رئيس مؤسسة النفط يهاجم مصرف ليبيا والقطط السمان
آخر تحديث GMT15:45:45
 العرب اليوم -

اتهم محافظ المصرف بإهدار مليارات الدولارات

رئيس مؤسسة النفط يهاجم مصرف ليبيا و"القطط السمان"

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - رئيس مؤسسة النفط يهاجم مصرف ليبيا و"القطط السمان"

النفط
طرابلس ـ العرب اليوم

شن رئيس المؤسسة الوطنية للنفط، مصطفى صنع الله، هجوما على محافظ مصرف ليبيا المركزي الصديق الكبير، مشيرا إلى أنه يقوم بصرف عائدات النفط لمن وصفهم بـ"الديناصورات والقطط السمان"، وقال صنع الله، في مقطع فيديو نشرته صفحة المؤسسة الوطنية للنفط على موقع "فيسبوك"، إن "المتباكين حاليا على أموال النفط لم يصدروا بيانا واحدا ضد الإقفالات النفطية"، وذلك في إشارة إلى المصرف المركزي. كما جدد تمسكه باحتفاظ المؤسسة بالعوائد المالية لتصدير النفط في المصرف الليبي الخارجي، متهما محافظ مصرف ليبيا المركزي بالمسؤولية عن إهدار مليارات الدولارات من أموال الليبيين وصرفها على "الديناصورات والقطط السمان والوحوش"، وفي هذا الصدد، تساءل صنع الله: "أين ذهبت 186 مليارا من إيرادات النفط خلال السنوات الأخيرة والتي أحيلت إلى المصرف المركزي؟".

وأضاف: "هل تحسن الوضع المعيشي لليبيين؟، وهل توفرت السيولة النقدية؟، وهل تم بناء مشاريع جديدة؟ في الواقع لا، بل إن هناك ديناصورات لديهم مئات الملايين باعتمادات وهمية من المصرف المركزي"، وأردف قائلا إن "المؤسسة ستواصل الاحتفاظ بإيرادات النفط في الحسابات السيادية للمؤسسة الوطنية للنفط في المصرف الليبي الخارجي، وفق القانون، إلى حين وجود شفافية من المركزي وآلية واضحة للمصرف". وتطرق رئيس المؤسسة الوطنية للنفط إلى تباين أسعار صرف الدولار مقابل الدينار الليبي بين السوق الرسمية والسوق غير الرسمية، ووجه مرة أخرى اتهاما مباشرا إلى محافظ المصرف المركزي بـ"بيع الدولار مقابل 1.40 دينار ليبي (لبعض الأشخاص) ثم يعاودون بيعه إلى المواطنين بأسعار متفاوتة ما بين ستة وعشرة دينارات

قد يهمك ايضا:

"المركزي الروسي" يتوقع أن ترجئ أوبك+ زيادة إنتاج النفط

انخفاضٌ حادٌ في عائدات تصدير النفط السعودي بأكثر مِن الثلث في أيلول

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

رئيس مؤسسة النفط يهاجم مصرف ليبيا والقطط السمان رئيس مؤسسة النفط يهاجم مصرف ليبيا والقطط السمان



GMT 10:23 2021 الإثنين ,18 كانون الثاني / يناير

ترندز موضة تناسب المرأة من برج الدلو دون غيرها
 العرب اليوم - ترندز موضة تناسب المرأة من برج الدلو دون غيرها

GMT 01:31 2021 الإثنين ,18 كانون الثاني / يناير

10 من أفضل الأنشطة السياحية في خور دبي 2021
 العرب اليوم - 10 من أفضل الأنشطة السياحية في خور دبي 2021

GMT 03:13 2021 الإثنين ,18 كانون الثاني / يناير

أفكار فريدة لديكورات حوائط غرفة نومك تعرف عليها
 العرب اليوم - أفكار فريدة لديكورات حوائط غرفة نومك تعرف عليها

GMT 01:08 2021 الإثنين ,18 كانون الثاني / يناير

حليمة بولند تتعرض للسخرية على مواقع التواصل الاجتماعي
 العرب اليوم - حليمة بولند تتعرض للسخرية على مواقع التواصل الاجتماعي

GMT 12:41 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

شركة فيسبوك ألغت زر الإعجاب من على الصفحات العامة

GMT 12:44 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

شركة "أبل" الأميركية تحذف عشرات آلاف التطبيقات

GMT 04:40 2021 الثلاثاء ,12 كانون الثاني / يناير

ارتفاع ثروة ماسك 13.6 مليار دولار في يومٍ واحد

GMT 08:18 2021 الأربعاء ,13 كانون الثاني / يناير

النفط يواصل الصعود ويتخطى مستوى 56 دولارًا للبرميل

GMT 02:55 2021 الثلاثاء ,12 كانون الثاني / يناير

أجمل أماكن السياحة في المجر لعطلات 2021 تعرف عليها

GMT 07:54 2021 الأربعاء ,13 كانون الثاني / يناير

"جنرال موتورز" تكشف عن سيارة أجرة طائرة ذاتية القيادة

GMT 01:54 2021 الثلاثاء ,12 كانون الثاني / يناير

مانشستر يونايتد أمام الريدز "موقعة نارية" تتصدر كأس الاتحاد

GMT 03:13 2019 الإثنين ,23 كانون الأول / ديسمبر

مجموعة ديكورات غرف نوم بالزهري الباستيل مودرن ومميز

GMT 16:32 2021 الأربعاء ,13 كانون الثاني / يناير

جوجل تدعم "أطفال المهاجرين" بمنحة خاصة بعد تنصيب بايدن

GMT 02:37 2021 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

نوفاك يصف التخفيض النفطي بأنه "هدية العام الجديد"

GMT 08:11 2020 الأربعاء ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

وزير الرياضة المصري أشرف صبحي يحضر تمرين منتخب الفراعنة

GMT 00:47 2017 الأربعاء ,28 حزيران / يونيو

"المغناطيس" للقضاء على "حركة العين اللا إرادية"
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab