الثروة السمكيَّة تتراجع في سورية بسبب الحرب واستخدام المتفجرات
آخر تحديث GMT09:35:05
 العرب اليوم -

بلغت 7 آلاف طن سنويًا في أعقاب توقف مزارع الهيئة

الثروة السمكيَّة تتراجع في سورية بسبب الحرب واستخدام المتفجرات

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - الثروة السمكيَّة تتراجع في سورية بسبب الحرب واستخدام المتفجرات

الثروة السمكية في سورية
دمشق - العرب اليوم

كشف مدير هيئة الثروة السمكية في سورية، المهندس محمد زين الدين، أن إنتاج الأسماك تراجع بشكل كبير خلال سنوات الأزمة من 17 ألف طن سنوياً إلى 7 آلاف طن بسبب خروج معظم مواقع إنتاج الهيئة عن سيطرة الدولة خصوصًا في الرقة ودير الزور وإدلب والغاب والقنيطرة ودرعا ولم يبق سوى مزارع الساحل ومركز أبحاث السن و"سد 16 تشرين" والأقفاص العائمة.

وبيّن زين الدين، في تصريحات صحافية، الثلاثاء، أن الهيئة كانت تملك أكبر مزرعة على مستوى القطر في إنتاج الإصبعيات في الروج وفي قلعة المضيق وعين الطاقة وكانت تنتج السمك العاشب والكارب والكارب الفضي.

وأوضح أن خروج المزارع والعبث في الثروة السمكية باستخدام المتفجرات والسموم والصعق الكهربائي في المناطق الساخنة وحتى الآمنة من بعض الخارجين عن القانون والصيد خلال فترة المنع "فترة تكاثر الأسماك" يؤدي إلى تدمير الثروة السمكية بشكل مرعب نتيجة قتل الأمات والبيوض وتخريب مواقع التفريخ.

ولفت إلى أن الهيئة تقوم بدور تنموي بزراعة السدود والمسطحات لهدفين إنتاجي وعلاجي وذلك بوضع أسماك ناضجة وملائمة مع البيئة المحلية وغالبا يتم زرع الكارب الإنتاجي أما الكارب العاشب والكارب الفضي فيزرع لأنه يوفر اللحم وينقي المياه العذبة حيث يأكل هذا النوع الأعشاب وكذلك الأشنيات والعوالق من المياه العذبة ما يؤدي إلى تنقية المياه .

وتابع زين الدين أن الهيئة قامت بزراعة سد الباسل وسد 16 تشرين وسد بيت ريحان وهناك سبعة سدود زرعت بالإصبعيات ويتم القيام ببحوث لتطوير إنتاج الأسماك البحرية للمرة الأولى في سورية لهدفين الأول إنتاجي والثاني بحثي وعلمي وتعليمي لطلاب الجامعات، إلى جانب هدف استثماري لجذب رأس المال المحلي والعربي، وأضاف "بدأ المشروع يعطي ثماره من خلال وجود 3 تراخيص لإنشاء مزارع أسماك بحرية".

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الثروة السمكيَّة تتراجع في سورية بسبب الحرب واستخدام المتفجرات الثروة السمكيَّة تتراجع في سورية بسبب الحرب واستخدام المتفجرات



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الثروة السمكيَّة تتراجع في سورية بسبب الحرب واستخدام المتفجرات الثروة السمكيَّة تتراجع في سورية بسبب الحرب واستخدام المتفجرات



بدت أكثر نحافة مع إطلالة برونزية وشعر بلاتيني

بيلي فيرس تُظهر أناقتها خلال التقاط صورة جانبية لها

نيويورك ـ مادلين سعادة

GMT 07:45 2019 الإثنين ,25 آذار/ مارس

"ديور" تعتمد 15 إطلالة مستوحاة من "السيرك"
 العرب اليوم - "ديور" تعتمد 15 إطلالة مستوحاة من "السيرك"

GMT 13:54 2014 الثلاثاء ,29 تموز / يوليو

عبارات حماسية فعالة تحفزك لأداء تمارين اللياقة

GMT 16:44 2018 الثلاثاء ,23 كانون الثاني / يناير

تسريب صور مخلة للآداب للممثلة السورية لونا الحسن

GMT 11:03 2017 الخميس ,07 كانون الأول / ديسمبر

أسعار ومواصفات سيارة بولو 2018 الجديدة

GMT 06:32 2014 الثلاثاء ,03 حزيران / يونيو

برنامج تدريبي بشأن سلامة المرضى في مستشفى عبري

GMT 03:16 2019 الثلاثاء ,01 كانون الثاني / يناير

قائمة بـ10 أحجار كريمة تجلب الحظ السعيد

GMT 00:14 2015 الإثنين ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

سارة نخلة تكشف عن تفاصيل فيلم "منطقة محظورة"

GMT 01:12 2015 الثلاثاء ,24 آذار/ مارس

إنشاء معهد متخصص في السياحة الصحراوية في جانت

GMT 21:18 2014 الإثنين ,17 شباط / فبراير

فوائد الخرشوف لمرضى السكر

GMT 06:01 2013 الخميس ,24 تشرين الأول / أكتوبر

متدربة كمال أجسام تؤكد أن المنشطات حوّلتها إلى رجل
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab