علماء يكشفون السبب وراء نمو الأورام السرطانية ومقاومتها للعلاج
آخر تحديث GMT11:28:32
 العرب اليوم -

علماء يكشفون السبب وراء نمو "الأورام السرطانية" وانتشارها ومقاومتها للعلاج استخدموا أحدث التقنيات لدراسة الأنسجة التي تحيط بالأورام

علماء يكشفون السبب وراء نمو "الأورام السرطانية" ومقاومتها للعلاج

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - علماء يكشفون السبب وراء نمو "الأورام السرطانية" ومقاومتها للعلاج

الخلايا السرطانية
لندن ـ العرب اليوم

وجدت دراسة حديثة أن الخلايا السرطانية قد "تفسد" الأنسجة السليمة لمساعدتها على النمو والانتشار ومقاومة العلاج، حيث استخدم علماء من معهد "فرانسيس كريك" في لندن، أحدث التقنيات لدراسة الأنسجة التي تحيط بالأورام لدى الفئران في المختبر، ووجد العلماء أن الأنسجة السليمة، التي تحدت الخلايا الخبيثة، أصبحت "مثل الخلايا الجذعية" و"دعمت بالفعل نمو السرطان".

ويعتقدون أن هذا الأمر يدل على "التأثير القوي للسرطان، الذي يفرضه على الخلايا المجاورة".

وقالت المعدة الرئيسية الدكتورة إلاريا مالانشي: "تسمح لنا التقنية الجديدة بدراسة التغيرات التي تطرأ على الخلايا، في البيئة الدقيقة للورم بدقة غير مسبوقة. وهذا يساعدنا على فهم كيفية ارتباط هذه التغييرات بنمو الورم، ما يسمح لنا بتطوير استراتيجيات أفضل لعلاج المرض".

أقرأ أيضا دراسة مثيرة تسخّر "مرضًا شائعًا" للقضاء على خلايا السرطان

وللكشف عن كيفية تأثير الخلايا السرطانية على البيئة المحيطة بها، قام العلماء بتحليل الفئران المصابة بسرطان الثدي، الذي امتد إلى الرئتين، حيث أفادت مجلة "الطبيعة" بأن الدراسة عدّلت الأورام لإطلاق بروتين فلوري، يخترق الخلايا المجاورة. وقورنت الخلايا التي تحمل علامات الفلورسنت، مع تلك التي لا تحتوي على البروتين، وبالتالي لم يحدث أي تلامس مع الورم.

ووجد العلماء أن الخلايا التي تحمل العلامات في رئتي الفئران، لديها "خواص شبيهة بالخلايا الجذعية"، على عكس الخلايا الموجودة خارج الأنسجة المحيطة بالأورام. ثم قاموا بخلط "الخلايا الجذعية" لدى الفئران مع الأورام في المختبر، ما دعم نمو السرطان.

وفي الجزء الثاني من التجربة، تعاون الباحثون مع علماء من معهد الخلايا الجذعية MRC التابع لـ Wellcome Trust. واستخدموا "الخلايا الجذعية" للفئران لإنشاء سائل عضوي رئوي.

ويمكن استخدام الأجزاء النسيجية الصغيرة المستمدة من خلايا جذعية، لإعادة تعقيد العضو، وفقا لمعهد هارفارد للخلايا الجذعية.

وشكلت خلايا الرئة السليمة غير المسماة في الفئران، عضويات تتكون في الغالب من الخلايا، التي تبطن الحويصلات الهوائية، حيث يحدث تبادل الغازات.

ومع ذلك، فإن الخلايا المصنفة المأخوذة من الأنسجة المحيطة بالأورام، كونت عضويات مع مجموعة واسعة من أنواع الخلايا، حيث يأمل العلماء أن تحفز دراستهم فرق البحث الأخرى على دراسة التغيرات، التي تحدثها الخلايا السرطانية من أجل البقاء والانتشار ومقاومة العلاج.

قد يهمك أيضا

تطوير تقنية جديدة لتدمير الخلايا السرطانية بالليزر

البصل الأحمر قد يساعد في مكافحة الخلايا السرطانية

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

علماء يكشفون السبب وراء نمو الأورام السرطانية ومقاومتها للعلاج علماء يكشفون السبب وراء نمو الأورام السرطانية ومقاومتها للعلاج



بدت وكأنها في جلسة تصوير أكثر من كونها تقضى وقتًا مرحًا

كايلى جينر وابنتها بكامل أناقتهما في رحلة للتزلج بزي ثلجي

واشنطن - العرب اليوم

GMT 04:29 2019 الأحد ,08 كانون الأول / ديسمبر

6 نصائح لاختيار ديكور غرف نوم الأطفال الأنسب للتوأم
 العرب اليوم - 6 نصائح لاختيار ديكور غرف نوم الأطفال الأنسب للتوأم

GMT 03:18 2016 الأربعاء ,30 آذار/ مارس

منى محمود تستخدم الجوخ والأقمشة في ديكوراتها

GMT 07:48 2016 الخميس ,15 أيلول / سبتمبر

صناعة القبّعات

GMT 14:17 2017 السبت ,02 كانون الأول / ديسمبر

الرد على الإرهاب بالعلم والعمل

GMT 07:08 2019 الأحد ,31 آذار/ مارس

شهر بطيء الوتيرة وربما مخيب للأمل

GMT 13:46 2017 الخميس ,21 أيلول / سبتمبر

اختراع ..اكتشاف .. لا يهم.. المهم الفائدة

GMT 19:29 2017 الخميس ,23 شباط / فبراير

أنواع السياحة

GMT 04:24 2013 الثلاثاء ,02 إبريل / نيسان

"سوبر جلو" علاج جديد وفعال للدوالي أقل إيلامًا

GMT 01:28 2017 الأحد ,29 كانون الثاني / يناير

"حناء العريس" ركن أصيل من طقوس الزواج السوداني

GMT 16:32 2016 الثلاثاء ,26 كانون الثاني / يناير

دراسة بريطانية تتوِّج المرأة السورية ثالث أجمل نساء العالم

GMT 23:06 2019 السبت ,05 كانون الثاني / يناير

٧ فوائد لا تعرفينها عن كبسولات فيتامين E للبشرة والجلد
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab