حجر لوحي أثري من نصب لوكينوس يكشف عن قواعد سباق الخيل القديمة 
آخر تحديث GMT07:09:09
 العرب اليوم -

حيث لا يمكن لمالك الحصان الفائز إدخال حصان أخر في السباق

 حجر لوحي أثري من نصب "لوكينوس" يكشف عن قواعد سباق الخيل القديمة 

 العرب اليوم -

 العرب اليوم -  حجر لوحي أثري من نصب "لوكينوس" يكشف عن قواعد سباق الخيل القديمة 

الحجر الأثري الذي عثر عليه في تركيا
أنقرة - جلال فواز

اكتشف حجر لوحي أثري في قونية في تركيا والذي يحدد قواعد سباقات الخيل القديمة، وربما تكون هذه القواعد أقدم قواعد رياضة من أي وقت مضي إذ يعود الحجر إلى 2000 عاما، ويكشف النقش اليوناني على الحجر عن منع الخيول الفائزة وغيرها من الخيول الأخرى التي تدربت في اسطبلات الفائز من السباق بعد الانتصار لإعطاء منافسين آخرين فرصة للمجد، وكان اللوح الأثري جزء من نصب "لوكينوس" التذكاري والذي أقيم في ذكري الفارس الروماني "لوكينوس" الذي توفى منذ حوالي 2000 عاما.

 حجر لوحي أثري من نصب لوكينوس يكشف عن قواعد سباق الخيل القديمة 

ووجد اللوح الأثيري في ميدان سباق الخيل القديم الذي استخدمه الإغريق لسباق الخيل وسباق العربة، وهي الرياضات التي كان يستمتع بها الرومان، وأفاد بروفيسور التاريخ "حسن بحر" من جامعة سلجوق أن اللح الأثري يشير إلى الفارس الروماني "لوكينوس" وسوف يساعد المؤرخين في فهم أفضل لتاريخ سباقات الخيل وتربيتها في المنطقة، وأفاد بحر تعليقا على  القواعد المدرجة على اللوحة " تقومل القواعد أنه في حالة حصول حصان على المركز الأول في السباق فإنه لا يشترك في السباقات الأخرى كما لا يمكن لمالك الحصان الفائز إدخال حصان أخر في السباق، وبهذه الطريقة تُعطى الفرصة للآخرين للفوز، وتعد هذه قواعد جيدة على عكس السباقات في العالم الحديث فتستند هذه السباقات على سلوكيات مهذبة".

 حجر لوحي أثري من نصب لوكينوس يكشف عن قواعد سباق الخيل القديمة 

وكشف البروفيسور بحر أن لم ير لوحا أثريا مثل ذلك يتضمن هذه التفاصيل حول السباق، ويعتقد أنه أقدم لوح أثري يصف قواعد هذه الرياضة، وتحظى سباقات الخيل بتاريخ طويل ومميز ومورست في مختلف الحضارات في جميع أنحاء العالم منذ العصور القديمة، وعرفت سباقات الخيل بالخطورة حيث كان الفرسان يركبون الخيول دون سروج فلم يكن تم اختراعها بعد وكثيرا ما كانوا يقعون من خيولهم، وتستطيع الخيول  التي يركبها القليل من الفرسان الفوز في السباق إذا ما حظيت على أكثر الأصوات، ويحظى الخيل الفائز ومالكه باستقبال حافل، وتشير السجلات الأثرية إلى حدوث سباقات خيل في بابل وسوريا واليونان القديمة، وتعد سابقات الخيول جزء هاما من الأساطير مثل مسابقة جياد الإلة أودين والعملاق Hrungnir في أسطورة نورس والتي حظيت بشعبية بين الفايكينغ.

 حجر لوحي أثري من نصب لوكينوس يكشف عن قواعد سباق الخيل القديمة 

 حجر لوحي أثري من نصب لوكينوس يكشف عن قواعد سباق الخيل القديمة 

 حجر لوحي أثري من نصب لوكينوس يكشف عن قواعد سباق الخيل القديمة 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 حجر لوحي أثري من نصب لوكينوس يكشف عن قواعد سباق الخيل القديمة   حجر لوحي أثري من نصب لوكينوس يكشف عن قواعد سباق الخيل القديمة 



اختارت سروال لونه أخضر داكن بقصة الخصر العالي

إطلالة مثالية لـ "كيت ميدلتون" خلال حدث رياضي

لندن - العرب اليوم

GMT 16:51 2020 الخميس ,27 شباط / فبراير

الخطوط الجوية النيوزيلندية تدرس"العش السماوي"
 العرب اليوم - الخطوط الجوية النيوزيلندية تدرس"العش السماوي"

GMT 14:47 2020 الأربعاء ,26 شباط / فبراير

طبيب حسني مبارك يفجر مفاجأة

GMT 22:24 2020 الثلاثاء ,25 شباط / فبراير

تعرف على وصية مبارك لأولاده ووعد قطعه على نفسه

GMT 17:05 2020 السبت ,15 شباط / فبراير

خلال ساعات كويكب ضخم يصطدم بالأرض

GMT 09:36 2017 السبت ,28 تشرين الأول / أكتوبر

4 طرق مميّزة تحفّز الشريكين على ممارسة الجنس بشغف

GMT 12:14 2015 الأحد ,18 كانون الثاني / يناير

الأمير سعود بن طلال بن سعود يحتفل بزواجه

GMT 00:03 2017 الأحد ,17 أيلول / سبتمبر

اختيار الهدية المناسبة من إتيكيت زيارة المريض

GMT 08:50 2020 الخميس ,23 كانون الثاني / يناير

"سبيس إكس" تطلق 60 قمرا إلى الفضاء قريبا

GMT 07:58 2020 الأربعاء ,12 شباط / فبراير

ناسا تنشر صورة نادرة "للنيل المضيء" في مصر
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab