الدول العربية الأكبر عالميًا في حجم الإنفاق الدفاعي العسكري
آخر تحديث GMT02:20:26
 العرب اليوم -

تخطى الـ 300 مليار دولا خلال العامين الأخيرين

الدول العربية الأكبر عالميًا في حجم الإنفاق الدفاعي العسكري

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - الدول العربية الأكبر عالميًا في حجم الإنفاق الدفاعي العسكري

مجموعة من الدبابات الحربية

أبو ظبي ـ جمال المجايدة قَدّرت مصادر عسكرية  إجمالي حجم الإنفاق العسكري والأمني العربي بأكثر من 300 مليار دولار خلال العامين 2011 و2012 ، مما يعني أنّ الدول العربية حافظت على مركزها كأكبر مجموعة في العالم من حيث الإنفاق العسكري مقارنة مع ناتجها الإجمالي المحلي والحجم الكلي لإنفاقها الجاري.وقالت المصادر إنّها بَنَت تقديراتها على أساس حجم الإنفاق الكُلّي والإنفاق الجاري للدول العربية خلال هذين العامين، إذ تشير توقعات جامعة الدول العربية أنْ تكون الدول الأعضاء قد أنفقت ما يقارب 760 مليار دولار في العام 2011 و 840 مليار دولار في العام 2012.
ونقلت المصادر عن هذه الإحصاءات التي أوردتها مؤسستان تابعتان للجامعة أن إجمالي حجم الإنفاق الجاري بلغ قرابة 75 % ، أي ما يعادل 1200 مليار دولار، مشيرة إلى أنّ حجم الإنفاق الدفاعي شكل قرابة 26 % من إجمالي الإنفاق الجاري، أي قرابة 312 مليار دولار.
وكان إجمالي الإنفاق الدفاعي العربي قد قُدِّر بما يقارب 680 مليار دولار خلال الفترة بين 2002 و 2010، أي بمعدل 75 مليار دولار سنوياً، ما يعني أنّ حجم هذا الإنفاق زاد بشكل كبير في العامين الماضيين بمعدل 161 مليار دولار سنوياً.
وأرجعت المصادر هذا الارتفاع إلى أسباب عِدّة أهمها الزيادة الكبيرة في حجم الإنفاق الجاري خاصة في دول الخليج نتيجة ارتفاع أسعار النفط بالإضافة إلى التوسع في عدد أفراد القوات المسلحة والقطاعات الأمنية وشراء أسلحة ومعدات عسكرية وأمنية أخرى حديثة ورفع رواتب العسكريين وأفراد قوات الأمن في عدد من الدول العربية وخصوصا في دول الخليج.
وجاء في التقديرات التي أوردها صندوق النقد العربي والمؤسسة العربية للاستثمار أنّ الإنفاق الدفاعي العربي شكّل أكثر من 7 % من الناتج المحلي الإجمالي في معظم الدول العربية خلال السنوات العشر الماضية وهي من أعلى النسب في العالم.
وحسب المصادر فإنّ دول مجلس التعاون الخليجي التي تسيطر على قرابة 40 % من إجمالي احتياطيات النفط العالمية برزت كأكبر مجموعة في الدول العربية لجهة حجم الإنفاق العسكري والأمني، إذ شكّلت أكثر من ثلثي هذا الإنفاق وخصوصا المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة، وقدرت المصادر إجمالي الإنفاق الدفاعي في دول المجلس بقرابة 460 مليار دولار خلال الفترة بين 2002 و 2010 وأكثر من 200 مليار دولار خلال العامين 2011 و 2012.
وعانت دول الخليج من عجوزات مالية كبيرة في أواخر التسعينات وبداية القرن الحالي بسبب انخفاض أسعار النفط وارتفاع الإنفاق العسكري والأمني قبل أن تتحول هذه العجوزات إلى فوائض كبيرة في السنوات الأخيرة نتيجة الارتفاع الكبير في أسعار النفط.
وقُدِّر الفائض بقرابة 20 مليار دولار في الإمارات في العام 2011 ، و 18  مليار دولار في العام 2012 ، في حين وصل إلى 52 مليار دولار في السعودية في العام 2011 و 103 مليارات دولار في 2012 ، ومليار دولار في الكويت العام 2011 ، و 42 مليار دولار العام 2012 ، و 13 مليار دولار في قطر في العام 2011 ، و 6.9 مليار دولار في العام 2012 ، و 7.3 مليار دولار في سلطنة عمان في العام 2011 ، و6 مليارات دولار في العام 2012.
وبلغ العجز في الموازنات العربية 57 مليار دولار ، وتحوّل إلى فائض بمقدار 25 مليار دولار في العام 2009 ، وارتفع إلى 70 مليار دولار في العام 2011 قبل أن يتراجع إلى 60 مليار دولار عام 2012.
وحسب تقديرات المؤسسة العربية للاستثمار فإنّ حجم الإنفاق الإجمالي العربي يتوقع أن يكون قد وصل إلى أعلى مستوى له في العام 2012 ، وهو 842 مليار دولار تستحوذ السعودية على قرابة الربع بمقدار 228 مليار دولار، في حين قدرت حجم الإنفاق بقرابة 106 مليارات دولار في العراق، و 86 مليار دولار في الإمارات، و 85 ميار دولار في مصر، و 84 مليار دولار في الجزائر، و70 مليار دولار في الكويت، و50 مليار دولار في قطر، و32 مليار دولار في المغرب.
وحسب تقديرات مركز الطاقة العالمي في لندن فإن إيرادات النفط لدول الخليج ارتفعت بشكل حاد في الآونة الأخيرة بسبب الزيادة في الأسعار والإنتاج، إذ وصلت إلى مستوى قياسي في العام 2011 ، حيث بلغت إيرادات السعودية قرابة 290 مليار دولار، في حين بلغت الإيرادات قرابة 89 مليار دولار في الإمارات، و85 مليار دولار في الكويت، و27 مليار دولار في قطر.
كما قدرت الإيرادات التراكمية للسعودية في الفترة بين 1998 و2012 بقرابة 2092 مليار دولار، فيما وصلت إلى 648 مليار دولار في الإمارات، و 643 مليار دولار في الكويت، و 203 مليارات دولار في قطر.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الدول العربية الأكبر عالميًا في حجم الإنفاق الدفاعي العسكري الدول العربية الأكبر عالميًا في حجم الإنفاق الدفاعي العسكري



لم تتخلى عن الصندل المفرغ ذات السلاسل الرفيعة والذهبية

كيم كرداشيان وشقيقاتها يتألقن بإطلالات ساحرة

واشنطن - العرب اليوم

GMT 19:20 2018 الثلاثاء ,10 إبريل / نيسان

معلومات لاتعرفها عن قصة نبي الله لوط مع قومه

GMT 22:07 2016 الإثنين ,05 أيلول / سبتمبر

كيف تعرف أن زوجتك تمارس العادة السرية ؟

GMT 03:09 2016 الجمعة ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

"خفقان القلب" أبرز علامات ارتفاع مستويات التوتر

GMT 19:56 2018 الإثنين ,17 أيلول / سبتمبر

قصة اغتصاب 5 أشخاص لسيدة أمام زوجها أسفل كوبري

GMT 12:05 2018 الأربعاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

سعر تويوتا راف فور 2019 الجديدة كليًا ينكشف رسميًا على الانترنت

GMT 18:54 2018 الأحد ,17 حزيران / يونيو

تعرف على مميزات وعيوب شفروليه ماليبو 2019

GMT 07:33 2016 الأربعاء ,30 آذار/ مارس

طرق علاج تأخر الكلام عند الأطفال بالأعشاب

GMT 21:40 2016 الثلاثاء ,08 آذار/ مارس

أعراض تسمم الحمل في الشهر التاسع

GMT 22:00 2018 الجمعة ,05 كانون الثاني / يناير

أغرب 6 قصص عن اغتصاب نساء لرجال بالقوة

GMT 05:52 2017 الأربعاء ,20 كانون الأول / ديسمبر

حلقة مطاطية صغيرة تقلل من احتمال الولادة المبكرة

GMT 01:44 2016 الثلاثاء ,01 تشرين الثاني / نوفمبر

جورج وسوف ينفصل عن زوجته الثانية ندى زيدان
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab