وزير الاقتصاد الاماراتي يتوقع نموًا في اقتصاد بلده يصل لـ 35
آخر تحديث GMT17:26:20
 العرب اليوم -

رغم التحديات في أسواق المال العالمية وانخفاض أسعار النفط

وزير "الاقتصاد" الاماراتي يتوقع نموًا في اقتصاد بلده يصل لـ 3.5 %

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - وزير "الاقتصاد" الاماراتي يتوقع نموًا في اقتصاد بلده يصل لـ 3.5 %

وزير الاقتصاد الإماراتي سلطان بن سعيد المنصوري
دبي - سعيد المهيري

توقع وزير "الاقتصاد" الإماراتي سلطان بن سعيد المنصوري، أن تسجّل دولة الإمارات نهاية العام الجاري، نموًا يراوح بين 3 و3.5 في المئة على رغم التحديات في أسواق المال العالمية وانخفاض أسعار النفط.
 
 وأوضح في كلمة خلال الجلسة الافتتاحية لـ «ملتقى الإمارات للآفاق الاقتصادية 2016»، الذي انطلق في أبو ظبي الثلاثاء، ونظّمته دائرتا الاقتصاد في أبو ظبي ودبي «نما الاقتصاد الإماراتي العام الماضي 4.6 في المئة، محققًا نحو 1.47 تريليون درهم (408.4 بليون دولار)، ليكون العام الأفضل اقتصاديا منذ إنشاء الاتحاد قبل 44 عامًا، على رغم التحديات الدولية سواء على صعيد التراجع الكبير لأسعار النفط أو الضعف والتذبذب في الاقتصاد العالمي حاليا".
 
وأكد بأن "اقتصاد الإمارات يواصل نموه المتوازن معززًا تنافسيته ومتخطيًا التحديات، مدفوعا بمحركاته الذاتية حيث باتت قاعدته الإنتاجية أكثر قوة وصلابة وتنوعا"، لافتا إلى أن «صندوق النقد الدولي أكد أن اقتصاد الإمارات ينمو بوتيرة تعادل ضعف نمو اقتصادات منطقة اليورو».
 
وأشار إلى أن "المشاريع الصغيرة والمتوسطة تشكل جزءا مهما من منظومة التنوّع الاقتصادي، إذ وصلت مساهمتها إلى 60 في المئة في الناتج غير النفطي عام 2014، مع توجهات لرفعها إلى 70 في المئة بحلول عام 2021".
 
وأضاف: «وصلت به مساهمة القطاع الاصطناعي في الناتج المحلي إلى أكثر من 14 في المئة، ويُتوقع أن تصل إلى 20 في المئة بحلول عام 2025"، لافتًا إلى أن "الإمارات اعتمدت استثمارات قيمتها 300 بليون درهم بهدف تغيير معادلات الاقتصاد الوطني ودفعه بعيدا من الاعتماد على الموارد النفطية وتحقيق نقلة علمية ومعرفية متقدّمة للدولة خلال الأعوام المقبلة".
 
وأكد رئيس دائرة التنمية الاقتصادية في أبو ظبي علي ماجد المنصوري، بأن «اقتصاد الإمارات عموما وأبو ظبي خصوصا، يمتلك الكثير من المقومات التي مكّنته من التصدّي للتحديات والصدمات الخارجية في شكل مرن وفاعل، إذ تمتلك الدولة اقتصادا متنوعا مقارنة بالأسواق الأخرى». ولفت إلى «أهمية الملتقى الذي يجسّد تعاون الجهات المحلية والاتحادية، ويؤكد التناغم والتنسيق بين مؤسسات الإمارات لتقدّم اقتصاد الدولة وتطوّره».
 
وأشاد مدير دائرة التنمية الاقتصادية في دبي سامي القمزي، بأهمية الملتقى في دورته الحالية التي تستمر يومين، لتعميق النقاش والتحليل حول الآفاق الاقتصادية لعام 2016، والاستفادة من التجارب الدولية في مجال تنمية الإنتاجية والتنافسية.
 
 وقال «تناقش الجلسات التطورات الاقتصادية على المستويين العالمي والإقليمي، وتداعياتها على اقتصاد الإمارات، وتوقعات النمو الكلي والقطاعي في كل من إمارتي دبي وأبو ظبي، مع الأخذ في الاعتبار المستجدات وتوقعات الاقتصاد العالمي عموما واقتصادات أهم الشركاء خصوصا».
 
 وأضاف «أثبتت إمارة دبي صلابة اقتصادها وقدرته على التأقلم مع تقلبات الاقتصاد الدولي، إذ حققت معدل نمو فاق 4 في المئة سنوياً خلال السنوات الأربع الماضية، متجاوزة بذلك معدل 3.5 في المئة الذي سجّله الاقتصاد العالمي».
 
وتناول الملتقى الثلاثاء، تقرير التوقعات الاقتصادية لإمارتي أبو ظبي ودبي، إذ قدّم المدير التنفيذي لقطاع التخطيط والإحصاء بالإنابة في دائرة التنمية الاقتصادية في أبو ظبي راشد الزعابي، عرضا حول الآفاق الاقتصادية لإمارة أبو ظبي بين عامي 2015 و2019.
 
وتطرّق فيه إلى أبرز التحديات التي واجهت الاقتصاد العالمي هذا العام، وتدهور أسعار المواد الأولية، وعلى رأسها النفط، وتباطؤ أداء عدد من الاقتصادات الناشئة الكبرى، وفي مقدّمها الصين.
 
 وأوضح الزعابي أن «اقتصاد إمارة أبو ظبي لا يسير بمعزل عن تلك التحديات كلها، بل يتأثر بها ويتصدى لها مدعوما بما يمتلكه من مقومات وأساسات صلبة تمكّنه ليس فقط من تجاوز تلك التحديات، بل تحويلها إلى فرص يمكن الاستفادة منها».
 
وأظهرت البيانات تراجع القيمة المضافة لنشاط استخراج النفط والغاز الطبيعي بالأسعار الجارية خلال عام 2014 إلى 489.67 بليون درهم من 511.93 بليون عام 2013. حيث بلغ الناتج المحلي الإجمالي غير النفطي لأبو ظبي بالأسعار الجارية نحو 471.1 بليون درهم، في مقابل 420.7 بليون، بنمو 12 في المئة.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

وزير الاقتصاد الاماراتي يتوقع نموًا في اقتصاد بلده يصل لـ 35 وزير الاقتصاد الاماراتي يتوقع نموًا في اقتصاد بلده يصل لـ 35



ظهرت بجاكيت من قماش التويد من تصميم "هيوغو بوس"

إليكِ أجمل إطلالات ملكة إسبانيا أثناء فترة "الحجر المنزلي"

مدريد- العرب اليوم

GMT 01:08 2020 الإثنين ,01 حزيران / يونيو

تعرف على أفضل المعالم السياحية الرائعة في ألبانيا
 العرب اليوم - تعرف على أفضل المعالم السياحية الرائعة في ألبانيا

GMT 22:15 2018 الجمعة ,19 تشرين الأول / أكتوبر

فرنسا تعلن حالة الكوارث الطبيعية في 126 بلدية جنوب البلاد

GMT 07:02 2018 الخميس ,30 آب / أغسطس

تعرفي على كيفية اختيار ستائر تناسب منزلك

GMT 19:32 2018 الإثنين ,30 إبريل / نيسان

باريس سان جيرمان يحاول التعاقد مع ديفيد دي خيا

GMT 18:46 2016 الجمعة ,23 أيلول / سبتمبر

أصحاب العيون البنية أكثر جدارة لمنحهم ثقتنا

GMT 17:47 2018 الجمعة ,19 كانون الثاني / يناير

صورة "سيلفي" منشورة عبر "فيسبوك" تسجن صاحبتها في كندا

GMT 12:51 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

ما زاد عن حده انقلب ضده

GMT 22:05 2017 الخميس ,25 أيار / مايو

فوائد الفجل الأسود لتطهير الكبد من السموم

GMT 21:10 2016 الجمعة ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

التليفزيون المصري يعرض مسلسل "عودة الروح"

GMT 01:57 2016 الجمعة ,09 أيلول / سبتمبر

هجوم حاد على الفنانة فيفي عبده بسبب "روب محاماة"

GMT 06:24 2017 الأربعاء ,21 حزيران / يونيو

Lotus Création Hijabe تطرح تشكيلة مميّزة من الخمارات

GMT 14:51 2014 الخميس ,17 تموز / يوليو

تحديد قرعة الدوري الإيطالي لكرة القدم

GMT 07:32 2014 الإثنين ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

"النقد السعودي" تُقِرّ تمديد 9 منتجات من "أليانز"
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab