اطلاق خدمة مصرفية جديدة تتيح للبناني سداد الضرائب عبر بطاقات الائتمان
آخر تحديث GMT11:20:18
 العرب اليوم -

القصار و طربية يشيدان بها ويعتبرانها خطوة تؤسس للحكومة الالكترونية

اطلاق خدمة مصرفية جديدة تتيح للبناني سداد الضرائب عبر بطاقات الائتمان

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - اطلاق خدمة مصرفية جديدة تتيح للبناني سداد الضرائب عبر بطاقات الائتمان

اطلاق خدمة مصرفية جديدة تتيح للمواطن اللبناني سداد الضرائب المتوجبة عليه ببطاقات الائتمان
بيروت - رياض شومان

أعلن في بيروت أمس الثلاثاء عن اطلاق خدمة مصرفية جديدة تتيح للمواطن اللبناني سداد الضرائب المتوجبة عليه على الاملاك المبنية من خلال بطاقات الائتمان "فيزا" و"ماستركارد" عبر بوابة الدفع الالكتروني "نت كوميرس"، ومن خلال الموقع الخاص بوزارة المال. هذه الخدمة الجديدة التي اعلنها مصرفا "الاعتماد اللبناني " و"فرنسبنك" هي نتاج جهود قامت بها وزيرة المال السابقة ريا الحسن التي عملت على تلزيم هذا المشروع في العام 2010 من خلال الاتحاد الاوروبي.
وقد جاء الاعلان عن هذه الخدمة خلال مؤتمر صحافي مشترك في فندق "فينيسيا" تحت عنوان "معا نحو حكومة الكترونية"، شارك فيه رئيس مجلس الادارة المدير العام لـ"مجموعة الاعتماد اللبناني" رئيس الاتحاد الدولي للمصرفيين العرب رئيس اللجنة التنفيذية لاتحاد المصارف العربية الدكتور جوزف طربيه، رئيس الاتحاد العربي لغرف التجارة والصناعة والزراعة رئيس مجلس ادارة "فرنسبنك" الوزير السابق عدنان القصار، ورئيس مجلس ادارة "تلي انفستمنت" مارون شماس.
واوضح طربيه في كلمته ان هذه الخدمة التي تم استحداثها تتيح لكل مكلف لبناني أو أجنبي، مقيم في لبنان أو خارجه، سداد ضرائبه على الأملاك المبنية عبر الموقع الإلكتروني الخاص بوزارة المال في لبنان (www.finance.gov.lb) ، وذلك عن طريق إستخدام بطاقة مصرفية من نوع "فيزا" او "ماستركارد"، صادرة عن أي مصرف لبناني أو عالمي، وذلك بشكل سهل وآمن وسريع، تماشياً مع متطلبات التطوّر التقني.
 ورأى ان أهمية هذه الخطوة الأولى نحو قيام الحكومة الاكترونية في لبنان، تكمن في المنافع التي تعود بها على المكلفين، لجهة توفير الانتقال الى وزارة المال لتسديد الضرائب وعدم الوقوف والانتظار في الصف وتسهيل الدفع الالكتروني الآمن.
أما المنافع العائدة الى وزارة المال، بحسب طربيه، فوافرة أيضاً واهمها تخفيف الأعباء على الوزارة من طريق تخفيف الضغط على دوائر التحصيل لديها، وازالة الحاجة الى اضافة صناديق دفع جديدة في الوزارة لتغطية كل المناطق اللبنانية، اضافة الى تأمين سلامة المدفوعات وحصولها في الوقت المحدد عبر التحصيل الالكتروني، بحيث يتغذى حساب الخزينة من الضرائب من دون أي جهد بشري كانت تتطلبه الطريقة السابقة في التحصيل.
وعن المنافع على المجتمع اللبناني، قال طربيه ان من شأن هذه الخطوة الجديدة ان تحسن علاقة الادارة مع الجمهور وتؤمّن مواكبة التطوّر والتكنولوجيا وعصرنة الخدمات وتنويعها بما يجاري متطلبات العصر الإلكتروني الذي يصل الناس بعضها ببعض بسرعة هائلة محوّلاً العالم كله الى قرية كونية متشابكة.

وقال القصار ان اطلاق خدمة دفع الضريبة الالكتروني بواسطة بطاقة الائتمان تندرج في اطار استباق حاجات الزبائن من خدمات ذات قيمة مضافة عالية ومميزة بما فيه تطوير السوق المصرفية في لبنان عموما. وشدد على ان هذه الخدمة الجديدة سهلة الاستخدام، وفورية، ومضمونة، وآمنة كما أنها اختيارية وسرية، "تنسجم تماماً مع سجل إنجازاتنا في هذا المجال وتتناغم مع إيماننا بأن الغد يبدأ الآن".
اضاف "إننا كقطاع خاص، وإذ نضع أيدينا اليوم في هذه المبادرة مع وزارة المال، نؤسس الحكومة الالكترونية في بلد تأخر وللأسف في تشكيل حكومته الرسمية. إن هاجسنا الأول في الهيئات الاقتصادية في ظل ما يعانيه لبنان من ركود اقتصادي غير مسبوق، هو حتماً الخروج من بازار التأليف الحكومي هذا، بعد أكثر من ستة أشهر من المراوحة القاتلة، أدت إلى دخول لبنان في نفق مظلم. وإنني وفي صدد تطرقنا إلى موضوع الحكومة الالكترونية، أغتنم الفرصة لأشدد مجدداً على ضرورة تشكيل الحكومة اللبنانية، وأطالب القوى السياسية على اختلافها بتسهيل مهمة الرئيس المكلف تمام سلام لتأليف الحكومة كمطلب وطني ملحّ، من أجل إنقاذ البلاد من المأزق الذي بات يتهدد اقتصادنا اللبناني.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

اطلاق خدمة مصرفية جديدة تتيح للبناني سداد الضرائب عبر بطاقات الائتمان اطلاق خدمة مصرفية جديدة تتيح للبناني سداد الضرائب عبر بطاقات الائتمان



استوحي إطلالتك الرمضانية بأسلوب أنيق من النجمة مايا دياب

بيروت - العرب اليوم

GMT 11:50 2021 الخميس ,15 إبريل / نيسان

التنانير الطويلة موضة في عروض الأزياء العصرية
 العرب اليوم - التنانير الطويلة موضة في عروض الأزياء العصرية

GMT 08:49 2021 الجمعة ,16 إبريل / نيسان

أرخص وأفضل الأماكن لقضاء عطلة 2021
 العرب اليوم - أرخص وأفضل الأماكن لقضاء عطلة 2021

GMT 08:37 2021 السبت ,17 إبريل / نيسان

ألوان ديكورات منزل رائجة هذا العام
 العرب اليوم - ألوان ديكورات منزل رائجة هذا العام

GMT 09:54 2021 الأربعاء ,14 إبريل / نيسان

فساتين خطوبة بألوان ربيعية مستوحاة من ورود الفصل
 العرب اليوم - فساتين خطوبة بألوان ربيعية مستوحاة من ورود الفصل

GMT 08:45 2021 الجمعة ,16 إبريل / نيسان

جديد تصاميم ورق الجدران من دور عالميّة
 العرب اليوم - جديد تصاميم ورق الجدران من دور عالميّة

GMT 20:04 2021 الإثنين ,05 إبريل / نيسان

قرار هام من صندوق النقد الدولي لصالح 28 دولة

GMT 21:25 2021 الإثنين ,05 إبريل / نيسان

الهند تمتلك بعض أجمل شواطئ العالم

GMT 07:27 2021 الإثنين ,12 إبريل / نيسان

جيب تطلق الموديل الجديد من أيقونتها Compass

GMT 21:29 2021 الجمعة ,02 إبريل / نيسان

كيا EV6 رقم قياسي في أول يوم لطرح السيارة

GMT 09:00 2016 الأحد ,31 تموز / يوليو

كيف تعرف أن زوجتك تمارس العادة السرية ؟

GMT 10:14 2018 الجمعة ,06 إبريل / نيسان

طفل يغتصب فتاة صغيرة في أحد الحقول في آيرلندا
 
syria-24
Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab