روبوك يعبر عن قلقه بشأن تدخل أميركا في هندسة المناخ
آخر تحديث GMT02:52:15
 العرب اليوم -

تستخدم الطقس كسلاح لإخضاع العالم

روبوك يعبر عن قلقه بشأن تدخل أميركا في هندسة المناخ

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - روبوك يعبر عن قلقه بشأن تدخل أميركا في هندسة المناخ

أميركا تتدخل في هندسة المناخ
واشنطن ـ يوسف مكي

أعرب عالم المناخ ألان روبوك، عن قلقه إزاء الاهتمام الواضح لأجهزة الاستخبارات الأميركية ، "السي أي إيه"،  بهندسة المناخ الجيولوجية، بغية استخدام الطقس كسلاح لإخضاع العالم.

وتسعى هندسة المناخ الجيولوجية لمكافحة تغير المناخ عن طريق إزالة ثاني أكسيد الكربون من الجو أو عن طريق زيادة انعكاسات الأرض عن طريق الغيوم أو الغبار الكوني  للحد من دفئ الشمس.

وحذر روبوك، الذي درس التأثير المحتمل لشتاء نووي في الثمنينيات من القرن الماضي، من تمويل وكالة المخابرات المركزية، لبحث الأكاديمية الوطنية الأميركية للعلوم، الذي يشرح الأساليب المختلفة لمكافحة تغير المناخ، مشيرًا إلى أنَّ وكالة المخابرات المركزية لم تفسر مصلحتها في هندسة المناخ الجيولوجية.

وانتقد العديد من الناشطين في مجال البيئة، استخدام هندسة المناخ الجيوليوجية، بما في ذلك نعومي كلاين، التي اقترحت حلًا لظاهرة الاحتباس الحراري، ولكن الهندسة الجيولوجية  تحمل  جانبًا أكثر شرًا.

في نفس السياق، أظهرت وثائق الحكومة البريطانية، أنَّه قبل 99 عامًا، أنَّ واحدة من ست محاكمات في محطة أورفورد نيس العسكرية التجريبية، في مقاطعة سوفولك في شرق انجلترا، تسعى لإنتاج الغيوم الاصطناعية، أملًا في  خداع الطيران الألماني خلال الحرب العالمية الأولى.

وفشلت  مثل الكثير من التجارب العسكرية، ولكن أصبح تكوين سحب واقعيًا في عامي 1967، و1968، عندما أدت صواريخ بوباي الأميركية، إلى ارتفاع نسبة هطول الأمطار إلى 30 في المائة على أجزاء من فيتنام، في محاولة للحد من حركة الجنود والموارد في فيتنام الجنوبية.

وأثارت محطة "هارب" للبحوث التابعة للجيش الأميركي في السنوات الأخيرة، وبرنامج بحوث الجيش الأميريكي بإثارة عاصفة من النظريات حول كيفية تلاعب قاعدة ألاسكا العسكرية السرية، بأنماط الطقس مع خلال أبحاثها في الغلاف الأيوني، ومن المحتمل أنَّ لا تقف أبحاثه عند هذا الحد خلال العام الجاري.

 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

روبوك يعبر عن قلقه بشأن تدخل أميركا في هندسة المناخ روبوك يعبر عن قلقه بشأن تدخل أميركا في هندسة المناخ



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

روبوك يعبر عن قلقه بشأن تدخل أميركا في هندسة المناخ روبوك يعبر عن قلقه بشأن تدخل أميركا في هندسة المناخ



ارتدت فستانًا أحمرَ لامعًا واعتمدت مكياجًا بسيطًا

كيت هدسون أنيقة خلال حفلة توزيع جوائز "دايلي فرونت رو"

لوس أنجلوس ـ رولا عيسى
 العرب اليوم - إليك قائمة بأفضل مناطق الجذب السياحي في العالم

GMT 12:42 2019 الثلاثاء ,19 آذار/ مارس

اكتشفي أساسيات شراء سجادة جديدة والحفاظ عليها
 العرب اليوم - اكتشفي أساسيات شراء سجادة جديدة والحفاظ عليها

GMT 02:32 2016 الثلاثاء ,12 إبريل / نيسان

تعرفي على موعد نزول الدورة بعد ترك حبوب منع الحمل

GMT 19:44 2013 الخميس ,02 أيار / مايو

آنجلينا جولي وهي في السادسة عشر من عمرها

GMT 08:52 2019 الجمعة ,08 آذار/ مارس

تعرف على طنين الأذن وأسبابه وطرق علاجه

GMT 05:07 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

سعد لمجرد يرفض الرد على فيديو الفرنسية لورا بريول

GMT 10:16 2014 الخميس ,30 كانون الثاني / يناير

"تويوتا" تطرح سيارة "ميني فان" عائلية للسوق اليابانية

GMT 04:49 2018 الأربعاء ,17 كانون الثاني / يناير

أمينة خان أول محجبة تشارك في إعلان مستحضرات "لوريال" للشعر

GMT 15:35 2017 الإثنين ,10 إبريل / نيسان

الإصابة تنهي موسم لاعب الشباب عبد الوهاب جعفر

GMT 10:00 2015 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

ارتفاع كبير في أعداد الأرانب أثناء نزول الأمطار

GMT 03:08 2015 الإثنين ,21 كانون الأول / ديسمبر

"جيب رانجلر" أسطورة القوة ومثالي للرحلات والتضاريس الصعبة
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab