وفاة أول رئيس لدار الأوبرا المصرية
آخر تحديث GMT14:01:25
 العرب اليوم -

المصدربعد 82 عامًا من العطاء والإنجازات

وفاة أول رئيس لدار الأوبرا المصرية

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - وفاة أول رئيس لدار الأوبرا المصرية

رتيبة الحنفي أول رئيس للأوبرا المصرية
القاهرة – محمد الدوي

القاهرة – محمد الدوي رَحَلَت عن دُنيانا بعد حياة حافلة بالعطاء والإنجازات، مساء الإثنين 16 أيلول/ سبتمبر، أول رئيس لدار الأوبرا المصرية والعميد الأسبق لمعهد الموسيقى العربية ومؤسسة "مهرجان ومؤتمر الموسيقى العربية" الدكتورة رتيبة الحفني، عن عمر يناهز 82 عامًا.وتُعَد رتيبة الحفني مغنية أوبرا عالمية، والعميد الأسبق لمعهد الموسيقى العربية، كما أنها أول امرأة تتولى منصب رئيس دار الأوبرا المصرية في الفترة من 1988- 1990، وُلِدت في القاهرة العام 1931، ونشأت في أسرة موسيقية، فوالدها محمود أحمد الحفني كان أول من أدخل دراسة الموسيقى في المدارس المصرية، وأحد مؤسِّسي معهد الموسيقى العربية، كما أن جدَّتها لأُمِّها الألمانية الأصل كانت مغنية أوبرا، أجادت عزف البيانو في سن الخامسة.ودرَسَت الموسيقى في برلين وميونخ في ألمانيا، ولعبت دور البطولة في أوبريت "الأرملة الطروب" العام 1961.وقامت بدور البطولة في أوبرا "عايدة" لفيردي في باريس، وحصلت على "جائزة الدولة التقديرية في الفنون" من "المجلس الأعلى للثقافة" العام 2004، تقديرًا لمشوارها الفنيّ المتميز.وتُشيَّع الجِنازة بعد صلاة الظهر، الثلاثاء 17 أيلول/ سبتمبر، من مسجد دار الأوبرا، بناءً عَلى وصية الفقيدة، ومن المتظر أن يتقدم المشيعين وزير الثقافة الدكتور محمد صابر عرب وعددٌ من رموز الفن في مصر، ومن الفنانين والعاملين في دار الاوبرا.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

وفاة أول رئيس لدار الأوبرا المصرية وفاة أول رئيس لدار الأوبرا المصرية



GMT 18:01 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 09:00 2016 الأحد ,31 تموز / يوليو

كيف تعرف أن زوجتك تمارس العادة السرية ؟

GMT 00:09 2016 الإثنين ,20 حزيران / يونيو

فوائد عشبة القلب

GMT 18:11 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

لماذا تبكي كثيرات أثناء ممارسة العلاقة الحميمية أو بعدها

GMT 02:36 2018 الخميس ,27 كانون الأول / ديسمبر

كاديلاك اسكاليد 2020 تظهر لأول مرة أثناء اختبارها

GMT 23:20 2019 الثلاثاء ,24 كانون الأول / ديسمبر

تطبيق "ToTOk" للمكالمات المجانية مازال متاحا على هذه الهواتف
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab