حديقة سفاري بريموركسي الروسيةونقلت وكالة "ريوترز" عن المتحدث باسم الحديقة، صولان سيافي، قوله إنه لإعاشة هذا العدد هم بحاجة إلى توفير أكثر من 400 كغ من الفاكهة يوميا و120 كغ من اللحوم، مشيرا إلى أن حصص الطعام المقدمة للحيوانات تم بالفعل الاستقطاع منها وأن الحيونات تتأثر وتجد صعوبة في التكيف مع كميات أقل من الطعام عن السابق.

وروى سايبودين حارس قفص إنسان الغابة، كيف يغضب ويقذف الأشياء عندما لا يجد ما يكفيه من الطعام، وحددت الحديقة الأنواع التي قد تسعى للتضحية بها في المستقبل وهي 30 رأسا تملكها من الغزال إضافة لبعض الحيوانات الكبيرة وفقا لأعمارها، لتقديم لحومها للنمور.

قد يهمك أيضــــــــــــــــًا :

الصدفة تقود طفل للعثور على واحد من أندر الحيوانات على وجه الأرض

دراسة تكشف مفاجأة وتبرئ أسواق الحيوانات في ووهان من "كورونا"

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

حديقة حيوانات في إندونيسيا تحاول تفادي مجاعة جماعية حديقة حيوانات في إندونيسيا تحاول تفادي مجاعة جماعية



اعتمدها سيرين عبد النور باللون الزهري ونسقت معها توب

إطلالات مميزة للنجمات بالبدلة الرسمية استوحي منها الأفكار

بيروت ـ العرب اليوم

GMT 02:32 2016 الثلاثاء ,12 إبريل / نيسان

تعرفي على موعد نزول الدورة بعد ترك حبوب منع الحمل

GMT 02:51 2017 الأحد ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

الجنس في عمر الأربعين أفضل منه في عمر العشرين

GMT 14:50 2018 الثلاثاء ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

فريق بايرن ميونخ يعلن تحقيق حجم أعمال قياسي

GMT 20:50 2014 الخميس ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

أضرار الفيمتو على جسم الإنسان

GMT 03:36 2020 الإثنين ,18 أيار / مايو

كيا Optima 2021 الجديدة تنافس Camry الشهيرة

GMT 22:29 2019 الأحد ,16 حزيران / يونيو

بوفون يُوضِّح سبب رحيله عن باريس سان جيرمان

GMT 17:26 2016 الأحد ,06 آذار/ مارس

أعراض تقلصات الرحم في الشهر الرابع

GMT 11:35 2020 الإثنين ,25 أيار / مايو

وفاة جدة أوس أوس نجم "مسرح مصر"
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab