إلهام شاهين تعبر عن اعتزازها دورها الصغير في فيلم أيام الغضب
آخر تحديث GMT11:56:08
 العرب اليوم -

"ضيوف الشرف" علامة بارزة في السينما والدراما المصرية

إلهام شاهين تعبر عن اعتزازها دورها الصغير في فيلم "أيام الغضب"

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - إلهام شاهين تعبر عن اعتزازها دورها الصغير في فيلم "أيام الغضب"

الفنانة إلهام شاهين
القاهرة ـ محمد عمار

عدد من النجوم الكبار ظهروا في عدد من الأعمال الفنية سواء سينما، مسرح، تليفزيون وفي بعض الأحيان يكون هذا الضيف ضيوف شرف في العمل الفني.  

  قالت الفنانة إلهام شاهين أنها لن تنسى مشاركتها كضيفة شرف في فيلم أيام الغضب عام 1989، مع يسرا ونور الشريف، وكانت مشاهدها 3 مشاهد فقط عن فتاة مجنونة، وحصل هذا الدور على جائزة أحسن ممثلة في مهرجان الإسكندرية، موضحة أن ضيف الشرف هو من يقوم بدور ولكنه يعلم مع المشاهد رغم صغر حجمه.

أما الناقد محمد الشافعي فقال أن تاريخ الفن المصري،  وخاصة في السينما ينظر إلى ضيوف الشرف كعلامة فنية في الأعمال الفنية، وخاصة إذا كان دور مهم مثل الذي قام  به الفنان الراحل رشدي أباظة في فيلم كلمة شرف، في آخر مشهد من الفيلم ومازال الناس تتذكر دور أباظة فيه.

أما المخرج نادر صلاح الدين فقال أن ضيوف الشرف غالبا يكونوا إضافة للعمل الفني، وخاصة إذا كان العمل به مجموعة من الشباب مثل فيلم ثقافي، وهو الفيلم التي ظهرت فيه الفنانة يسرا في آخر مشهد، وكان البطولة لمجموعة شباب وهم أحمد رزق وأفتحي عبد الوهاب وأحمد عيد، وكان أول إخراج للمخرج محمد أمين.

أما الناقد محمد مبارك فقال أن ضيوف الشرف الأن لم يقتصروا على السينما فهناك أعمال درامية كبيرة مثل "رحيم" المسلسل الذي ظهر فيه النجم أحمد السقا في عدد محدودة من المشاهد وكان مؤثرا موضحا أن مسلسل نصيبي وقسمتك ظهر فيه عدد من النجوم والنجمات في حلقات محدودة، وجميعهم نجوم لهم ثقل في الفن وحقق المسلسل نجاحا كبيرا  فالفنان دائما ما ينظر إلى الدور وليس المساحة.

بينما أشار الناقد عبد السلام فاروق أن هناك فنانين عظام دائما ما كانوا يحملون الفن على أعتاقهم، ولم يبخلوا في مساندة الشباب في أعمالهم، وهذا يظهر في أعمال الفنان حسن حسني: الذي دائما ساند شباب الممثلين في أعمال سينمائية بغض النظر عن مساحة الدور الذي يقوم به.

وحصل العديد من النجوم والنجمات على جوائز مهمة في أعمالهم كضيوف شرف، منهم الفنانة انتصار التي نالت جائزة أحسن ممثلة دور ثاني من  مهرجان جمعية الفيلم عام 2003، بعد ظهورها كضيفة شرف في فيلم سهر الليالي الذي ضم نجوم الجيل منهم منى زكي ،، أحمد حلمي ،، فتحي عبد الوهاب ،، شريف مني ،، خالد أبو النجا ،، جيهان فاضل.

قد يهمك ايضا

عرض الفيلم الرثائقي أمير البهجة في مهرجان الأسكندرية

تعرّف على أسرار حياة إلهام شاهين بمناسبة ذكرى ميلادها

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

إلهام شاهين تعبر عن اعتزازها دورها الصغير في فيلم أيام الغضب إلهام شاهين تعبر عن اعتزازها دورها الصغير في فيلم أيام الغضب



بلقيس فتحي تتألق بإطلالة عصرية وأنيقة

القاهرة - العرب اليوم

GMT 10:29 2022 الإثنين ,23 أيار / مايو

الإطلالات المناسبة لحفلات الزفاف الصيفية
 العرب اليوم - الإطلالات المناسبة لحفلات الزفاف الصيفية

GMT 10:58 2022 الإثنين ,23 أيار / مايو

أفضل خمس مدن سياحية في ألمانيا لمحبي الطعام
 العرب اليوم - أفضل خمس مدن سياحية في ألمانيا لمحبي الطعام

GMT 02:07 2022 الإثنين ,23 أيار / مايو

عائشة بن أحمد في إطلالة خاطفة للأنظار
 العرب اليوم - عائشة بن أحمد في إطلالة خاطفة للأنظار

GMT 02:54 2022 الإثنين ,23 أيار / مايو

مميّزات ديكورات المجالس الأنيقة
 العرب اليوم - مميّزات ديكورات المجالس الأنيقة

GMT 18:01 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 03:22 2020 الخميس ,15 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج الدلو 15 أكتوبر/ تشرين الأول 2020

GMT 08:53 2020 الثلاثاء ,14 كانون الثاني / يناير

تعرف على مواصفات سيارة "هوندا بايلوت LX" 2019

GMT 09:43 2018 الإثنين ,01 كانون الثاني / يناير

تعرف على أسباب هروب المرأه من فراش الزوجية

GMT 19:27 2018 الأحد ,10 حزيران / يونيو

الصحابية عاتكة بنت زيد زوجة الشهداء

GMT 08:37 2017 السبت ,16 أيلول / سبتمبر

من جيوب الأغنياء لا الفقراء

GMT 01:46 2017 الخميس ,13 تموز / يوليو

مشجع يطالب بالقبض على المصارع رومان رينز

GMT 02:32 2016 الثلاثاء ,12 إبريل / نيسان

تعرفي على موعد نزول الدورة بعد ترك حبوب منع الحمل

GMT 19:27 2019 الثلاثاء ,02 إبريل / نيسان

أفضل وصفة طبيعية لمعالجة الشعر الجاف

GMT 17:55 2018 الخميس ,25 تشرين الأول / أكتوبر

حافظ يعلن أن العنصر الأجنبي لم يقدِّم أي جديد للنادي

GMT 21:10 2018 السبت ,14 تموز / يوليو

السرير غير المرتب أفضل لصحة الإنسان

GMT 06:55 2018 السبت ,05 أيار / مايو

عشر ماحيات للذنوب.. بإذن الله
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab