دراسة تكشف ان السُمنة المفرطة تعرِّض أصحابها للأزمة القلبية
آخر تحديث GMT06:28:12
 العرب اليوم -

حتى ولو كانوا يبدون في صحة جديدة وضغط دمهم طبيعي

دراسة تكشف ان السُمنة المفرطة تعرِّض أصحابها للأزمة القلبية

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - دراسة تكشف ان السُمنة المفرطة تعرِّض أصحابها للأزمة القلبية

السمنة المفرطة
لندن ـ كاتيا حداد

كشفت دراسة حديثة، ان الاشخاص الذين يعانون من السمنة المفرطة، ويمارسون التمارين الرياضة ويتمتعون بصحة جيدة، هم أكثر عرضة للاصابة بالأزمة القلبية او السكتة الدماغية. وتوضح الدراسة البريطانية التي شملت 3.5 مليون شخص، ان الأشخاص الذين يعانون من زيادة في الوزن، يمكن ان يظلوا بصحة جيدة طالما انهم يتدربون باستمرار مع التغذية الجيدة.

وقال علماء في جامعة "برمنغهام" البريطانية، انه يجب على الاطباء الا يستخدموا مصطلح "السمنة الصحية" لطمأنة مرضاهم ممن يعانون من زيادة الوزن، بعدم وجود مخاطر للاصابة بمرض السكري من النوع 2 أو أمراض القلب. وأوضح الدكتور ريشي كالياشيتي، الذي عرض نتائج ابحاثه في المؤتمر الأوروبي للسمنة في البرتغال، ان "السمنة الصحية" هي "أسطورة خيالية".

ووجد فريق البحث أن الدهون الزائدة تزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب بمقدار النصف - حتى عندما تكون مستويات "الكوليسترول" في الدم طبيعيا، فهي تزيد من احتمال الإصابة بالسكتة الدماغية وتضاعف من خطر الإصابة بالقصور القلبي، في حين أن معظم الناس يعانون من السمنة المفرطة لديهم خطر متزايد من تطور أمراض مثل  أمراض القلب والسكتة الدماغية والسكري من النوع 2 مقارنة مع اولئك الذين يتمتعون بوزن طبيعي.

وكان يعتقد في الماضي أن ما يصل إلى ثلث الناس الذين يعانون من السمنة المفرطة يتمتعون بصحة جيدة، ولكن الدراسة الجديدة - وهي الأكبر من نوعها - كشفت أنه حتى لو بدوا وكأنهم أصحاء، فمن المرجح أن تلحقهم المشكلات المرتبطة بالسمنة.

وقد قام الفريق بتحليل السجلات الصحية من عام 1995 إلى عام 2015 ل 3.5 مليون شخص بالغ يعانون من السمنة ولكنهم لا يعانون من أمراض القلب، بالاضافة الى مستويات ضغط الدم والكولسترول الطبيعية. ثم تتبعوا كم من أمراض القلب التاجية المتقدمة، والسكتات الدماغية، والقصور القلبي أو أمراض الأوعية الدموية الطرفية.

وقال الدكتور مايك كنابتون، من مؤسسة القلب البريطانية: "ليس من المألوف ان بحوثا بهذا الحجم والتي تجرى في هذا المجال قادرة على اسقاط أسطورة قديمة". من جانبه تساءل تام فري، من المنتدى الوطني للسمنة،: "هل يمكن أن تعاني من السمنة المفرطة وفي نفس الوقت تتمتع بصحة جيدة؟ عند سؤالك الرياضيين ستحصل على اجابة (نعم) و عند سؤالك للعلماء سيجاوبون بـ(لا) وهذا يعني ان النقاش مازال قائما".

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

دراسة تكشف ان السُمنة المفرطة تعرِّض أصحابها للأزمة القلبية دراسة تكشف ان السُمنة المفرطة تعرِّض أصحابها للأزمة القلبية



ارتدت بلوزة بسيطة التصميم بأكمام الثلاثة أرباع مع نهايات غير متماثلة

ملكة بلجيكا تعتمد اللون "البطيخي" لملابسها وكماماتها في أحدث ظهور لها

بروكسل ـ العرب اليوم

GMT 02:32 2016 الثلاثاء ,12 إبريل / نيسان

تعرفي على موعد نزول الدورة بعد ترك حبوب منع الحمل

GMT 02:32 2016 الثلاثاء ,12 إبريل / نيسان

تعرفي على موعد نزول الدورة بعد ترك حبوب منع الحمل

GMT 00:20 2017 الأربعاء ,31 أيار / مايو

8 أشياء غريبة يُمكن حدوثها بعد ذروة الجماع

GMT 09:39 2018 الأربعاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

أفضل 5 أشكال شبابيك حديد خارجية للمنازل

GMT 00:20 2017 الأربعاء ,31 أيار / مايو

8 أشياء غريبة يُمكن حدوثها بعد ذروة الجماع

GMT 09:39 2018 الأربعاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

أفضل 5 أشكال شبابيك حديد خارجية للمنازل

GMT 22:11 2014 الثلاثاء ,23 أيلول / سبتمبر

درجات اللون الرمادي الأفضل والأجمل لمعظم الغرف
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab