يسمح للأوروبيين بالاستفادة من انتشار المصارف المغربية في القارة السمراء
آخر تحديث GMT03:34:07
 العرب اليوم -

مجلس اقتصادي "مغربي إسباني" لتشكيل قطب كبير بين أوروبا وإفريقيا

يسمح للأوروبيين بالاستفادة من انتشار المصارف المغربية في القارة السمراء

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - يسمح للأوروبيين بالاستفادة من انتشار المصارف المغربية في القارة السمراء

مجلس اقتصادي "مغربي إسباني" لتشكيل قطب كبير بين أوروبا وإفريقيا

الدار البيضاء – يوسف عبد اللطيف استطاعت زيارة العاهل الإسباني خوان كارلوس الأول، للمملكة المغربية، ما بين 15و18يوليو/تموز، خلق فضاء اقتصادي جديد بين المغرب وإسبانيا، أطلق عليه "المجلس الاقتصادي المغربي الإسباني" ويأتي المجلس، ثمرة للاتصالات المستمرة بين رجال الأعمال المغاربة والإسبان،  ويهدف إلى دعم التكامل الاقتصادي بين البلدين، في سياق دولي صعب ومتأزم.
هذا ويسعى أرباب العمل المغاربة والإسبان، عبر المجلس الاقتصادي إلى تشكيل قطب كبير بين أوروبا وإفريقيا، وذلك عبر إسبانيا والمغرب، وتستفيد أوروبا من حضور شركاء دوليين للمغرب، وكذا التواجد المصرفي للمملكة المغربية في القارة السمراء.
كما يعمل المجلس، الذي تم التوقيع عليه بين الاتحاد العام لمقاولات المغرب (أرباب العمل المغاربة) والكونفدرالية الإسبانية لرجال الأعمال (أرباب العمل الإسبان)، إلى تشجيع التعاون بين رجال الأعمال المغاربة والإسبان، من خلال دعم تبادل المعلومات والاستثمارات البينية.
وتتواجد أزيد من ألف مقاولة إسبانية في المغرب، وتستحوذ على عدة قطاعات حيوية، ويعد المغرب ثاني أكبر عميل لإسبانيا من خارج دول الاتحاد الأوروبي.
 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

يسمح للأوروبيين بالاستفادة من انتشار المصارف المغربية في القارة السمراء يسمح للأوروبيين بالاستفادة من انتشار المصارف المغربية في القارة السمراء



اعتمدت أقراطًا ذهبية وتسريحة شعر ناعمة

كيت ميدلتون تتألَّق بالكنزة الصفراء في آخر ظهور لها

لندن ـ العرب اليوم

GMT 07:57 2020 الأربعاء ,08 إبريل / نيسان

علامتان بالأنف تدل على الإصابة بـ فيروس كورونا

GMT 02:32 2016 الثلاثاء ,12 إبريل / نيسان

تعرفي على موعد نزول الدورة بعد ترك حبوب منع الحمل

GMT 22:07 2016 الإثنين ,05 أيلول / سبتمبر

كيف تعرف أن زوجتك تمارس العادة السرية ؟
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab