مكتبة الإسكندرية في مصر تحتفي بمئوية الملك فاروق الأول
آخر تحديث GMT16:04:42
 العرب اليوم -

بمقالات تحليلية وصورًا تسرد حياته منذ بداياته ونشأته وهواياته

"مكتبة الإسكندرية" في مصر تحتفي بمئوية الملك فاروق الأول

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - "مكتبة الإسكندرية" في مصر تحتفي بمئوية الملك فاروق الأول

مكتبة الإسكندرية
القاهرة ـ العرب اليوم

احتفت مجلة "ذاكرة مصر"، التي تصدرها "مكتبة الإسكندرية، في عددها الأربعين بمئوية الملك فاروق الأول، "1920-1965" آخر حكام الأسرة العلوية في مصر، ويضم هذا العدد الخاص الذي أصدرته المكتبة مؤخراً، مقالات تحليلية، وصوراً تسرد حياة فاروق منذ بداياته ونشأته وشبابه وهواياته، وحتى نهايته في منفاه، بجانب تسليط الضوء على الحياة الحزبية والسياسية ومؤامرات تنظيم «الإخوان» في عهده، بالإضافة إلى الفترة التي شهدت التمهيد لثورة 23 يوليو (تموز) 1952. وحتى مصادرة ممتلكات أسرة محمد علي، والقصور والاستراحات الملكية.

الدكتور سامح فوزي، رئيس تحرير مجلة «ذاكرة مصر» يقول لـ«الشرق الأوسط»: «إن هذا العدد الخاص الذي يحمل الرقم 40 يأتي ضمن مشروع الاحتفاء بمئويات شخصيات مصرية تاريخية، أو مؤسسات بارزة مر على إنشائها مائة عام، واختيار الملك فاروق الأول كعنوان وموضوع هذا العدد، يرجع إلى أهمية الفترة التاريخية التي حكم فيها مصر، بجانب كونه آخر ملوك الأسرة العلوية» ويضم العدد مساهمات متنوعة من أكاديميين ومثقفين مصريين بارزين، من بينهم الدكتور مصطفى الفقي، مدير مكتبة الإسكندرية، والمشرف العام على المجلة، والدكتورة لطيفة سالم وأحمد زكريا الشلق وجمال شقرة، وآخرون يتناولون حقبة فاروق التاريخية بالتقييم والتحليل المستنير بعيداً عن التأييد أو الرفض، وفق فوزي، الذي يشير إلى أن «تناول فترة زمنية محددة أو شخصية تاريخية مر عليها مائة عام، يكون أمراً مهماً ومنصفاً ومحايداً في كثير من الأحيان».

وسبق لمجلة «ذاكرة مصر» الاحتفاء برؤساء وزعماء مصريين بمناسبة ذكرى مئوية ميلادهم خلال السنوات الماضية على غرار الرئيس جمال عبد الناصر، والرئيس محمد أنور السادات، بالإضافة إلى الاحتفاء خلال العدد (39) في العيد العاشر لتأسيس المجلة، بـ10 شخصيات مصرية ساهمت في إثراء الحياة الطبية والاجتماعية والأدبية والسياسية خلال القرن الماضي لكنها لم تأخذ حقها في الظهور الإعلامي والشهرة على غرار الفنان الراحل محمود مرسي، والسفير أحمد صدقي، والدكتور نزيه نصيف الأيوبي، والدكتور وليم سليمان قلادة، والدكتور هشام صادق، والأستاذة كريمة السعيد، والأديب محمد ناجي، والشاعر حسين السيد، والدكتور سليم حسن، وأول طبيبة مصرية هيلانة سيداروس.

وصدر العدد الأول من مجلة «ذاكرة مصر» (دورية ربع سنوية)، في شهر أكتوبر (تشرين الأول) 2009. وتتميز المجلة بموضوعاتها ذات الطابع الثقافي الذي يجمع بين السياسة والتاريخ والاقتصاد والمجتمع المصري بعاداته وتقاليده وهواياته واتجاهاته واهتماماته المختلفة وتوفي الملك فاروق في إيطاليا سنة 1965 بشكل مفاجئ، ونقل جثمانه إلى مصر بعد تقديم بناته الأميرات، طلبا إلى الحكومة المصرية بدفن والدهن بمدافن الأسرة العلوية بمسجد الرفاعي بحسب وصيته، لكن تم رفض الطلب ودفن في أحد المدافن الخاصة بالأسرة، قبل أن تطلب بناته مجدداً من الرئيس السادات عقب وفاة عبد الناصر، تنفيذ وصية الملك السابق ليدفن بمسجد الرفاعي بجوار والده وأجداده ووافق الرئيس السادات على ذلك ونقل إلى قبره الحالي بمسجد الرفاعي بالقرب من قلعة صلاح الدين الأثرية، بحسب موقع «الملك فاروق».

وتصدر «ذاكرة مصر» في 92 صفحة تتنوع بين مجموعة من الأبواب الثابتة مثل «العدد الأول - ظرف تذكاري - عاداتنا من زمان - كلام من زمن فات - ذاكرة السينما - طابع بريد - أوسمة ونياشين - بروتوكولات ومراسم - حكايات وروايات من مصر - عروض كتب - مواقع إلكترونية - بعيون أوروبية - صدق أو لا تصدق - ابحث في ذاكرة مصر المعاصرة». وغيرها من عناوين الأبواب.

قد يهمك أيضــــــــــــــــًا : 

مكتبة الإسكندرية تناقش "تباينات الدول والحكومات العربية في إدارة أزمة كورونا"

مكتبة الإسكندرية تطلق خيمة أون لاين ضمن مبادرة معاك في البيت

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مكتبة الإسكندرية في مصر تحتفي بمئوية الملك فاروق الأول مكتبة الإسكندرية في مصر تحتفي بمئوية الملك فاروق الأول



تعرف على أبرز إطلالات كيم كارداشيان المبهرة والمميزة

واشنطن ـ العرب اليوم

GMT 01:24 2021 السبت ,27 شباط / فبراير

موديلات فساتين جلدية أحدث موضة في ربيع 2021
 العرب اليوم - موديلات فساتين جلدية أحدث موضة في ربيع 2021
 العرب اليوم - ديكورات غرف نوم باللون الرمادي والخشب الطبيعي

GMT 07:11 2021 الجمعة ,26 شباط / فبراير

ماكونيل يحدد موقفه من ترشح ترامب لانتخابات 2024
 العرب اليوم - ماكونيل يحدد موقفه من ترشح ترامب لانتخابات 2024

GMT 17:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

الفتيات ينافسن الشباب في استعمال " علكة الإثارة الجنسية "

GMT 10:08 2018 الجمعة ,29 حزيران / يونيو

عجائب الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم

GMT 22:00 2018 الجمعة ,05 كانون الثاني / يناير

أغرب 6 قصص عن اغتصاب نساء لرجال بالقوة

GMT 14:29 2020 الأربعاء ,16 أيلول / سبتمبر

طريقه عمل كريم الارز لتفتيح البشرة

GMT 03:48 2020 الثلاثاء ,29 كانون الأول / ديسمبر

رائدة ناسا "كيت روبينز" تحصد الفجل المزروع في الفضاء
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab