تونس تسعى إلى إدراج تمويلات عبر السندات الخضراء بدعم من البنك الدولي
آخر تحديث GMT07:17:54
 العرب اليوم -

تستعدّ للتحوّل سريعًا إلى الاعتماد على الطاقتين الشمسية والرياح

تونس تسعى إلى إدراج تمويلات عبر السندات الخضراء بدعم من البنك الدولي

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - تونس تسعى إلى إدراج تمويلات عبر السندات الخضراء بدعم من البنك الدولي

تونس تسعى إلى إدراج تمويلات عبر السندات الخضراء بدعم من البنك الدولي
تونس - العرب اليوم

شاركت مجموعة من الخبراء من تونس والبنك الدولي يتقدمهم رضا شلغوم وزير المال التونسي، في تنظيم ورشة لتبادل الأفكار بشأن إعداد دليل لإصدار السندات المالية الخضراء في تونس والاستفادة من هذه الأداة التمويلية التي انطلقت منذ نحو 10 سنوات وعرفت نجاحا هاما في عدة دول.

وتلقى السلطات التونسية دعما من الحكومة الكندية وأحد البنوك المجرية، وتسعى من خلال هذه الأداة التمويلية إلى تنشيط سوق السندات باعتباره أحد البدائل التمويلية المهمة أمام الشركات، من خلال إدراج أنواع جديدة لهذه الآلية، التي يقتصر دورها في السوق المحلية على سندات الخزانة العامة. وعلى الرغم من إغراءات هذه السندات، فإن مناخ الاستثمار في تونس غير مهيأ بالكامل لاستقبال هذه النوعية من التمويلات، وفي هذا الشأن، أشارت هيئة السوق المالية التونسية في بيان لها إلى أن الورشة المنظمة في تونس، ستتبادل الأفكار بشأن إعداد دليل لإصدار السندات الخضراء في تونس، وبخاصة أن هذه السندات باتت أداة تمويل عالمية مهمة.

وتستعد تونس للتحول سريعا إلى استخدام الطاقات المتجددة عبر تسهيل التمويل أمام الشركات المحلية لبناء مشروعات تعتمد على الطاقة الشمسية وطاقة الرياح، غير أن هذا التحول يصطدم بمجموعة من المعوقات، من بينها أن بورصة تونس ليست جاهزة فنيا لتداول السندات الخضراء.
وفي هذا الشأن ذكر عدد من المشاركين في ورشة التفكير الملتئمة للغرض أن سوق الأوراق المالية في تونس ليست جاهزة تماما من الناحية الفنية لتداول السندات الخضراء، باعتبارها ورقة مالية جديدة قد لا تجذب شرائح أخرى من المتعاملين.

وقدم هؤلاء مجموعة من المؤشرات، من بينها أن رأسمال البورصة التونسية لا يزيد حاليا على 22 في المائة من الناتج المحلي الإجمالي، مقابل 70 في المائة في بعض البورصات الأخرى على بورصة الدار البيضاء في المغرب. وتكتفي سوق الأوراق المالية التونسية بقبول إدراج البعض من شركات القطاع العام الكبرى، لتعزيز وضعية البورصة، وهو ما يعني أن المعاملات ما زالت تسير بنسق ضعيف.
وتشير بيانات نشرها البنك الدولي إلى قيامه منذ سنة 2008 بتجميع أكثر من 13 مليار دولار من خلال ما يقرب من 150 سندا أخضر بعشرين عملة لمستثمرين ومؤسسات استثمارية حول العالم.

وتؤكد على أن مشروعات الطاقة المتجددة وكفاءة استخدام الطاقة والنقل النظيف، شكلت بحلول سنة 2018، وفق تقرير للبنك الدولي حول السندات الخضراء، أكبر القطاعات في حافظة المشروعات المستحقة للسندات الخضراء ومثلت نحو 69 في المائة من التزامات السندات الخضراء.

ولا يزيد حجم الإنتاج من الطاقات البديلة في تونس حاليا على 3 في المائة من الحاجيات، ووضعت السلطات مخططات طموحة لبلوغ نسبة 30 في المائة مع حلول سنة 2030، وتؤكد السلطات التونسية على رصد ما لا يقل عن 7 مليارات دولار خلال السنوات المقبلة، لتمويل مشروعات الطاقات المتجددة بهدف مواجهة النقص الفادح في إنتاج النفط وما ينجر عن ذلك من انعكاسات سلبية على الميزان التجاري المحلي.

قد يهمك أيضًا

"أبوظبي الوطني" أرجأ طرح إصداره الأول من السندات الخضراء

الحكومة اليمنية تتفق مع البنك الدولي على تعزيز مهام “المركزي”لتحقيق الاستقرار

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تونس تسعى إلى إدراج تمويلات عبر السندات الخضراء بدعم من البنك الدولي تونس تسعى إلى إدراج تمويلات عبر السندات الخضراء بدعم من البنك الدولي



حملت بأغلبها توقيع مصمميها المفضّلين أمثال الكسندر ماكوين

تعرفي على سرّ تميّز كيت ميدلتون وفساتينها الأنيقة

لندن ـ ماريا طبراني

GMT 05:18 2019 الإثنين ,16 كانون الأول / ديسمبر

إليكِ موديلات فساتين سهرة جديدة لسهرة ليلة رأس السنة 2020
 العرب اليوم - إليكِ موديلات فساتين سهرة جديدة لسهرة ليلة رأس السنة 2020

GMT 04:15 2019 الإثنين ,16 كانون الأول / ديسمبر

"الدرعية" وجهة سياحية سعودية تستضيف مسابقات عالمية
 العرب اليوم - "الدرعية" وجهة سياحية سعودية تستضيف مسابقات عالمية

GMT 03:22 2019 الإثنين ,16 كانون الأول / ديسمبر

خطوات بسيطة تمكنك من التخلص من عفن الخشب خلال فصل الشتاء
 العرب اليوم - خطوات بسيطة تمكنك من التخلص من عفن الخشب خلال فصل الشتاء
 العرب اليوم - النواب الأميركي يؤكد أن سلوك دونالد ترامب جريمة قيد التنفيذ

GMT 03:48 2019 الإثنين ,16 كانون الأول / ديسمبر

أوبرا وينفري متهمة بمهاجمة المتحرشين السود وتجاهل البيض
 العرب اليوم - أوبرا وينفري متهمة بمهاجمة المتحرشين السود وتجاهل البيض

GMT 20:22 2019 الأحد ,15 كانون الأول / ديسمبر

تكريم المهندسة منى المنصوري ضمن 4 شخصيات ملهمة في 2019
 العرب اليوم - تكريم المهندسة منى المنصوري ضمن 4 شخصيات ملهمة في 2019

GMT 10:42 2019 الأحد ,15 كانون الأول / ديسمبر

إجلاء ركاب طائرة من مخارج الطوارئ في سيدني بعد نجاتهم
 العرب اليوم - إجلاء ركاب طائرة من مخارج الطوارئ في سيدني بعد نجاتهم

GMT 02:31 2018 الأربعاء ,04 إبريل / نيسان

غوغل يبدأ في تشغيل الموسيقى على سماعة البلوتوث

GMT 07:10 2018 السبت ,09 حزيران / يونيو

ليكزس RX سيارة معمرة لعشاق طراز الدفع الرباعي

GMT 02:04 2018 الخميس ,13 كانون الأول / ديسمبر

"النعناع البري" نبات ربما يُساعد في علاج مرض السرطان

GMT 00:10 2018 الثلاثاء ,09 كانون الثاني / يناير

الفنان أحمد عز يُعلّق على الحكم القضائي لخلع زينة
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab