الحكومة المصرية تستهل 2013 باقتراض 11 مليار جنيه وخبير يُحذر البنوك
آخر تحديث GMT02:07:21
 العرب اليوم -

تطرح أذون بـ 5 مليارات الأحد وحصلت على 6 مليارات الخميس

الحكومة المصرية تستهل 2013 باقتراض 11 مليار جنيه وخبير يُحذر البنوك

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - الحكومة المصرية تستهل 2013 باقتراض 11 مليار جنيه وخبير يُحذر البنوك

وزارة المال المصرية

القاهرة ـ محمد صلاح استهلت الحكومة المصرية، العام الجديد بإقتراض 11 مليار جنيه من البنوك، لمواجهة عجز الموازنة العامة خلال العام الجديد 2013، حصلت على 6 مليارات منها الخميس الماضي، فيما تحصل، الأحد ، على الـ 5 مليارات الأخرى، وذلك لسداد رواتب حوالي 6 ملايين موظف في القطاع العام، فيما حذر خبير مصرفي، البنوك من الاستثمار في أذون الخزانة الحكومية بسبب احتمالات تعثر الحكومة في السداد.
وكشفت مصادر في البنك المركزي قبل أيام أنَّ اقتراض الحكومة الحالية 11 مليار جنيه من البنوك يتوافق مع سياسة الحكومة السابقة التي اضطرت إلى الاقتراض من البنوك ، وتوقعت المصادر أن تطرح وزارة المالية المزيد من أدوات الدين الحكومية بنهاية الشهر الجاري.
وأفادت المصادر أن ما سيتم طرحه "الأحد" هو اثنين من أذون الخزانة لاقتراض 5 مليارات جنيه أحدهما لأجل 91 يوماً بقيمة مليار جنيه والثاني لأجل 266 يوماً بقيمة 4 مليارات جنيه، وأنَّه تم طرح أذون أخرى يوم الخميس الماضي لاقتراض 6 مليارات جنيه عبارة عن أثنين من أذون الخزانة أحدهما لأجل 182 يوماً بقيمة ملياري جنيه والثاني لأجل 357 يوماً بقيمة 4 مليارات جنيه.
وذكرت  وزارة المالية أنَّها ستطرح الأحد سندات خزانة بآجال 5 سنوات ، تستحق السداد في 13 نوفمبر 2017، و7 سنوات تستحق السداد في 13 نوفمبر 2019.
من جانبه قال العضو المنتدب السابق للمصرف المتحد أنَّ البنوك أفرطت في منح الاستثمار بأذون الخزانة الحكومية ، لاسيما البنوك العامة الحكومية، وهو ما سيجعل الجهاز المصرفي يعاني وقد تتعثر الحكومة في السداد، بخاصة في ظل عجز الموازنة الحالية  وارتفاع معدلات التضخم وكذلك ارتفاع العملات الأجنبية أمام الجنيه المصري، لا سيما الدولار.
وأضاف أنَّ البنوك تحاول اقتناص الفرصة في ظل احتياج الحكومة واقتراضها من البنوك وتلجأ لرفع سعر الفائدة على أدوات الدين الحكومي الذي تعدى حاجز الـ 14%، في ظل تردي الأوضاع الإقتصادية، وأوضح أنَّ الحكومة لم تسدد ما اقترضته من البنوك خلال السنوات الماضية من أجل مواجهة عجز الموازنة وتوفير السلع الإستراتيجية وسداد رواتب موظفى القطاع العام، والذي وصل إلى 80 مليار جنيه، وبلغت قيمة الدين المحلي خلال ديسمبر 2012 ، تريليون و238 مليار جنيه.
استطرد بنوك القطاع العام تم تخفيض الجدارة الائتمانية لها من قبل مؤسسات مالية ومصرفية عالمية لأكثر من 6 مرات آخرها منذ أسبوع وهو ما يزيد الأزمة تعقيدًا .

 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الحكومة المصرية تستهل 2013 باقتراض 11 مليار جنيه وخبير يُحذر البنوك الحكومة المصرية تستهل 2013 باقتراض 11 مليار جنيه وخبير يُحذر البنوك



GMT 08:36 2021 الأحد ,11 إبريل / نيسان

فساتين زفاف Elie Saab لربيع 2022
 العرب اليوم - فساتين زفاف Elie Saab لربيع 2022

GMT 07:37 2021 الأحد ,11 إبريل / نيسان

نصائح بسيطة لإنشاء صالة رياضية في منزلكِ
 العرب اليوم - نصائح بسيطة لإنشاء صالة رياضية في منزلكِ

GMT 06:52 2021 الأحد ,11 إبريل / نيسان

فساتين سهرة بتصاميم فاخرة موضة ربيع 2021
 العرب اليوم - فساتين سهرة بتصاميم فاخرة موضة ربيع 2021

GMT 08:14 2021 الخميس ,08 إبريل / نيسان

سياحة ثقافية تاريخية في غرناطة الأندلسية

GMT 12:33 2021 الإثنين ,05 إبريل / نيسان

لاند روفر تطلق أيقونتها Discovery الجديدة

GMT 07:16 2021 الإثنين ,29 آذار/ مارس

جولة سياحية ربيعية في البحيرات الايطالية

GMT 16:33 2021 الخميس ,08 إبريل / نيسان

رسميا تأجيل بطولة فرنسا المفتوحة للتنس

GMT 00:17 2014 الأحد ,05 تشرين الأول / أكتوبر

سبّ الزوج لزوجته يولّد الكراهيّة ويحطم نفسية المرأة

GMT 06:22 2017 الثلاثاء ,07 آذار/ مارس

فوائد الدوم لتنظيم ضغط الدم المرتفع
 
syria-24
Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab