نواب البرلمان الجزائري يطالبون بفتح مناقشة عامة بشأن قضايا الفساد
آخر تحديث GMT12:41:00
 العرب اليوم -

بعدما اعتبروا أن إجابة وزير الطاقة عن هذا الموضوع غير مقنعة

نواب "البرلمان" الجزائري يطالبون بفتح مناقشة عامة بشأن قضايا الفساد

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - نواب "البرلمان" الجزائري يطالبون بفتح مناقشة عامة بشأن قضايا الفساد

"البرلمان" الجزائري

الجزائر ـ  نسيمة ورقلي وقع نواب الغرفة السفلى لـ المكونين للكثير من  التشكيلات السياسية على عريضة موجهة إلى رئيس "المجلس الشعبي الوطني" العربي ولد خليفة، يطلبون من خلالها فتح مناقشة عامة بشأن قضايا الفساد في ، وهذا بعد اعتبار أن رد وزير الطاقة والمناجم يوسف يوسفي عن هذا الموضوع من خلال سؤال شفوي تقدم به النائب لخضر بن خلاف المنتمي لجبهة "العدالة والتنمية" غير مقنع.
ووصف النائب لخضر بن خلاف النائب عن حزب "العدالة والتنمية" وصاحب السؤال  الشفوي رقم (164) بشأن ملف الفساد، جواب وزير الطاقة والمناجم  الجزائري يوسف يوسفي بالعمومي وغير المقنع في مجمله، بدليل أنه لم يعرض الإجراءات التي ستتخذها الوزارة الوصية ضد المشتبه فيهم في قضايا الفساد،        لاسيما ما تعلق بقضايا الصفقات المشبوهة التي أبرمت مع بعض الشركات الأجنبية، و التي كانت قد دفعت رشاوي بالمليارات لفائدة مسؤولين جزائريين مقابل الحصول عليها.
و أوضح بن خلاف من خلال العريضة الموقعة والتي حصل "المغرب اليوم" على نسخة  منها أن أسماء بعض المسؤولين الجزائريين قد  ذكروا من قبل عدالة بعض البلدان الأجنبية فيما يتعلق بقضايا الرشوة، بعدما قام الوزير السابق شكيب خليل بحل الشركات المختلطة بين سوناطراك و بعض الشركات الأجنبية وتحويل جميع مشاريعها في الجزائر لصالح شركة أجنبية.
ومن جانبه قال بن خلاف "إن التصرفات التي تورط فيها مسؤولين سابقين تعد جريمة في حق الشعب الجزائري تسبب فيها من أسندت إليهم مهمة تأمين خبز الجزائريين و هم من فئة "حاميها حراميها" الذين تصرفوا في أموال الشعب كملكية خاصة، الأمر الذي يستوجب إجراء مناقشة عامة من قبل ممثلي الشعب كما تنص قوانين الجمهورية إبراء للذمة أمام الله و أمام الشعب".
و تضمن البيان قائمة اسمية باسم 65 نائب ينتمون إلى الكثير من  التشكيلات السياسية الممثلة في "البرلمان" بما فيها حزب "جبهة التحرير الوطني" الذي وقع من قبله كل من النائبين عقيلة رابحي وحسين معيزة، كما وقع نواب ينتمون لكل من جبهة "العدالة والتنمية" ،جبهة "القوى الاشتراكية" ، حزب "الكرامة"، حزب "تجمع أمل الجزائر"، تكتل "الجزائر الخضراء" ، حزب "العمال" ، "التجمع الجزائري الوطني"، وكذا  الحركة "الشعبية الجزائرية" و "حزب الشباب" و "الحركة الوطنية للأمل".
وتجدر الإشارة إلى أن القانون المنظم لسير "البرلمان" في مواده 68، 69، 70، 71 و74 بالإضافة إلى المادة 134 من الدستور، ينص على إمكانية إجراء مناقشة عامة بخصوص جواب عضو في الحكومة متعلق بموضوع سؤال شفوي مطروح من قبل النائب، وذلك في حال  إذا كان رد الوزير غير مقنع للنائب صاحب السؤال، مع  اشتراط جمع توقيع 20 نائبا كي يقبل طلب فتح النقاش.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

نواب البرلمان الجزائري يطالبون بفتح مناقشة عامة بشأن قضايا الفساد نواب البرلمان الجزائري يطالبون بفتح مناقشة عامة بشأن قضايا الفساد



بدت ساحرة بفستان مع الكاب بألوان باستيل ناعمة

إيفانكا ترامب تخطف الأنظار بإطلالاتها الساحرة في الإمارات

دبي ـ العرب اليوم

GMT 05:49 2020 الثلاثاء ,18 شباط / فبراير

تصاميم وديكورات مميزة لـ"المغاسل" للحمامات الفخمة
 العرب اليوم - تصاميم وديكورات مميزة لـ"المغاسل" للحمامات الفخمة

GMT 17:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

الفتيات ينافسن الشباب في استعمال " علكة الإثارة الجنسية "

GMT 22:07 2016 الإثنين ,05 أيلول / سبتمبر

كيف تعرف أن زوجتك تمارس العادة السرية ؟

GMT 23:55 2015 الجمعة ,23 كانون الثاني / يناير

ممارسة الجنس من خلال الوضع الأعلى للمرأة أخطر على الرجال

GMT 00:49 2016 الثلاثاء ,13 كانون الأول / ديسمبر

أطعمة خاصة لتجنب آثار شرب الكحول في الكريسماس

GMT 07:43 2013 الإثنين ,21 كانون الثاني / يناير

وجود الدم في البراز إنذار بسرطان القولون

GMT 18:10 2020 الأربعاء ,29 كانون الثاني / يناير

الفيلم السينمائي "30 مليون" يجمع نجوم الكوميديا في المغرب

GMT 00:24 2017 الجمعة ,27 تشرين الأول / أكتوبر

عطر النعومة والصخب سكاندل من جان بول غوتييه

GMT 00:41 2017 الخميس ,28 كانون الأول / ديسمبر

سرحان يؤكّد أنّ اضطرابات التوحّد تُكتشف عند 3 أعوام
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab