النقابات المغربية ترفع مطالب الطبقة العاملة في أجواء الأزمة المالية
آخر تحديث GMT02:36:24
 العرب اليوم -

الحكومة تتعهد في"عيد العمال"بإقرار قانوني "الإضراب" و"المهنية"

النقابات المغربية ترفع مطالب الطبقة العاملة في أجواء الأزمة المالية

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - النقابات المغربية ترفع مطالب الطبقة العاملة في أجواء الأزمة المالية

النقابات المغربية تهدد بالنزول إلى الشارع

خولة بوسلام ـ الدار لبيضاء احتفلت مختلف النقابات المغربية بـ"عيد العمال"، الذي يوافق الأول من أيار/مايو من كل عام، رافعة أهم مطالبها في أجواء حاشدة ومشحونة لسبب الأزمة المالية، واصطدام العلاقة بين النقابات والحكومة، بعدما قاطعت النقابات السبت الماضي جلسة نيسان/أبريل للحوار الاجتماعي مع الحكومة. وأكد عضو الأمانة العامة لـ"الاتحاد المغربي للشغل"، محمد الوافي، لـ"العرب اليوم"، أن أجواء الاحتفالات كانت حاشدة، وذلك بمشاركة الطبقة العاملة التي رفعت أهم مطالبها الاجتماعية والمادية والمعنوية، المتمثلة في الحق النقابي والحريات النقابية والمطالبة بإلغاء الفصل 288 من القانون الجنائي الذي يتم بمقتضاه متابعة ومحاكمة النقابيين والعمال, وبالنسبة للمطالب المادية والمعنوية، فقد طالبت الطبقة العاملة بزيادة في الدخل وتحسين الضمان الاجتماعي، علاوة على تعزيز دور ومكانة المرأة، وتحسين ظروف العمل", معتبرًا أن "مقاطعة النقابة للحوار الاجتماعي مع الحكومة، الذي كان مقررًا في 27 نيسان/أبريل الماضي، يأتي لرفضه أي حوار شكلي يفتقد للجدية, وأن احتفالات الأربعاء ميزها حضور مكثف للطبقة السياسيه بمختلف أطيافها، فضلاً عن حضور شخصيات دولية".
وعرضت الحكومة المغربية الحصيلة الاجتماعية للعام 2012، حيث أشارات إلى إدماج 55 ألف و399 باحث عن العمل, فيما أكدت لهذه المناسبة حرصها على إخراج قانون الإضراب، وقانون النقابات المهنية، بصيغة تشاركية مع الفرقاء الاجتماعيين، ملتزمة بخروج هذين القانونين إلى حيز الوجود خلال العام الجاري.
 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

النقابات المغربية ترفع مطالب الطبقة العاملة في أجواء الأزمة المالية النقابات المغربية ترفع مطالب الطبقة العاملة في أجواء الأزمة المالية



ليلى علوي بفستان أنيق ولامع في رمضان 2021

القاهرة- العرب اليوم

GMT 11:50 2021 الخميس ,15 إبريل / نيسان

التنانير الطويلة موضة في عروض الأزياء العصرية
 العرب اليوم - التنانير الطويلة موضة في عروض الأزياء العصرية

GMT 08:49 2021 الجمعة ,16 إبريل / نيسان

أرخص وأفضل الأماكن لقضاء عطلة 2021
 العرب اليوم - أرخص وأفضل الأماكن لقضاء عطلة 2021

GMT 08:37 2021 السبت ,17 إبريل / نيسان

ألوان ديكورات منزل رائجة هذا العام
 العرب اليوم - ألوان ديكورات منزل رائجة هذا العام

GMT 09:54 2021 الأربعاء ,14 إبريل / نيسان

فساتين خطوبة بألوان ربيعية مستوحاة من ورود الفصل
 العرب اليوم - فساتين خطوبة بألوان ربيعية مستوحاة من ورود الفصل

GMT 08:45 2021 الجمعة ,16 إبريل / نيسان

جديد تصاميم ورق الجدران من دور عالميّة
 العرب اليوم - جديد تصاميم ورق الجدران من دور عالميّة

GMT 00:51 2021 الأربعاء ,31 آذار/ مارس

"جيلي" تستعد لإطلاق أفضل سياراتها "الهاتشباك"

GMT 21:39 2021 الجمعة ,02 إبريل / نيسان

ارتفاع أسعار أرخص سيارة "أوتوماتيك" 2021 في مصر

GMT 21:35 2021 الجمعة ,02 إبريل / نيسان

5 سيارات مستعملة بأسعار تبدأ من 75 ألف

GMT 21:50 2021 الجمعة ,02 إبريل / نيسان

الأمل ترفع أسعار بي واي دي F3 الجديدة في أبريل

GMT 07:51 2021 الأربعاء ,07 إبريل / نيسان

تعرف على وسائل تسريع وتطوير استخدام "ويندوز 10"
 
syria-24
Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab