برنامج كفاءة الوقود يهدف إلى تحسين استخدام الطاقة في السعودية
آخر تحديث GMT05:27:59
 العرب اليوم -

دراسة للتخلص من السيارات القديمة

برنامج كفاءة الوقود يهدف إلى تحسين استخدام الطاقة في السعودية

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - برنامج كفاءة الوقود يهدف إلى تحسين استخدام الطاقة في السعودية

دراسة للتخلص من السيارات القديمة
الرياض – العرب اليوم

أكد عضو فريق النقل البري بالمركز السعودي لكفاءة الطاقة المهندس نايف الحميضي أن هناك منظومة متكاملة من السيارات القديمة وآلية سحبها ما زال العمل جاريا عليها وهناك فريق تمويلي بالبرنامج يدرس هذا الموضوع مع وزارة المالية لمعرفة الآلية المناسبة للتخلص من السيارات القديمة أو تخفيف استهلاكها.

وأشار الحميضي خلال الورشة التي قدمتها الغرفة التجارية في المدينة المنورة بعنوان "التعريف ببطاقة اقتصاد الوقود للمركبات الخفيفة ومتطلباتها" إلى أن برنامج كفاءة الوقود يهدف إلى تحسين استخدام الطاقة في المملكة العربية السعودية  من حيث الاستهلاك والطلب وأن قطاع النقل يستهلك نحو 23% من وقود الطاقة في المملكة إضافة إلى أن النمو في المركبات في المملكة يتزايد سنويا بمعدل 7%، مشيرا إلى أن عدد المركبات في عام 2014 بلغ 12 مليون مركبة، متوقعا وصولها ما بين 25 إلى 27 مليونا في عام 2030، وأنه سيكون هناك حملة تفتيشية في 25 فبراير على معارض السيارات للتأكد من وجود البطاقة.

وبين الحميضي أن "بطاقة اقتصاد الوقود في المركبات" تضم معلومات المركبة الأساسية وتشمل: اسم الصانع "اسم الشركة الصانعة"، والاسم التجاري للمركبة "طراز المركبة"، وسعة المحرك "بالسنتمتر المكعب"، وسنة الموديل، ونوع المركبة: "سيارة ركوب، شاحنة خفيفة"، وقيمة اقتصاد الوقود "كيلومتر لكل لتر"، ومستوى اقتصاد الوقود "ممتاز، جيد جدا…"، ونوع الوقود "بنزين 95، 91، ديزل"، إضافة إلى شعار هيئة المواصفات والمقاييس والصيغة النظامية الملزمة بوضع البطاقة، وتنقسم بطاقة اقتصاد الوقود إلى ستة مستويات ولكل مستوى لون يميزه، أعلاها ممتاز باللون الأخضر الداكن وهي المركبات الأعلى كفاءة، وأدناها سيئ جدا باللون الأحمر وهي التي كفاءتها متدنية، وهي كما يأتي: الأعلى كفاءة مستوى ممتاز ومعرف باللون الأخضر الداكن، ويليه مستوى جيد جدا ومعرف باللون الأخضر، ويليه مستوى جيد ومعرف باللون الأخضر الفاتح، ويليه مستوى متوسط ومعرف باللون الأصفر، ويليه مستوى سيئ ومعرف باللون البرتقالي، وأخيرا الأقل كفاءة مستوى سيئ جدا ومعرف باللون الأحمر. ويعني مصطلح اقتصاد الوقود مقدار ما تقطعه المركبة من الكيلومترات لكل لتر واحد من الوقود، إذا قلنا إن قيمة اقتصاد الوقود للمركبة تبلغ 14 كيلومترا لكل لتر فهذا يعني أن المركبة تقطع مسافة 14 كيلومترا لكل لتر واحد من الوقود، حسبما ذكرت صحيفة "الوطن".

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

برنامج كفاءة الوقود يهدف إلى تحسين استخدام الطاقة في السعودية برنامج كفاءة الوقود يهدف إلى تحسين استخدام الطاقة في السعودية



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

برنامج كفاءة الوقود يهدف إلى تحسين استخدام الطاقة في السعودية برنامج كفاءة الوقود يهدف إلى تحسين استخدام الطاقة في السعودية



ارتدت بنطالًا أسود وأبرزت ملامحها بالمكياج البسيط

حايك تتألق إطلالة ساحرة في حفل "كوكتيل بوشيرون"

باريس ـ مارينا منصف

GMT 03:22 2019 الثلاثاء ,22 كانون الثاني / يناير

صحافي يكشف تفاصيل رحلته في شلالات فيكتوريا
 العرب اليوم - صحافي يكشف تفاصيل رحلته في شلالات فيكتوريا

GMT 02:18 2019 الثلاثاء ,22 كانون الثاني / يناير

عبد الله الحسيني يكشف أحدث صيحات ديكورات الحوائط
 العرب اليوم - عبد الله الحسيني يكشف أحدث صيحات ديكورات الحوائط

GMT 06:27 2019 الإثنين ,21 كانون الثاني / يناير

ترامب يطالب "سيول" بتحمل جزء أكبر من تكاليف قواته
 العرب اليوم - ترامب يطالب "سيول" بتحمل جزء أكبر من تكاليف قواته

GMT 03:29 2019 الثلاثاء ,22 كانون الثاني / يناير

مشرعون أميركيون يهاجمون تقرير موقع "بزفيد نيوز"
 العرب اليوم - مشرعون أميركيون يهاجمون تقرير موقع "بزفيد نيوز"

GMT 12:50 2019 الإثنين ,21 كانون الثاني / يناير

أبرز قواعد إتيكيت مُثيرة تحكم البلاط الملكي في بريطانيا
 العرب اليوم - أبرز قواعد إتيكيت مُثيرة تحكم البلاط الملكي في بريطانيا

GMT 03:22 2019 الإثنين ,21 كانون الثاني / يناير

مُنتجعات "شانغريلا" في عُمان لإقامة مُفعمة بالرّاحة
 العرب اليوم - مُنتجعات "شانغريلا" في عُمان لإقامة مُفعمة بالرّاحة

GMT 10:32 2019 الإثنين ,21 كانون الثاني / يناير

جولة مُميّزة وساحرة داخل أحد المنازل المُلهمة في الصين
 العرب اليوم - جولة مُميّزة وساحرة داخل أحد المنازل المُلهمة في الصين

GMT 00:22 2019 الإثنين ,21 كانون الثاني / يناير

منى فاروق تتبرأ من فضيحة "الفيديو الإباحي" مع خالد يوسف

GMT 10:58 2018 الجمعة ,26 تشرين الأول / أكتوبر

وذهب.. سوار الذهب!!

GMT 10:59 2018 الثلاثاء ,06 تشرين الثاني / نوفمبر

قشور جوز الهند تتحول إلى تحف بأنامل سورية

GMT 22:51 2018 الثلاثاء ,30 تشرين الأول / أكتوبر

أمير الكويت يؤكد علي أهمية الاقتصاد وتنويع الدخل

GMT 23:29 2018 الأحد ,28 تشرين الأول / أكتوبر

هزيمة حزب «تواصل» الإخواني في موريتانيا بمعقلهم

GMT 22:22 2018 الثلاثاء ,16 تشرين الأول / أكتوبر

مرسوم ملكي سعودي بصرف العلاوة السنوية للموظفين

GMT 00:06 2018 الأحد ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

مخزونات النفط الخام الأميركي ترتفع بمقدار 3.22 مليون برميل

GMT 07:43 2013 الإثنين ,21 كانون الثاني / يناير

وجود الدم في البراز إنذار بسرطان القولون

GMT 09:33 2018 الثلاثاء ,06 تشرين الثاني / نوفمبر

زاهي حواس يكشف مراحل الكشف عن مقبرة "توت عنخ آمون"

GMT 05:46 2017 الثلاثاء ,03 تشرين الأول / أكتوبر

خبير علم نفس يكشف أسباب فشل العلاقات العاطفية الحالية

GMT 01:19 2017 الخميس ,05 كانون الثاني / يناير

اكتشاف قناع "حارس كلكامش" في مدينة آور الأثرية

GMT 17:44 2018 الثلاثاء ,30 تشرين الأول / أكتوبر

خالد الجراح يستقبل لجنة معالجة التكدس داخل السجون
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab