الكمامة واستخدام المعقمات العطرية أثناء الإحرام يتصدّران أسئلة المعتمرين
آخر تحديث GMT13:02:52
 العرب اليوم -

يجيب عليها فريق الإفتاء المختص التابع لرئاسة شؤون المسجد الحرام

الكمامة واستخدام المعقمات العطرية أثناء الإحرام يتصدّران أسئلة المعتمرين

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - الكمامة واستخدام المعقمات العطرية أثناء الإحرام يتصدّران أسئلة المعتمرين

المسجد الحرام
الرياض _ العرب اليوم

تتردد أسئلة السائلين من المعتمرين وقاصدي المسجد الحرام خلال الفترة الحالية (فترة جائحة فايروس كورونا) حول لبس الكمامة واستخدام المعقمات العطرية أثناء الإحرام، ويؤكد عليهم فريق الإفتاء المختص التابع للرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي، مدى تناغم مقاصد الشريعة الإسلامية مع النوازل والجوائح التي تُلِمُّ بالناس وتحقيقها للمصلحة العامة للمجتمعات، ويوصون منسوبي الإفتاء بالالتزام بالمتطلبات الطبية والنظامية للإجراءات الاحترازية التي وضعتها الجهات المعنية، حفاظًا على سلامتهم وسلامة الآخرين.

ويشيد فريق الإفتاء بما يجده من دعم واهتمام من رئاسة الحرمين لتجويد مخرجات أعمالهم والرقي بمنظومة الخدمات المقدمة لضيوف الرحمن، وفق تطلعات قيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وولي عهده الأمين الأمير محمد بن سلمان -حفظهم الله- الرامية إلى تطوير شامل لمنظومة خدمات الحرمين الشريفين.

حيث تحدث فضيلة أستاذ التفسير في جامعة جدة والمشارك منذ أكثر من 10 سنوات في تقديم الفتاوى بالمسجد الحرام الدكتور أحمد حميدان السلمي، عن تمحور أعمال الإدارة على تقديم الفتاوى المتعلقة بالمسائل الشرعية للرجال والنساء، لا سيما مناسك الحج والعمرة، متذكّرا في الوقت ذاته البصمة التي وضعها معالي الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الأستاذ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس، وسعادة وكلاء الرئيس العام في خدمات الحرمين الشريفين، ومواكبتهم للمنظومة الخدمية في المسجد الحرام خلال الجائحة التي ألمَّت بالعالم أجمع.

كما تطرّق فضيلته إلى الاحتياطات التي اتبعتها الإدارة لتحقيق ما تتطلّبه الإجراءات الاحترازية من استحداث حواجز التباعد الاجتماعي، والتأكيد على لبس الكمامة أثناء تقديم الفتاوى للمعتمرين والمصلين.

وعند سؤاله عن أكثر الأسئلة التي ترد خلال الفترة الماضية أجاب بأن المعقمات الكحولية ودخولها ضمن المعطرات والمطيبات هي أكثر ما وردني من أسئلة، لذلك أحث أنا وزملائي على استخدام المعقمات الآلية (عن بعد) التي وفرتها الرئاسة للتسهيل على المعتمرين والمصلين.

أما فضيلة الشيخ عبدالهادي بن مهجي العميري فبدأ بقوله: أنا أحد مدرسي معهد الحرم المكي الشريف وطالب دكتوراه في كلية الشريعة قسم الفقه بجامعة أم القرى، أعمل كمتعاون مع الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي في تقديم الفتاوى، وذلك نابع من إيماني بالدور الكبير الذي يؤديه، لما لهذه الخدمة الجليلة في هذه البقعة المباركة ودورها المحوري من تأثير في إيضاح المسائل الشرعية لمن يجهلها من الراغبين في أداء مناسك الحج والعمروأضاف العميري قائلًا: أتقدم بالشكر لرئاسة الحرمين على إيصال سماحة مقاصد الشريعة الإسلامية المعتدلة للسائلين طوال العام وعلى مدار (24) ساعة، ليس فقط من داخل المسجد الحرام، بل وإلى جميع المسلمين من داخل وخارج المملكة العربية السعودية، وتحقيقها لتطلعات ولاة الأمر -حفظهم الله- في رقي وتطور خدمات الحرمين الشريفين من خلال التطوير المستمر لأعمال إدارتهم وكافة إدارات الرئاسة داخل وخارج المسجد الحرام.

وعن كيفية تقديم الفتاوى المتعلقة بالظروف الاستثنائية بيّن فضيلة الشيخ العميري أنهم يؤكدون في المقام الأول على توافق أحكام الشريعة مع كافة التدابير الوقائية حتى وإن اضطروا لفعل المحظورات، ضاربًا المثل بما يتكرر من أسئلة عن كون الحاجز الوقائي يدخل ضمن لبس المخيط وتغطية الكمامة لوجه المرأة، وإفادتهم بوجوب الالتزام بالمتطلبات الإلزامية لمكافحة العدوى للحفاظ على سلامتهم وسلامة الجميع واتباع المخرج الفقهي وهو الكفّارة.

أما دكتور الفقه في جامعة أم القرى فضيلة الشيخ حسن بن صالح المبعوث أحد العاملين على تقديم الفتاوى الهاتفية بالمسجد الحرام، فأكد أن منسوبي الإفتاء يوصون خلال أداء مهامهم على الالتزام بالمتطلبات الطبية والنظامية للإجراءات الاحترازية التي وضعتها الجهات المعنية، حفاظًا على سلامتهم وسلامة الآخرين، وأشار إلى ما يلاحظه من تكرار يومي لأسئلة توافق التباعد الاجتماعي خلال أداء الصلوات ومناسك العمرة ومسائل تغطية الكمامة للوجه من الرجال والنساء، ونوّه على دوره ودور أصحاب الفضيلة المتواجدين على كراسي وكبائن الإفتاء في إيضاح مدى تناغم مقاصد الشريعة الإسلامية مع النوازل والجوائح التي تُلمّ بالناس وتحقيقها للمصلحة العامة للمجتمعات.

 

وأكد مدير إدارة إجابة السائلين الأستاذ سلطان البقمي أن كبائن إجابة السائلين وُزعت بطرق تتماشى مع العملية التنظيمية لدخول وخروج حشود المصلين والمعتمرين خلال مواسم الحج والعمرة ومع المسارات والأبواب والأروقة المخصصة لتحقيق متطلبات المرحلة الثالثة من العودة التدريجية للمصلين والزائرين.

وأردف بقوله: سخرنا في منظومة خدمات الإفتاء (33) شخصا من أصحاب الفضيلة، موزعين على (4) ورديات يخدمون أكثر من (300) مستفيد يوميًا، ويتطلعون جميعًا لتقديم أي معلومات إرشادية تساهم في سلامة المنهج عند أداء النسك والعبادات داخل المسجد الحرام، يرافقهم عدد من منسوبي اللغات والترجمة برئاسة الحرمين لضمان شمولية الخدمات لكافة القاصدين من داخل وخارج المملكة.

الجدير بالذكر أن الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي خصصت 19 موقعًا داخل المسجد الحرام وأروقته وساحاته ورقمين هاتفيين مجانيين( 8001222400 ).

/8001222100) يعملان على مدار الساعة لإجابة السائلين والمستفتين في الأمور الشرعية من خلال مشايخ وقضاة وأساتذة جامعات مُلمّين بهدي كتاب الله وسنة رسوله عليه الصلاة والسلام، ومدركين لما تقتضيه مقاصد الشريعة الإسلامية السمحة وأهدافها السامية في جلب المصالح ودرء المفاسد خلال الظروف الاستثنائية للجائحة العالمية

 

قد يهمك أيضــــــــــــــــًا :

غداً المسجد الحرام يستقبل أول أفواج المعتمرين فى ظل كورونا

 

السعودية تفتح الباب أمام المعتمرين من الخارج وترفع الطاقة التشغيلية بنسبة 100%.

arabstoday
المصدر :

Wakalat | وكالات

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الكمامة واستخدام المعقمات العطرية أثناء الإحرام يتصدّران أسئلة المعتمرين الكمامة واستخدام المعقمات العطرية أثناء الإحرام يتصدّران أسئلة المعتمرين



GMT 05:32 2021 الأحد ,24 كانون الثاني / يناير

فنان تشكيلي مصري يرسم بالفم والقدم ويحلم بالعالمية

GMT 01:55 2021 الأحد ,24 كانون الثاني / يناير

رواية "خبايا اللال" اكتشاف النفط وسؤال الهوية

GMT 04:19 2021 السبت ,23 كانون الثاني / يناير

وفاة جان غراتون مؤلف روايات "ميشال فايان"

GMT 14:18 2021 الجمعة ,22 كانون الثاني / يناير

"مواسم"للفنان أحمد فريد يستدعي التغيير بلغة تشكيلية

GMT 01:28 2021 الأحد ,24 كانون الثاني / يناير

قلعة أسكتلندية متاحة لتبادل السكن لقضاء عطلة ملكية
 العرب اليوم - قلعة أسكتلندية متاحة لتبادل السكن لقضاء عطلة ملكية

GMT 01:52 2021 الأحد ,24 كانون الثاني / يناير

أفضل ديكور غرف نوم أطفال لعام 2021
 العرب اليوم - أفضل ديكور غرف نوم أطفال لعام 2021

GMT 01:41 2021 الأحد ,24 كانون الثاني / يناير

مستشار الأمن القومي العراقي يُدافع عن قرارات الكاظمي
 العرب اليوم - مستشار الأمن القومي العراقي يُدافع عن قرارات الكاظمي

GMT 03:13 2021 الأحد ,24 كانون الثاني / يناير

وفاة مقدم البرامج الحوارية الشهير الأميركي لاري كينغ
 العرب اليوم - وفاة مقدم البرامج الحوارية الشهير الأميركي لاري كينغ

GMT 04:30 2021 السبت ,23 كانون الثاني / يناير

أحدث 4 صيحات بناطيل جينز موضة ربيع 2021
 العرب اليوم - أحدث 4 صيحات بناطيل جينز موضة ربيع 2021

GMT 02:28 2021 السبت ,23 كانون الثاني / يناير

"متحف الغموض" في دبي تجربة سياحية شيقة لعشاق الألغاز
 العرب اليوم - "متحف الغموض" في دبي تجربة سياحية شيقة لعشاق الألغاز

GMT 02:35 2021 السبت ,23 كانون الثاني / يناير

ديكورات مطابخ عصرية بالخشب واللون الأبيض تعرف عليها
 العرب اليوم - ديكورات مطابخ عصرية بالخشب واللون الأبيض تعرف عليها

GMT 02:31 2021 الثلاثاء ,19 كانون الثاني / يناير

"الأرض الخارقة" اكتشاف كوكب نادر خارج النظام الشمسي

GMT 02:54 2021 الثلاثاء ,19 كانون الثاني / يناير

صندوق النقد الدولي يفكر بخطوة إنقاذية نادرة

GMT 19:47 2021 الإثنين ,18 كانون الثاني / يناير

الباسكي يتعادل في الوقت القاتل ضد أتلتيك بيلباو

GMT 03:16 2021 الثلاثاء ,19 كانون الثاني / يناير

"جدة البلد"متعة التجوّل عبر التاريخ في "شتاء السعودية"

GMT 02:53 2021 الخميس ,14 كانون الثاني / يناير

أفضل وجهات سياحية في فالنسيا اللؤلؤة الأسبانية شتاء 2021

GMT 03:28 2021 الجمعة ,15 كانون الثاني / يناير

نصائح للحفاظ على السيارات عند توقفها لفترات طويلة

GMT 03:39 2021 الأربعاء ,13 كانون الثاني / يناير

5 نصائح لمحبي السفر والرحلات في 2021

GMT 05:22 2021 الثلاثاء ,19 كانون الثاني / يناير

"كورونا" يجبر دوري أبطال آسيا على "نظام التجمع"

GMT 03:48 2021 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

جينيسيس تحصد جوائز "غود ديزاين" لعام 2020 للمرة السادسة

GMT 14:21 2015 الثلاثاء ,20 تشرين الأول / أكتوبر

أسعار سيارة "بيك أب" من شركة "نيسان"
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab