الناشرين العرب يطلق مؤتمره الخامس أون لاين بسبب تداعيات جائحة كورونا
آخر تحديث GMT12:44:17
 العرب اليوم -

تحت عنوان "صناعة المحتوى والتحديات" وسط استعدادات مُكثَّفة لإنجاحه

"الناشرين العرب" يطلق مؤتمره الخامس "أون لاين" بسبب تداعيات جائحة "كورونا"

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - "الناشرين العرب" يطلق مؤتمره الخامس "أون لاين" بسبب تداعيات جائحة "كورونا"

اتحاد الناشرين العرب
القاهرة - العرب اليوم

أعلن اتحاد الناشرين العرب، برئاسة محمد رشاد، عن إطلاق مؤتمره السنوى الخامس افتراضيا هذا العام تحت عنوان صناعة المحتوى والتحديات فى الأول من شهر ديسمبر المقبل وعلى مدى يومين.وقال الناشر محمد رشاد إن اتحاد الناشرين العرب لن يألو جهداً بالعمل المثمر الجاد خلال الفترة القادمة، كما هو دائماً لخدمة الناشرين، وبالتكاتف والتعاضد فيما بين الناشرين جميعاً من أجل تخطى الأوضاع الراهنة بسلام والانتصار عليها، معتبراً أن المؤتمر المقبل سوف يبرهن على مدى إصرار الناشرين على المضى قدماً دون تراجع حفاظاً على مكانة ودور الكتاب الورقى، والعمل على انتشاره وتذليل الصعاب ليعود كما كان فى السابق بل وأكثر من السابق، مهما كانت العقبات.

وقد دعا المسئولين فى اتحاد الناشرين العرب إلى العمل الجاد بكل ود وإخلاص بهدف تحديد الأولويات التى تعمل على دعم الناشر عربى فنياً ومهنياً من خلال المؤتمرات الهادفة وتسليط الضوء على أهم ما يعانيه الناشرون، والعمل من أجل التوصل إلى حلول مبتكرة فى ظل الأزمات التى يعانيها النشر العربى هذه الأيام بسبب تداعيات جائحة فيروس كورونا كوفيد19، التى باتت تهدد عالم النشر بالصميم.جاء ذلك فى بيان مشترك أصدره اتحاد الناشرين العرب اليوم على هامش الاستعدادات التى يقوم بها، تمهيداً لعقد المؤتمر السنوى الخامس للناشرين العرب فى الأول والثانى من شهر ديسمبر المقبل تحت شعار (صناعة المحتوى والتحديات).

وأكد خالد جبر، مساعد أمين عام الاتحاد، أن الاستعدادات قائمة على قدم وساق لإنجاح هذا المؤتمر النوعى الهام، كونه يأتى فى أكثر الظروف حدة نظراً لما يعانيه الناشر العربى من صعوبات نتيجة لأسباب كثيرة من أهمها إحجام معظم الدول العربية عن إقامة معارض الكتاب، وارتفاع تكاليف الطباعة والورق والتوزيع والشحن ما يهدد صناعة النشر كما يهدد مئات العائلات التى تعمل فى هذا المضمار النوعي، مبيناً أن هذا المؤتمر الذى يأتى فى هذا الوقت بالذات يمثل نافذة يطلق الناشرون من خلالها أفكاراً عملية لإنقاذ عملية النشر من المحنة الراهنة.

وقال "جبر" إن عملية صناعة وطباعة وانتقال الكتب وتوزيعها ونشرها باتت عمليه مكلفة جداً ومجهدة للغاية، كما أن التحول الرقمى الأخير وتخوف الناس من انتشار فيروس كورونا جعل كثير من القراء يبحثون عن بدائل ليست متوفرة فى معظمها، علما أن المؤتمر سوف يبحث فى جوانب منه هذه المسائل بما يضمن حقوق الناشرين والمؤلفين وفى الوقت نفسه يتيح وصول الكتاب إلى القارئ العربي.

ومن ناحيته أفاد أمين الصندوق فى الاتحاد عبد الرؤوف قدور، إن الاشتراك فى المؤتمر سيكون متاحاً لجميع الناشرين الأعضاء فى الاتحاد، متوقعاً مشاركة واسعة وفعالة، إما من خلال أوراق العمل أو من خلال الجلسات النقاشية والمتابعة الواسعة من الناشرين والمهتمين والباحثين والمعنيين.ولفت قدور إلى إن أعضاء الاتحاد فى تواصل مستمر ليلاً ونهاراً دون انقطاع، كما أن مجلس الاتحاد فى التئام دائم وحوار لا يتوقف من أجل العمل لتوفير البدائل الناجعة التى تساهم بدعم الناشر وتمكينه من الصمود فى وجه تداعيات جائحة كورونا.

ورأى "قدور"، أن تعاضد أعضاء الاتحاد وإصرارهم على المضى بثبات تحقيقاً لأهدافهم فى نشر الثقافة والمعرفة والآداب وقبولهم التحديات هى العوامل الرئيسية التى تحفزهم على الاستمرار فى عملية النشر على أمل العودة قريباً إلى ساحات المعارض العربية.وأكد سعود المنصور، رئيس لجنة تنمية الموارد فى الاتحاد، على الدور الذى يضطلع به المؤتمر المقبل للعمل على دعم آلية حقوق الملكية، عبر الحوارات والندوات والاجتماعات التى يجريها الاتحاد بشكل دورى، مشدداً على أهمية دعم صناعة النشر بمجملها وتسليط الضوء حول تطوير المحتوى والعمل الإبداعى المبتكر بهدف إيجاد بدائل مقبولة وحلول عملية للتسويق إلكترونياً.

ولفت "المنصور"، إلى أن التجارب العديدة القائمة حالياً باتت تشجع الناشرين عموماً على العمل لتوفير بدائل فعالة وناجعة، ولا سيما على الصعيد الإلكترونى، نظراً لأن هذا المجال بات منتشراً بشكل كبير بل أصبح مجالاً حيوياً وضرورياً وليس مجرد رفاهية زائدة.

قد يهمك ايضا:

رئيس اتحاد الناشرين العرب يكرم مدراء المعارض العربية

وزير الإعلام الكويتي يؤكد أهمية تطوير التعاون مع الناشرين العرب

arabstoday
المصدر :

Wakalat | وكالات

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الناشرين العرب يطلق مؤتمره الخامس أون لاين بسبب تداعيات جائحة كورونا الناشرين العرب يطلق مؤتمره الخامس أون لاين بسبب تداعيات جائحة كورونا



فساتين سهرة للرشيقات مستوحاة من إطلالات نانسي عجرم

بيروت ـ العرب اليوم

GMT 04:56 2021 السبت ,16 كانون الثاني / يناير

تعرف على أحدث صيحات الأزياء لموضة ربيع 2021
 العرب اليوم - تعرف على أحدث صيحات الأزياء لموضة ربيع 2021

GMT 03:16 2021 السبت ,16 كانون الثاني / يناير

رحالة يعثر على "شجرة الحياة" في بحيرة أسترالية
 العرب اليوم - رحالة يعثر على "شجرة الحياة" في بحيرة أسترالية

GMT 05:27 2021 السبت ,16 كانون الثاني / يناير

يوميات "كورونا" تُهيمن على "أفضل صور 2020" في مصر
 العرب اليوم - يوميات "كورونا" تُهيمن على "أفضل صور 2020" في مصر

GMT 04:43 2021 الجمعة ,15 كانون الثاني / يناير

نانسي بيلوسي تظهر بفستان أسود طويل في جلستي عزل ترامب
 العرب اليوم - نانسي بيلوسي تظهر بفستان أسود طويل في جلستي عزل ترامب

GMT 03:01 2021 الجمعة ,15 كانون الثاني / يناير

"جبل حفيت الصحراوي" تجربة فريدة لعشاق المغامرة
 العرب اليوم - "جبل حفيت الصحراوي" تجربة فريدة لعشاق المغامرة

GMT 04:33 2021 السبت ,16 كانون الثاني / يناير

دونالد ترامب يمنح ملك المغرب أعلى وسام أميركي
 العرب اليوم - دونالد ترامب يمنح ملك المغرب أعلى وسام أميركي

GMT 04:31 2021 الجمعة ,15 كانون الثاني / يناير

ويندي ويليامز تكشف عن تعرضها للاغتصاب من مغن أميركي شهير
 العرب اليوم - ويندي ويليامز تكشف عن تعرضها للاغتصاب من مغن أميركي شهير

GMT 09:58 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

"غوغل" تطور ميزة تسجل مكالمات الغرباء بصورة تلقائية

GMT 01:02 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

"أودي" طلق موديل A82022 بتصميم خيالي

GMT 15:29 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

تطبيق غرامة 5.3 دولار لكل يوم تأخير على السيارة الأجنبية

GMT 03:29 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

كريم بنزيما يخرج عن صمته ويعلق على قضية "الابتزاز"

GMT 23:27 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

توقعات بانتعاش مبيعات السيارات في مصر في 2021

GMT 02:42 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 05:38 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

السعودية والصين تقودان تعافي أسواق النفط في 2021

GMT 03:51 2020 السبت ,26 كانون الأول / ديسمبر

باحثون يبتكرون مادة تعالج شقوق شاشات الهواتف الذكية

GMT 09:16 2021 الإثنين ,11 كانون الثاني / يناير

هيونداي موتور تفوز بأربع من جوائز "جود ديزاين"

GMT 12:14 2021 الإثنين ,11 كانون الثاني / يناير

آبل و هيونداي تتوصلان لاتفاق من أجل صناعة سيارة

GMT 01:36 2020 السبت ,26 كانون الأول / ديسمبر

مواجهة شرسة بين فولكسفاجن "جولف" وهوندا "سيفيك" 2021

GMT 08:43 2018 السبت ,05 أيار / مايو

ثلاثون بلاء كان يستعيذ منها النبي

GMT 01:28 2017 السبت ,23 كانون الأول / ديسمبر

شيرين رضا تؤكّد أنّ أحمد الفيشاوي لم يعرض عليها الزواج

GMT 11:22 2017 الإثنين ,13 آذار/ مارس

فوائد يحققها تناول اليوسفي لمرضى السكري

GMT 12:20 2016 الجمعة ,22 تموز / يوليو

جنون المداعبة الجنسية للرجل

GMT 02:39 2020 الإثنين ,28 كانون الأول / ديسمبر

ماكلارين تكشف عن سيارة فارهة جديد محدودة الإصدار

GMT 05:13 2017 الأربعاء ,11 كانون الثاني / يناير

قرد ذكر يحاول ممارسة الجنس مع سيكا الغزلان في اليابان

GMT 22:11 2014 الثلاثاء ,23 أيلول / سبتمبر

درجات اللون الرمادي الأفضل والأجمل لمعظم الغرف

GMT 00:24 2016 الجمعة ,14 تشرين الأول / أكتوبر

الحماة ذات برج العذراء تتمتع ​بشخصية مميزة تتسم ​بالدقة

GMT 21:31 2018 السبت ,29 أيلول / سبتمبر

تعرف على حقيقة الشعور بالتبول أثناء الجُماع
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab