الأسواق في أبوظبي تفقد 50 مليار درهم في جلستيْن
آخر تحديث GMT06:31:34
 العرب اليوم -

وسط استمرار "المارجن كول" وخطط المُضاربين

الأسواق في أبوظبي تفقد 50 مليار درهم في جلستيْن

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - الأسواق في أبوظبي تفقد 50 مليار درهم في جلستيْن

مؤشر سوق الإمارات المالي
أبوظبي - محمد الأحمد

فقدت الأسواق 24 مليار درهم من قيمتها السوقية، وارتفعت جملة خسائر الأسواق في جلستين إلى 50 مليار درهم، فيما واصلت موجة التصحيح القاسية للأسهم المحلية للجلسة الثانية على التوالي الأربعاء، في مؤشر على حدة الهبوط الذي تتعرض لها، وتفاقم ضغوط "المارجن كول"، التي تتواصل من قبل شركات وساطة للضغط على العملاء المقترضين لتغطية مراكزهم المالية.
وفشلت الأسواق في الاحتفاظ بارتدادها القوي بداية ومنتصف الجلسة، بعدما قام متداولون بالهامش ومضاربون بتنفيذ صفقات تكتيكية استهدفت تصريف ما لديهم من كميات من الأسهم بالبيع عند مستويات سعرية أعلى، والخروج من الأسواق، وهو ما وصف بارتداد وهمي، وفقا ما قاله المحلل الفني فادي الغطيس مدير شركة "ثنك" للدراسات المالية.
وتراجع مؤشر سوق الإمارات المالي خلال جلسة الأربعاء، بنسبة 3.1% محصلة تراجع مؤشر سوق أبوظبي للأوراق المالية بنسبة 2.4%  بعدما عكس السوق ارتداده الصعودي منتصف الجلسة نحو الهبوط السريع، فيما واصل سوق دبي المالي هبوطه القوي بنسبة 4.1%% ليخسر السوق في جلستين 9.5%، وأكثر من 13% منذ بداية موجة التصحيح قبل أسبوع.
واعتبر محللون ماليون وفنيون أن ضغوط شركات الوساطة والبنوك على المتداولين بالهامش جعلت موجة التصحيح أكثر حدة وبنسب هبوط أكبر بكثير من التوقعات، عكس عمليات تصحيح عدة مرت بها الأسواق، ولم تشهد انخفاضات كبيرة.
وقال الشريك في شركة "الفجر" للأوراق المالية، نبيل فرحات، إن الأسواق واصلت انخفاضها، بعدما أصبحت حركة التصحيح قاسية مع استمرار قيام شركات وساطة كبيرة باستخدام "المارجن كول"، للضغط على عملائها نحو التسييل.
وأضاف " يبدو أن بعض المكاتب الكبيرة بدأت بالتهرب من المسؤولية، وإلقاء اللوم على المكاتب الصغيرة التي تشكل تعاملاتها مجتمعة نحو 10٪ فقط من إجمال حجم تداول أكبر 5 مكاتب وساطة في الدولة، يتراوح إجمال تداولات المكتب الواحد منها بين 200 إلى 400 مليون درهم، ويصل في بعض الأحيان إلى مليار درهم".
وأوضح أن حسابات "المارجن كول" سلاح ذو حدين، ويتطلب ممارسته أن تكون هناك إدارة مخاطر واعية ومسؤولة داخل شركة الوساطة، وعدم الاكتفاء بالحصول على ترخيص من هيئة الأوراق المالية والسلع.
ودعا فرحات إلى دراسة حسابات التداول بالهامش لدى المكاتب الكبيرة، وإصدار مؤشرات الإنذار المبكر، لمنع تكرر أخطاء السنوات الماضية، وإلقاء اللوم على المكاتب الوساطة الصغيرة.
من جانبه، أشار المحلل الفني فادي الغطيس مدير شركة "ثنك" للدراسات المالية، إلى أن الأسواق كانت تحتاج فعليا إلى تصحيح حقيقي في أسعارها عقب كل موجات سعرية طويلة المدى، لكن كانت دوماً تخالف التوقعات وتستكمل ارتفاعاتها، مما كان يعطي إشارات بأن أية تصحيحات ستتعرض لها الأسواق ستكون مؤلمة وقاسية، وهو ما يحدث حالياً.
وأضاف أن عمليات الارتداد التي شهدتها الأسواق في جلسة الأربعاء كانت وهمية ومتوقعة، واستهدفت تنفيذ عمليات لتخليص أو تصريف كميات من الأسهم للخروج من الأسواق بأقل من الخسائر، سواء من جانب مضاربين أو مديري محافظ استثمارية.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الأسواق في أبوظبي تفقد 50 مليار درهم في جلستيْن الأسواق في أبوظبي تفقد 50 مليار درهم في جلستيْن



تميَّز بقَصَّة الصدر المحتشمة مع الحزام المُحدّد للخصر

أحلام تخطف الأنظار بفستان فضيّ في عيد ميلادها

بيروت - العرب اليوم

GMT 05:49 2020 الثلاثاء ,18 شباط / فبراير

تصاميم وديكورات مميزة لـ"المغاسل" للحمامات الفخمة
 العرب اليوم - تصاميم وديكورات مميزة لـ"المغاسل" للحمامات الفخمة

GMT 02:02 2020 الثلاثاء ,18 شباط / فبراير

تعرف على بديلة ناردين فرج في برنامج "ذا فويس كيدز"
 العرب اليوم - تعرف على بديلة ناردين فرج في برنامج "ذا فويس كيدز"
 العرب اليوم - أفضل الدول لشهر العسل في شباط 2020 من بينها تنزانيا

GMT 02:32 2016 الثلاثاء ,12 إبريل / نيسان

تعرفي على موعد نزول الدورة بعد ترك حبوب منع الحمل

GMT 02:51 2017 الأحد ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

الجنس في عمر الأربعين أفضل منه في عمر العشرين

GMT 09:36 2017 السبت ,28 تشرين الأول / أكتوبر

4 طرق مميّزة تحفّز الشريكين على ممارسة الجنس بشغف

GMT 11:16 2015 الجمعة ,20 آذار/ مارس

تعرفي على طرق علاج العظيم عند الأطفال

GMT 22:54 2019 الثلاثاء ,05 تشرين الثاني / نوفمبر

الرقص والعيون من طرق إغراء الزوج قبل ممارسة العلاقة الحميمة

GMT 09:39 2018 الأربعاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

أفضل 5 أشكال شبابيك حديد خارجية للمنازل

GMT 02:52 2019 الأربعاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

ياسمين صبري تُشعل مواقع التواصل بمواصفات فتى أحلامها

GMT 00:17 2014 الأحد ,05 تشرين الأول / أكتوبر

سبّ الزوج لزوجته يولّد الكراهيّة ويحطم نفسية المرأة

GMT 05:25 2017 الخميس ,22 حزيران / يونيو

وضعيات الجماع الافضل للأرداف وخسارة الوزن

GMT 01:25 2016 الأحد ,21 شباط / فبراير

خبراء يذكرون 5 فوائد للجنس غير بقاء البشرية
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab