أربيل تتزين استعدادُا للاحتفال بالمولد النبوي الشريف
آخر تحديث GMT02:46:17
 العرب اليوم -

منذ بدأها حاكمها كوكبوري في عهد صلاح الدين

أربيل تتزين استعدادُا للاحتفال بالمولد النبوي الشريف

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - أربيل تتزين استعدادُا للاحتفال بالمولد النبوي الشريف

أربيل تتزين للاحتفال بالمولد النبوي الشريف
أربيل ـ العرب اليوم

تستعد مدينة أربيل، التي كانت أول من احتفل بالمولد النبوي بشكل منظم على يد حاكمها مظفر الدين كوكبوري في عهد صلاح الدين الأيوبي، لإحياء ذكرى ميلاد خير البريّة النبي محمد. ودأب مظفر الدين كوكبوري (1153 – 1232م) على إقامة احتفال كبير في كل عام، وكان يصرف فيه الأموال الكثيرة والخيرات الكبيرة كما كان يدعو إليه الفقهاء والصوفيّة والوعاظ والشعراء من البلاد القريبة لإقامة الجلسات الشعريّة والمسابقات الدينية لسرد مناقب الرسول الكريم.
وأكملت أربيل، عاصمة إقليم كردستان العراق، استعداداتها لإحياء المولد، الذي يصادف الاثنين الموافق 13 كانون الأول/يناير الجاري الموافق 12 شهر ربيع الأول لعام 1435 حسب التقويم الهجري.
وعقد في مبنى المحافظة، اجتماعًا شارك فيه كل من محافظ أربيل ورئيس اتحاد علماء الدين الإسلامي، ورئيس منتدى الفكر الإسلامي، ومدير أوقاف أربيل، ومجموعة من الأكاديميين والمختصين في الشريعة الإسلامية والتاريخ في جامعة صلاح الدين وجمعية قراء القرآن في كردستان لبحث استعدادات إقامة المولد النبوي الشريف.
وقرّر المجتمعون إقامة مهرجان كبير بهذه المناسبة في مدينة أربيل، يتضمن العديد من الأنشطة والفعاليات منها، إلقاء خطب والتوجه بعدها على شكل مسيرة إلى قلعة أربيل التاريخية، حيث كان مقر السلطان مظفر الدين كوكبري سلطان أربيل وأول من تشجع وأدار المناقب النبوية في أربيل، وخصوصًا في شهر المولد النبوي، وانتشرت بعدها في العالم الإسلامي. ويتضمن البرنامج إقامة معرض للخط والزخرفة الإسلامية، ومسابقة أفضل فرقة للأناشيد الدينية بجانب تقديم مجموعة بحوث تاريخية وتراثية وثقافية بشأن تاريخ أربيل ودورها في تاريخ الإسلام، بالإضافة إلى مسابقة لتقديم أحسن بحث بشأن تاريخ وثقافة أربيل والطابع الإسلامي للمدينة ودورها في الحفاظ على الهوية الإسلامية، ومغزى وأبعاد إقامة المولد النبوي الشريف من الجوانب العاطفية والوجدانية والدينية مع تقديم مجموعة من الفعاليات الأخرى ويستمر المهرجان لمدة أسبوع واحد.
وبدأت مظاهر الاحتفال المعتادة في شوارع مدينة أربيل قبل موعد المولد النبوي لعام 2014/1435، حيث نشطت محلات الحلويات ببيع حلوى المولد النبوي وعروس المولد وغيرها مما يرتبط بمناسبة الاحتفال بمولد الرسول الكريم. وخلال التجول في أغلب أسواق كردستان وأربيل على وجه الخصوص، يلاحظ مظاهر الاحتفال العفوية بالذكرى، حيث يتنافس أصحاب المحال التجارية في حجم لافتاتهم الخاصة بالمولد، وفي استعمال مكبرات الصوت الخارجية لبث أجزاء من آيات القران الكريم، بالإضافة إلى الأناشيد الدينية والمدائح النبوية باللغتين العربية والكرديّة، كما يعلق سائقو وسائل النقل العام ملصقات كبيرة خاصة بالمولد على زجاج سياراتهم في مشهد احتفالي مستمر بالذكرى في كل مكان داخل مدينة أربيل.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أربيل تتزين استعدادُا للاحتفال بالمولد النبوي الشريف أربيل تتزين استعدادُا للاحتفال بالمولد النبوي الشريف



اعتمدت في مكياجها على سموكي مع اللون الزهري

أحلام تتألق بإطلالة ملكية بامتياز وسط أجواء من الرقيّ

دبي ـ العرب اليوم

GMT 01:47 2020 السبت ,06 حزيران / يونيو

تعرف على أفضل الأماكن السياحية في ألمانيا
 العرب اليوم - تعرف على أفضل الأماكن السياحية في ألمانيا

GMT 02:42 2020 الجمعة ,05 حزيران / يونيو

تعرف على أجمل المنتزهات الوطنية في ناميبيا
 العرب اليوم - تعرف على أجمل المنتزهات الوطنية في ناميبيا

GMT 18:01 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 02:32 2016 الثلاثاء ,12 إبريل / نيسان

تعرفي على موعد نزول الدورة بعد ترك حبوب منع الحمل

GMT 22:07 2016 الإثنين ,05 أيلول / سبتمبر

كيف تعرف أن زوجتك تمارس العادة السرية ؟

GMT 08:08 2017 الإثنين ,09 تشرين الأول / أكتوبر

خبراء يكشفون عن الفرق بين مشاعر الحب والشهوة

GMT 19:27 2015 الأحد ,20 كانون الأول / ديسمبر

العبي دور الزوجة العشيقة
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab