آل صالح يؤكد أن مساهمة السياحة في الناتج المحلي بلغت 165 مليار درهم
آخر تحديث GMT16:01:55
 العرب اليوم -

أوضح أنه يستحوذ بنسبة 10 في المئة على مستوى العالم

آل صالح يؤكد أن مساهمة السياحة في الناتج المحلي بلغت 165 مليار درهم

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - آل صالح يؤكد أن مساهمة السياحة في الناتج المحلي بلغت 165 مليار درهم

عبدالله بن أحمد آل صالح وكيل وزارة الاقتصاد لشؤون التجارة الخارجية
دبي - العرب اليوم

قال عبدالله بن أحمد آل صالح، وكيل وزارة الاقتصاد لشؤون التجارة الخارجية في الإمارات، إن قطاع السياحة بات من أهم القطاعات الاقتصادية الحيوية في العالم، ويستحوذ على 10% من إجمالي الناتج المحلي الإجمالي العالمي، ويعمل به فرد من كل 10 أفراد حول العالم.

وأوضح خلال كلمته بأعمال النسخة السادسة من "منتدى الضيافة بالشارقة"، الذي انطلقت أعماله، الإثنين، بحضور نخبة من الخبراء والرواد المحليين والعالميين لاستشراف آفاق جديدة لإعادة صياغة مستقبل القطاع السياحي من منظور الاستدامة، أنه في ضوء البيانات الصادرة عن مجلس السياحة والسفر العالمي لعام 2019، فقد بلغت المساهمة الإجمالية لقطاع السياحة والسفر في الناتج المحلي الإجمالي للإمارات لعام 2018 نحو 11.1% بما يعادل 164.7 مليار درهم.

وأضاف من المتوقع أن تزيد هذه النسبة بمقدار 3% خلال عام 2019، وبلغت مساهمة القطاع في سوق العمل بالإمارات خلال عام 2018 نحو 9.6% أي ما يقدر بـ611.5 ألف فرصة عمل، ومن المتوقع أن تزيد مساهمته بنسبة 2.8% خلال عام 2019، ليصل عدد الفرص التي يوفرها القطاع إلى 628.5 ألف فرصة عمل.

وأكد أن الاستثمارات السياحية بالإمارات لا تزال تشهد نمواً سنوياً متواصلاً، فقد بلغت في عام 2018 نحو 26.4 مليار درهم، وتمثل 8.1% من إجمالي استثمارات الإمارات خلال العام نفسه.

وأضاف أنه من المتوقع أن تصل إلى 61.2 مليار درهم بحلول 2029 بما يعادل 10.3% من إجمالي الاستثمارات بالإمارات، مما يعني مزيداً من تنويع الدخل ورفد الاقتصاد وزيادة فرص العمل والتوظيف.

وأوضح أن قطاع الضيافة من أهم ركائز نجاح القطاع السياحي بالإمارات، طبقاً لبيانات 2018، لدينا ما يقارب من 174 ألف غرفة فندقية موزعة على 1117 منشأة فندقية بجميع الإمارات.

ونوه بأن السياحة تمثل مصدراً رئيسياً للتوظيف وتعزيز القوى العاملة، نظراً لطبيعتها التي تحتاج إلى العمالة الكثيفة وتدفع في الوقت نفسه بزيادة فرص العمل في العديد من القطاعات الأخرى المرتبطة بشكل غير مباشر بقطاع السياحة.

وتشير تقديرات منظمة السياحة العالمية إلى أن كل 10 وظائف أساسية في القطاع السياحي تخلق بصورة غير مباشرة 15 وظيفة إضافية للقطاعات الأخرى.

وتقدر منظمة العمل الدولية أن أنشطة "الإقامة والمطاعم" و"خدمات القطاع الخاص" مرشحة لتوليد فرص العمل بمعدل أسرع من جميع القطاعات الأخرى في الاقتصاد العالمي خلال السنوات الخمس المقبلة.

وأضاف: "نؤمن بأن الإمارات من بين أفضل المقاصد السياحية في العالم، لما تمتلكه من مقومات سياحية فريدة ومتنوعة، ونتطلع لأن يكون هذا المنتدى مظلة لتعزيز النقاش واقتراح الأفكار المبتكرة التي تدعم القطاع السياحي، لتمثل انطلاقة لمرحلة تنموية جديدة للسياحة المستدامة بإمارة الشارقة وقطاع السياحة بالإمارات".

قد يهمك ايضا:

الطيران الإماراتي يُعلن حالة التأهُب تحسبًا لأي مخاطر متوقعة

"طيران الإمارات" تبدأ تشغيل طائرة "إيرباص A380" إلى الدوحة

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

آل صالح يؤكد أن مساهمة السياحة في الناتج المحلي بلغت 165 مليار درهم آل صالح يؤكد أن مساهمة السياحة في الناتج المحلي بلغت 165 مليار درهم



بدت وكأنها في جلسة تصوير أكثر من كونها تقضى وقتًا مرحًا

كايلى جينر وابنتها بكامل أناقتهما في رحلة للتزلج بزي ثلجي

واشنطن - العرب اليوم

GMT 04:29 2019 الأحد ,08 كانون الأول / ديسمبر

6 نصائح لاختيار ديكور غرف نوم الأطفال الأنسب للتوأم
 العرب اليوم - 6 نصائح لاختيار ديكور غرف نوم الأطفال الأنسب للتوأم

GMT 05:33 2019 السبت ,07 كانون الأول / ديسمبر

إليكِ ديكورات مطابخ مودرن بألوان الباستيل الناعمة
 العرب اليوم - إليكِ ديكورات مطابخ مودرن بألوان الباستيل الناعمة

GMT 03:18 2016 الأربعاء ,30 آذار/ مارس

منى محمود تستخدم الجوخ والأقمشة في ديكوراتها

GMT 07:48 2016 الخميس ,15 أيلول / سبتمبر

صناعة القبّعات

GMT 14:17 2017 السبت ,02 كانون الأول / ديسمبر

الرد على الإرهاب بالعلم والعمل

GMT 07:08 2019 الأحد ,31 آذار/ مارس

شهر بطيء الوتيرة وربما مخيب للأمل

GMT 13:46 2017 الخميس ,21 أيلول / سبتمبر

اختراع ..اكتشاف .. لا يهم.. المهم الفائدة

GMT 19:29 2017 الخميس ,23 شباط / فبراير

أنواع السياحة

GMT 04:24 2013 الثلاثاء ,02 إبريل / نيسان

"سوبر جلو" علاج جديد وفعال للدوالي أقل إيلامًا

GMT 01:28 2017 الأحد ,29 كانون الثاني / يناير

"حناء العريس" ركن أصيل من طقوس الزواج السوداني

GMT 16:32 2016 الثلاثاء ,26 كانون الثاني / يناير

دراسة بريطانية تتوِّج المرأة السورية ثالث أجمل نساء العالم

GMT 23:06 2019 السبت ,05 كانون الثاني / يناير

٧ فوائد لا تعرفينها عن كبسولات فيتامين E للبشرة والجلد

GMT 13:02 2019 الأربعاء ,23 تشرين الأول / أكتوبر

"الهوت شورت واحد".. رانيا يوسف وداليا البحيري بنفس الفستان

GMT 01:09 2018 الخميس ,26 إبريل / نيسان

هيفاء وهبي تواصل متابعة الدعاوى ضد شقيقتها

GMT 22:51 2015 الثلاثاء ,08 أيلول / سبتمبر

فوائد خل التفاح لمكافحة الأرق
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab