وزير التجارة المغربي ينفى وجود أية علاقات تجارية رسمية بين المغرب وإسرائيل
آخر تحديث GMT06:47:22
 العرب اليوم -

بعد الجدل الكبير من ظهور التمور في الأسواق المغربية خلال شهر رمضان

وزير التجارة المغربي ينفى وجود أية علاقات تجارية رسمية بين المغرب وإسرائيل

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - وزير التجارة المغربي ينفى وجود أية علاقات تجارية رسمية بين المغرب وإسرائيل

وزير التجارة والصناعة المغربي عبد القادر اعمارة

الرباط ـ أحمد بنخديجة نفى وزير التجارة والصناعة المغربي، عبد القادر اعمارة، وجود أية علاقات تجارية رسمية بين المغرب والكيان الصهيوني، مؤكدًا أن "المغرب ملتزم بقرارات الجامعة العربية ومنظمة التعاون الإسلامي، ولم يسبق لقطاع التجارة الخارجية في المغرب أن سلم أي تصدير أو تسلم أي استيراد من وإلى إسرائيل" .
وقال عبد القادر اعمارة في معرض جوابه على سؤال شفوي في مجلس النواب المغربي، مساء الثلاثاء، أنه "رغم ذلك، هناك ممن يخرجون على الإجماع ويحاولون التطبيع مع الكيان الصهيوني تحت الستار العلمي أو الثقافي أو المجتمع المدني"، مشددًا أن "تواجد بعض السلع الإسرائيلية في المغرب يتخذ مستويين على المستوى التجاري، الأول عن طريق التهريب، عبر وجود بضائع إسرائيلية تسرب من الخارج للسوق المغربية الداخلية، والثاني عن طريق إحداث شركات مزدوجة في التراب الأوروبي، لطمس المصدر الأصلي للمنتج والحصول على شهادة المنشأ الأوروبي والنفاذ بعد ذلك للسوق المغربي".
وفي مقابل ذلك قال النائب البرلماني عن حزب "الاستقلال" المعارض، عبد الله البقالي أن "المبادلات التجارية بين المغرب والكيان الصهيوني شهدت ارتفاعًا مهولاً خلال عام 2012، مقارنة مع العام الذي سبقه، حيث ارتفعت واردات المغرب من إسرائيل بحوالي 216 في المائة، وارتفاع صادرات المغرب نحو إسرائيل بحوالي 150 في المائة". وهو ما نفاه وزير التجارة المغربي، حيث أكد أن "النشرات التي يصدرها مكتب الصرف لا تتضمن أية علاقات تجارية بين المغرب والكيان الصهيوني"، وأردف أن "وجود تبادل تجاري بين الجانبين يقضي بوجود تحويلات من الأموال المغربية إلى البنوك الإسرائيلية والعكس، وهذا غير موجود" على حد تعبير الوزير.
وعرف المغرب في الأسابيع الأخيرة جدلاً كبيرًا بسبب وجود تمور إسرائيلية تباع في الأسواق المغربية خلال شهر رمضان، وهو ما أثار استهجان الكثير من المواطنين والجمعيات المدنية والحقوقية المناهضة للتطبيع مع الكيان الصهيوني، وخلق نقاشًا واسعًا على المستوى الإعلامي ووصلت تداعياته إلى البرلمان.
 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

وزير التجارة المغربي ينفى وجود أية علاقات تجارية رسمية بين المغرب وإسرائيل وزير التجارة المغربي ينفى وجود أية علاقات تجارية رسمية بين المغرب وإسرائيل



بدت ساحرة بفستان مع الكاب بألوان باستيل ناعمة

إيفانكا ترامب تخطف الأنظار بإطلالاتها الساحرة في الإمارات

دبي ـ العرب اليوم
 العرب اليوم - أفضل الدول لشهر العسل في شباط 2020 من بينها تنزانيا

GMT 05:49 2020 الثلاثاء ,18 شباط / فبراير

تصاميم وديكورات مميزة لـ"المغاسل" للحمامات الفخمة
 العرب اليوم - تصاميم وديكورات مميزة لـ"المغاسل" للحمامات الفخمة

GMT 17:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

الفتيات ينافسن الشباب في استعمال " علكة الإثارة الجنسية "

GMT 22:07 2016 الإثنين ,05 أيلول / سبتمبر

كيف تعرف أن زوجتك تمارس العادة السرية ؟

GMT 23:55 2015 الجمعة ,23 كانون الثاني / يناير

ممارسة الجنس من خلال الوضع الأعلى للمرأة أخطر على الرجال

GMT 00:49 2016 الثلاثاء ,13 كانون الأول / ديسمبر

أطعمة خاصة لتجنب آثار شرب الكحول في الكريسماس

GMT 07:43 2013 الإثنين ,21 كانون الثاني / يناير

وجود الدم في البراز إنذار بسرطان القولون

GMT 18:10 2020 الأربعاء ,29 كانون الثاني / يناير

الفيلم السينمائي "30 مليون" يجمع نجوم الكوميديا في المغرب

GMT 00:24 2017 الجمعة ,27 تشرين الأول / أكتوبر

عطر النعومة والصخب سكاندل من جان بول غوتييه

GMT 00:41 2017 الخميس ,28 كانون الأول / ديسمبر

سرحان يؤكّد أنّ اضطرابات التوحّد تُكتشف عند 3 أعوام
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab