اكتشاف نظام دفاعي سرّي ضد الجراثيم التي تدخل مجرى الأنف
آخر تحديث GMT01:33:59
 العرب اليوم -

تُحذِّر الخلايا المحيطة لحماية نفسها مِن مُسبّبات الأمراض

اكتشاف نظام دفاعي "سرّي" ضد الجراثيم التي تدخل مجرى الأنف

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - اكتشاف نظام دفاعي "سرّي" ضد الجراثيم التي تدخل مجرى الأنف

تعرض الأنف للجراثيم
لندن - العرب اليوم

اكتشف باحثون في مستشفى ماساتشوستس التعليمي المختص بالعيون والأذان، نظاما دفاعيا "لم يسبق له مثيل" ضد الجراثيم التي تدخل مجرى الأنف، ولا تقتصر مهمة هذه الحويصلات المكتشفة التي تسمّى exosomes، على قتل البكتيريا، بل تحذر الخلايا المحيطة لحماية نفسها من مسببات الأمراض.

حلّل الباحثون الأنسجة الأنفية في المختبر وكذلك لدى المرضى الذين يخضعون للجراحة في أنوفهم لتحديد الدور الدقيق لـexosomes.

وأظهرت النتائج أنه في غضون 5 دقائق من تعرض الخلايا الأنفية للبكتيريا التي يحتمل أن تكون خطرة، تضاعف إطلاق الـexosomes في المخاط.

وقال جرّاح الجيوب الأنفية والمؤلف الرئيسي، الدكتور بنجامين بليير، إن "الحويصلات قوية في قتل البكتيريا مثل المضاد الحيوي"، لكن لا تقوم كل الحويصلات الصغيرة بتدمير البكتيريا إذ ينتقل الكثير منها إلى مؤخرة الأنف، وتندمج مع الخلايا الأخرى، لتحذيرها من مسببات الأمراض الغازية.

ووجد الباحثون أنها تقوم بعد ذلك بإيداع البروتينات وبعض موادها الوراثية في هذه الخلايا، بحيث تكون مسلحة ضد البكتيريا الخطيرة.

ويمكن أن تفسر هذه الدراسة اكتشافا آخر يقول إن الشعيرات الصغيرة في فتحات الأنف ترفع مسببات الأمراض داخل الأنف، بدلا من دفعها إلى الخارج، وبمجرد تنبيه الخلايا الموجودة في مؤخرة الأنف حول البكتيريا الخطيرة، يمكن عندئذٍ ابتلاع العوامل الممرضة وتدميرها من قبل القناة الهضمية، وفقا إلى الدكتور بليير.
ويخطط الباحثون لدراسة كيفية اندماج exosomes مع الخلايا، على أمل استخدام هذه العملية لتوصيل الأدوية بشكل أكثر فعالية، وسبق أن تم ربط exosomes، التي اكتُشفت عام 1983، بصحة الشخص ككل، بما في ذلك خطر الإصابة بالسرطان.

يأتي ذلك بعد أن أظهرت الأبحاث، التي نُشرت في وقت سابق من هذا الشهر، أن "llamas" قد تساعد في تطوير لقاح إنفلونزا البرد "طويل الأمد".

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

اكتشاف نظام دفاعي سرّي ضد الجراثيم التي تدخل مجرى الأنف اكتشاف نظام دفاعي سرّي ضد الجراثيم التي تدخل مجرى الأنف



تعدّ عنوانًا للأناقة ومصدر إلهام للنساء العربيات

أجمل إطلالات الملكة رانيا خلال أكثر مِن مناسبة رسمية

عمان ـ العرب اليوم

GMT 02:18 2020 الأربعاء ,08 إبريل / نيسان

تقرير يرصد أجمل الحدائق النباتية على مستوى العالم
 العرب اليوم - تقرير يرصد أجمل الحدائق النباتية على مستوى العالم

GMT 05:33 2020 الثلاثاء ,07 إبريل / نيسان

الصين تزف للعالم "بشرى سعيدة" بـ"رقم صفر"

GMT 23:05 2020 الثلاثاء ,07 إبريل / نيسان

ترامب يعلن عن 10 عقاقير لعلاج فيروس كورونا

GMT 17:45 2020 الثلاثاء ,07 إبريل / نيسان

مصر تعلن حصيلة جديدة للإصابات بفيروس كورونا

GMT 07:57 2020 الأربعاء ,08 إبريل / نيسان

علامتان بالأنف تدل على الإصابة بـ فيروس كورونا

GMT 01:03 2020 الأربعاء ,08 إبريل / نيسان

علامتان في الأنف تدل على الإصابة بفيروس كورونا

GMT 02:51 2017 الأحد ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

الجنس في عمر الأربعين أفضل منه في عمر العشرين

GMT 02:06 2016 الجمعة ,03 حزيران / يونيو

سميرة شاهبندر المرأة التي بكى صدام حسين أمامها

GMT 18:01 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 14:10 2015 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

فوائد الخبيزة " الخبازي أو الخبيز"

GMT 22:55 2019 الثلاثاء ,05 تشرين الثاني / نوفمبر

وضعيات الجماع الافضل للأرداف وخسارة الوزن
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab