دراسة تؤكّد أنّ فيروس كورونا قد يكون موجودا لدى البشر لسنوات
آخر تحديث GMT21:48:48
 العرب اليوم -

وسط مؤامرات بشأن احتمالية أنّ يكون الوباء من صنع المختبر

دراسة تؤكّد أنّ فيروس "كورونا" قد يكون موجودا لدى البشر لسنوات

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - دراسة تؤكّد أنّ فيروس "كورونا" قد يكون موجودا لدى البشر لسنوات

فيروس كورونا
واشنطن - العرب اليوم

مع ارتفاع إصابات COVID-19 في جميع أنحاء العالم وتسببها في عمليات الإغلاق والالتهاب الرئوي والخوف، تسابق العلماء لتحديد مصدر فيروس كورونا SARS-CoV-2، وعلى الرغم من أننا لا نملك جميع الإجابات حتى الآن، بما في ذلك ما إذا كان قادما من مصدر حيواني، إلا أن تحليلا جديدا أوقف نهائيا المؤامرات التي تزعم أنه مرض من صنع المختبر.

وتقدم الدراسة بعض الاحتمالات المثيرة للاهتمام فيما يتعلق بأصل فيروس كورونا الجديد.

ويقول أحد السيناريوهات إن الفيروس ربما انتشر بشكل غير ضار بين البشر لفترة طويلة، قبل أن يصبح وباء عطّل جميع أشكال الحياة حول العالم.

وكتب فريق البحث من الولايات المتحدة والمملكة المتحدة وأستراليا في الدراسة: "من المحتمل أن سلف SARS-CoV-2  قفز إلى البشر، واكتسب [سمات جينومية جديدة] من خلال التكيف أثناء انتقاله من إنسان إلى إنسان دون اكتشافه. وبمجرد اكتساب هذه التعديلات، فإنها ستمكّن الوباء من الانطلاق وإنتاج مجموعة كبيرة من الحالات".

وحلل الباحثون البيانات الجينومية المتاحة من SARS-CoV-2 وفيروسات كورونا المماثلة الأخرى، ما يدل على أن أقسام مجال ربط المستقبلات (RBD) لبروتينات SARS-CoV-2، كانت فعالة جدا في الارتباط بالخلايا البشرية، وكان لا بد من إحداثها بالاختيار الطبيعي.

وقال أحد الباحثين، اختصاصي المناعة كريستيان أندرسن من Scripps Research: "بمقارنة بيانات تسلسل الجينوم المتاحة لسلالات فيروس كورونا المعروفة، يمكننا أن نحدد بحزم أن SARS-CoV-2 نشأ من خلال العمليات الطبيعية. وهناك سمتان للفيروس: الطفرات في الجزء RBD من بروتين spike وعموده الفقري المميز، يستبعدان المعالجة المختبرية كأصل محتمل لـ SARS-CoV-2".

ومع خروج "التجربة المختبرية" عن الطريق الصحيح، اكتشف الفريق فرضيتين قابلتين للتطبيق. أولا، أن الانتقاء الطبيعي حدث في مضيف حيواني قبل أن ينتقل الفيروس إلى البشر. ويشرح الفريق أنه على الرغم من أن عينات فيروسات كورونا في الخفافيش والبنغولين أظهرت جينومات متشابهة، إلا أن أيا منها لم يتناسب تماما بعد.

وكتب الباحثون: "على الرغم من أنه لم يتم تحديد فيروسات كورونا حيوانية تشبه بدرجة كافية أن تكون بمثابة السلف المباشر لـ SARS-CoV-2، إلا أن تنوع فيروسات كورونا في الخفافيش والأنواع الأخرى لا يتم تحديده بشكل كبير".

وتقول الفرضية الثانية إن الانتقاء الطبيعي حدث في البشر- بعد انتقال الفيروس من مضيف حيواني.

ويوضح مدير المعهد الوطني للصحة، فرانسيس كولينز، على مدونة NIH: "السيناريو الثاني هو أن فيروس كورونا الجديد انتقل من الحيوانات إلى البشر قبل أن يصبح قادرا على التسبب في أمراض بشرية وبعد ذلك، نتيجة للتغيرات التطورية التدريجية على مدى سنوات أو ربما عقود، اكتسب الفيروس في نهاية المطاف القدرة على الانتشار من إنسان إلى آخر/ والتسبب في أمراض خطيرة تهدد الحياة في كثير من الأحيان".

وعلى الرغم من أننا لا نعرف حتى الآن أيا من الفرضيتين صحيحتين، يعتقد الباحثون أن المزيد من الأدلة قد تقلب المقاييس لصالح واحدة أو أخرى- ولكن سيتعين علينا الانتظار حتى يتم إجراء هذا البحث.

ونُشرت المراسلات في Nature Medicine.

قد يهمك أيضــــــــــــــــًا : 

الكشف عن العلامات الأولى للإصابة بفيروس "كورونا"

الصين تسجل 41 وفاة و 1297 إصابة مؤكدة بفيروس كورونا الجديد

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

دراسة تؤكّد أنّ فيروس كورونا قد يكون موجودا لدى البشر لسنوات دراسة تؤكّد أنّ فيروس كورونا قد يكون موجودا لدى البشر لسنوات



GMT 08:36 2021 الأحد ,11 إبريل / نيسان

فساتين زفاف Elie Saab لربيع 2022
 العرب اليوم - فساتين زفاف Elie Saab لربيع 2022

GMT 07:37 2021 الأحد ,11 إبريل / نيسان

نصائح بسيطة لإنشاء صالة رياضية في منزلكِ
 العرب اليوم - نصائح بسيطة لإنشاء صالة رياضية في منزلكِ

GMT 06:52 2021 الأحد ,11 إبريل / نيسان

فساتين سهرة بتصاميم فاخرة موضة ربيع 2021
 العرب اليوم - فساتين سهرة بتصاميم فاخرة موضة ربيع 2021

GMT 01:03 2021 الجمعة ,09 إبريل / نيسان

"تويتر" يرفض إعادة نشر تغريدات ترامب القديمة
 العرب اليوم - "تويتر" يرفض إعادة نشر تغريدات ترامب القديمة

GMT 04:02 2021 الثلاثاء ,06 إبريل / نيسان

ديمبلي يضع برشلونة على بعد نقطة واحدة من أتليتيكو

GMT 09:54 2021 الخميس ,25 آذار/ مارس

الصين توسع مبيعات T77 المعدّلة حول العالم

GMT 07:27 2021 الثلاثاء ,23 آذار/ مارس

"بيجو" تكشف عن الجيل الثالث الجديد من سيارات 308

GMT 12:31 2015 الجمعة ,03 إبريل / نيسان

تعرفي على أهم أضرار البيرة أثناء فترة الحمل

GMT 04:44 2020 الأربعاء ,09 كانون الأول / ديسمبر

أحد أكثر الكواكب سوادًا في المجرة يتجه نحو الموت الناري

GMT 19:12 2019 الأربعاء ,30 تشرين الأول / أكتوبر

صور جريئة لـ كنزي وجنى عمرو دياب أثارت غضب محبي الهضبة

GMT 02:26 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

تعرّف على هاتف "نوكيا 5.4" المقرّر طرحه خلال الفترة المُقبلة

GMT 21:44 2018 الثلاثاء ,30 كانون الثاني / يناير

زياد نكد يطبع بصمة ملفتة في عالم هوت كوتور

GMT 04:38 2017 الجمعة ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

شمس ترفض التهم الموجة اليها بالشماتة في أحلام
 
syria-24
Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab