أسر ضحايا 11 سبتمبر تمنع رفع السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب
آخر تحديث GMT22:26:39
 العرب اليوم -

بسبب إيواء نظام عمر البشير لعدد من الجماعات المتطرفة

أسر ضحايا 11 سبتمبر تمنع رفع السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - أسر ضحايا 11 سبتمبر تمنع رفع السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب

الرئيس دونالد ترامب
واشنطن _ العرب اليوم

رفض ممثلو عائلات ضحايا تفجيرات 11 سبتمبر 2001 في برجي مركز التجارة العالمية، صفقة رفع اسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب والمدرج فيها منذ منتصف تسعينيات القرن الماضي بسبب إيواء نظام البشير لعدد من الجماعات الإرهابية، وعلى رأسهم أسامة بن لادن المتهم الرئيسي بالضلوع في تلك العملية التي راح ضحيتها المئات، ووفقا لتقرير نشره لموقع "المونيتر" فإن أسر ضحايا تفجيرات 11 سبتمبر يقولون إن الصفقة ستنسف الدعوى القضائية الرامية لتعويض الضحايا، موجهين صفعة جديدة لجهود رفع اسم السودان من قائمة الدول الراعبة للإرهاب.

وأشار التقرير إلى أن أسر الضحايا يشعرون  بالقلق من أن صفقة إدارة الرئيس دونالد ترامب لإخراج السودان من القائمة ومنح حكومتها حصانة من الملاحقة القضائية قد تعرض للخطر دعاواهم القضائية التي تتهم الخرطوم بالتحريض على  الهجوم.

وقالت أنغيلا ميسترولي ، التي توفي والدها في البرج الشمالي لمركز التجارة العالمي إنهم يلاحقون السودان في المحاكم منذ العام 2003، لذلك فهي مصدومة من عدم ربط شطب السودان من القائمة بتعويضات ضحايا 11 سبتمبر.

وإدرج السودان في العام 1993 في القائمة التي تضم إيران وكوريا الشمالية وسوريا، مما تسبب في خسائر بنحو 300 مليار دولار لهذا البلد الذي يعيش أوضاعا اقتصادية بالغة التعقيد بعد الإطاحة بنظام الإخوان في أبريل 2019، وفي أغسطس الماضي توصلت الخرطوم إلى اتفاق مع الإدارة الأميركية يقضي بدفع 335 مليون دولار كتعويضات لأسر ضحايا تفجيرات سفارتي الولايات المتحدة في كينيا وتنزانيا عام 1998 والبارجة "يو أس كول" في اليمن في العام 200. وبموجب الاتفاق طلبت وزارة الخارجية من الكونغرس تمرير تشريع يضمن ما يعرف بحصانة السودان السيادية.

وتقول عائلات ضحايا 11 سبتمبر إن من شأن الصفقة القضاء على الدعاوى القضائية التي رفعوها لتعويض الضحايا.

وتشير ميسترولي إلى أن وزارة الخارجية الأميركية أبلغتهم في وقت سابق بعدم علمها بوجود دعاوى ضد السودان فيما يتعلق بضحايا 11 سبتمبر، لكن شون كارتر، أحد المحامين الرئيسيين الذين يمثلون عائلات 11 سبتمبر، أكد أن مكتبه كان منذ سنوات طويلة على اتصال بوزارة الخارجية الأميركية.

وأوضح كارتر أنه بعث في فبراير الماضي برسالة إلى المبعوث الأميركي الخاص إلى السودان دون بوث يذكره فيها بأن موكليه لديهم "ادعاءات نشطة" ضد الحكومة السودانية

وفي حين لم تعلق الخارجية الأميركية على تصريحات كارتر، إلا أن متحدثًا باسمها قال لـ "المونيتور" إن احتمالية شطب السودان من القائمة وضمان حصول ضحايا 11 سبتمبر لا يغلق الباب أمام متابعة دعاوى ضد السودان تحت قانون العدالة ضد رعاة الإرهاب "جاستا" الذي يسمح للأميركيين بمقاضاة الدول الأجنبية التي لم يتم تصنيفها كدول راعية للإرهاب.

وتتهم  أسر ضحايا 11 سبتمبر  الخارجية الأميركية بالوقوف في صف السودان على حساب قضيتهم.

لكن في الجانب الآخر يشدد السودانيون الذين أطاحوا بنظام البشير، على أنه ليس من المقبول أن يعاقب الشعب السوداني على تصرفات نظام لفظوهو وكانوا يرفضون كل تصرفاته بما في ذلك إيوائه لجماعات إرهابية.

ورفض رئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك في مقابلة مع "فاينانشيال تايمز" الأحد، معاملة الشعب السوداني على ما ارتكبه النظام السابق قبل أكثر من عقدين، مشيرا إلى أن السودانيين لم يكونوا في أي وقت من الأوقات إرهابيين.

 

قد يهمك أيضــــــــــــــــًا :

قاتل أسامة بن لادن يكشف تفاصيل عملية تصفية المطلوب الأول في أميركا

مصر تطالب بالتصدي لـ"الدول الداعمة والراعية للإرهاب"

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أسر ضحايا 11 سبتمبر تمنع رفع السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب أسر ضحايا 11 سبتمبر تمنع رفع السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب



لا تتخلي هذا الموسم عن "الأحمر" مع أقمشة الفرو الشتوية

تعرفي على موديلات المعاطف المستوحاة من إطلالات النجمات

باريس_العرب اليوم

GMT 04:48 2020 الإثنين ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

مسافرة أسترالية تروي تفاصيل ما حدث في واقعة "القطرية"
 العرب اليوم - مسافرة أسترالية تروي تفاصيل ما حدث في واقعة "القطرية"

GMT 02:38 2020 الإثنين ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

6 قطع أساسية في ديكورات المنزل لا يمكن الاستغناء عنها
 العرب اليوم - 6 قطع أساسية في ديكورات المنزل لا يمكن الاستغناء عنها

GMT 02:33 2020 الأحد ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

فساتين تساهم في إطالة القامة القصيرة على طريقة نانسي عجرم
 العرب اليوم - فساتين تساهم في إطالة القامة القصيرة على طريقة نانسي عجرم

GMT 04:30 2020 الإثنين ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرّف على أفضل الوجهات في الريفييرا الفرنسية
 العرب اليوم - تعرّف على أفضل الوجهات في الريفييرا الفرنسية

GMT 02:24 2020 الأحد ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

صحافي هولندي يخترق اجتماع سرى للاتحاد الأوروبي عبر "زووم"
 العرب اليوم - صحافي هولندي يخترق اجتماع سرى للاتحاد الأوروبي عبر "زووم"

GMT 20:50 2020 الأحد ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

توقّعات العرّافة البلغارية العمياء بابا فانغا لعام 2021

GMT 02:31 2020 الإثنين ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

"فيراري" تُطلق سيارتها "سبيدر إس إف 90" بقوة 780 حصانًا

GMT 17:43 2020 الأحد ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

"سوزوكي "إسبريسو" تحصل على صفر باختبارات الأمان في الهند

GMT 21:11 2020 الإثنين ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

ارتفعت مبيعات السيارات الروسية في أكتوبر/تشرين الأول الماضي

GMT 14:25 2020 الخميس ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

علماء ناسا يرصدون ظاهرة غريبة

GMT 06:05 2020 الثلاثاء ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

"لامبورغيني" تطرح مجموعتها هوراكان إيفو فلو كابسيول

GMT 02:15 2020 الإثنين ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

سيارات أنيقة وباهظة تقودها نجمات "بوليوود" إليكِ أبرزها

GMT 18:54 2020 الثلاثاء ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

أحدث عضو ينضم إلى عائلة نيسان من السيارات الـ SUV

GMT 20:58 2020 الإثنين ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

نفذت سيارة فريدة من نوعها أول رحلة تجريبية لها في سلوفاكيا

GMT 20:55 2020 الإثنين ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

رصدت عدسات المصورين التجسسين سيارة «نيسان باثفايندر»

GMT 20:56 2020 الإثنين ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

كشفت شيفروليه عن سيارتها ماليبو 2021 في كوريا الجنوبية

GMT 21:03 2020 الإثنين ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

وش طلاء السيارة الواضحة تشكل ازعاجا ومنظرا سيئا

GMT 11:50 2020 الإثنين ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

سيارة محلية الصنع بالسوق المصري "سعرها 55 ألف جنيه"

GMT 21:06 2020 الإثنين ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

تطرح شركة "تويوتا" الجيل الجديد من أيقونتها Mirai
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab