الحكومة السورية تُحذّر من المتاجرة في القمح أو تهريبه إلى الخارج
آخر تحديث GMT05:29:14
 العرب اليوم -

أكدت أنها سَتُسَلِّم المضبوطات لمراكز المؤسسة العامة للحبوب

الحكومة السورية تُحذّر من المتاجرة في القمح أو تهريبه إلى الخارج

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - الحكومة السورية تُحذّر من المتاجرة في القمح أو تهريبه إلى الخارج

رئيس مجلس الوزراء السوري وائل الحلقي

دمشق ـ جورج الشامي حذر رئيس مجلس الوزراء السوري الدكتور وائل الحلقي تهريب القمح إلى خارج سورية ، مؤكداً أنه ستتم مصادرة الكميات المهربة بناء على أحكام قانون الجمارك العامة (رقم /38/ لعام 2006) وتسليمها إلى مراكز المؤسسة العامة لتجارة وتصنيع الحبوب. تأكيد الحلقي جاء في قرار تشكيل اللجنة الفرعية برئاسة المحافظ للإشراف على استلام الأقماح لموسم عام 2013 من المنتجين وفق اعتماد نتائج بحث العينة العشوائي للمحصول لتقدير الكميات على مستوى المساحة المزروعة ودراسة مذكرة يقدمها فرع المؤسسة العامة لتجارة وتصنيع الحبوب بشأن تقييم الموسم الزراعي للعام السابق وتقديرات الموسم الزراعي الحالي والاستعدادات المتخذة لاستقبال الموسم وتقديم المقترحات والتوصيات وذلك على مستوى المحافظة ورفعها للجنة المركزية، ومنع تجارة مادة القمح داخل القطر إلا من خلال المؤسسة العامة لتجارة وتصنيع الحبوب، و الاستيلاء على كميات القمح التي توجد عند المنتجين المخزنة لديهم والزائدة عن حاجة الاستهلاك الشخصي والبالغة 200 كيلوغرام وفق أسعار شراء المؤسسة، والاستيلاء على كميات الأقماح التي توجد عند التجار وفي المطاحن الخاصة المحلية ويستثنى من ذلك الأقماح المستوردة بموجب بيانات جمركية وفق أسعار شراء المؤسسة، وأكد القرار منح المحافظ صلاحية تشكيل لجان فرعية والاستعانة بمن يراه مناسباً لتنفيذ مهمتها.
 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الحكومة السورية تُحذّر من المتاجرة في القمح أو تهريبه إلى الخارج الحكومة السورية تُحذّر من المتاجرة في القمح أو تهريبه إلى الخارج



عرضت المخرجة دوناتيلا فيرساتشي أول مرة مجموعتها

جينر و حديد تتألقان في أسبوع الموضة في ميلان

ميلان - العرب اليوم

GMT 16:18 2020 الجمعة ,21 شباط / فبراير

ابنة مخرج شهير تعلن اتجاهها للأفلام الإباحية

GMT 18:01 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 19:33 2019 السبت ,08 حزيران / يونيو

استمتع بقضاء شهر عسل مُميّز في جزيرة موريشيوس

GMT 03:42 2016 الثلاثاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

الكشف عن أسباب الانتصاب عند الرجال في الصباح
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab