دراسة جديدة توضح الحالة التي يكون فيها الرجل سببًا لإجهاض الحمل المتكرّر
آخر تحديث GMT18:32:41
 العرب اليوم -

خلافًا للاعتقاد السائد فعقم النساء ليس العامل الوحيد المؤدي لحدوثه

دراسة جديدة توضح الحالة التي يكون فيها الرجل سببًا لإجهاض الحمل المتكرّر

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - دراسة جديدة توضح الحالة التي يكون فيها الرجل سببًا لإجهاض الحمل المتكرّر

عقم النساء ليس هو العامل الوحيد الذي يؤدي إلى الإجهاض المتكرر
لندن ـ العرب اليوم

خلافًا للاعتقاد السائد، فإن عقم النساء ليس هو العامل الوحيد الذي يؤدي إلى الإجهاض المتكرر، إذ ربطت دراسة جديدة نُشرت هذا العام بين ضعف الحيوانات المنوية، والإجهاض، وأظهرت نتائجها أن الحيوانات المنوية للرجال، الذين عانت شريكاتهم ثلاث مرات أو أكثر من الإجهاض المتتالي، كانت تشكو مستويات أعلى من تلف الحمض النووي.

وأشارت نتائج الأبحاث في جامعة إمبريال كوليج بلندن إلى أن الضرر ناجم عن التركيز العالي لأنواع الأكسجين التفاعلية، التي تحمي الحيوانات المنوية من البكتيريا والعدوى.

وقال الدكتور فرانسيسكو رويز، المدير الطبي في عيادة "آي في آي ميدل إيست للخصوبة" في مسقط إن إجهاضاً واحداً لا يشير عادة إلى مشكلة خصوبة كامنة، وقد ينجح الأزواج في النهاية في الحمل، ويُوصى بإجراء المزيد من الاختبارات بعد الإجهاض الثالث لمعرفة أصل المشكلة. وعادة ما يقترح الأطباء فحص الطفرات الكروموسومية، والتي يمكن العثور عليها في البويضة والحيوانات المنوية.

وأضاف رويز أنه بالنسبة للأزواج، الذين يخضعون لعملية الإخصاب داخل المختبر IVF، ولديهم تاريخ من فقدان الحمل المتكرر، فإنه يتم إجراء الاختبارات الجينية قبل الزرع PGT لتشخيص التغيرات الجينية والكروموسومية في الأجنة قبل زرعها في الرحم.

وتُستخدم تقنية PGT بالإضافة إلى التلقيح المجهري باستخدام حقن المني ICSI لضمان ولادة طفل يتمتع بصحة جيدة ويخلو من الأمراض الوراثية، كما تعد تقنية FISH أحدث التقنيات في هذا المجال، ويوصى بها للأزواج، الذين عانوا الإجهاض المتكرر، بسبب أحد العوامل الوراثية.

واختتم الدكتور رويز قائلاً: "لا نستطيع التأكد من التأثير الكامل لضعف نوعية الحيوانات المنوية وعلاقته بالإجهاض. فعلى غرار مشاكل الخصوبة الأخرى نوصي دائماً الأزواج باستشارة خبير الخصوبة لمعرفة أفضل السبل للمضي قدماً بالنظر إلى حالتهم ومساعدتهم على ولادة طفل طبيعي وسليم".

قد يهمك أيضًا

مستشفى يقدم أغطية رأس معقمة للطبيبات المحجبات لأول مرة في بريطانيا

اكتشاف طريقة جديدة لرصد العقم لدى الرجال‎‎ خلال وقت قصير

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

دراسة جديدة توضح الحالة التي يكون فيها الرجل سببًا لإجهاض الحمل المتكرّر دراسة جديدة توضح الحالة التي يكون فيها الرجل سببًا لإجهاض الحمل المتكرّر



بعدما أطلقت عددًا من الصيحات في "إميلي في باريس"

أحدث إطلالات ليلي كولينز بالبدلة الأنيقة والمتألقة

باريس ـ العرب اليوم

GMT 03:19 2020 السبت ,05 كانون الأول / ديسمبر

موديل مصرية تُثير ضجة كبيرة بفستانها بسبب كاتي بيري
 العرب اليوم - موديل مصرية تُثير ضجة كبيرة بفستانها بسبب كاتي بيري

GMT 02:25 2020 السبت ,05 كانون الأول / ديسمبر

الجوع يضرب "جزيرة الفردوس" مع أزمة انقطاع السياحة
 العرب اليوم - الجوع يضرب "جزيرة الفردوس" مع أزمة انقطاع السياحة
 العرب اليوم - أبرز الأفكار لتوظيف "البوف" في ديكورات المنزل تعرّفي عليها

GMT 15:50 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

الأقمار الصناعية تسجل أكبر توهج شمسي

GMT 15:06 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

مسبار صيني يصل مدار القمر ويستعد للهبوط على سطحه

GMT 21:35 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

اليابان تكشف عن روبوت عملاق لتنشيط قطاع السياحة

GMT 01:19 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

"أوبك" تتوقع نمو الطلب على النفط في 2021

GMT 03:00 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

تعرّف على أفضل النشاطات السياحية ليلًا في دبي شتاء 2020

GMT 18:01 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 11:07 2020 الجمعة ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

إيما كورين تُعيد إحياء إطلالات الأميرة ديانا الأكثر شهرة

GMT 16:12 2020 الخميس ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

أساليب ماكياج مستوحاة من درة زروق

GMT 16:20 2020 الخميس ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

بسمة بوسيل بتسريحات شعر مزينة بأكسسوارات فاخرة

GMT 04:34 2020 الجمعة ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف على أنواع محركات السيارات في العالم

GMT 21:28 2020 الإثنين ,01 حزيران / يونيو

تنفرج السماء لتظهر الحلول والتسويات

GMT 12:05 2018 الأربعاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

سعر تويوتا راف فور 2019 الجديدة كليًا ينكشف رسميًا على الانترنت
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab