فنانة النحت أغانيثا دايك تحوّل الأشياء المكسورة والقديمة إلى قطع فنيّة
آخر تحديث GMT21:44:19
 العرب اليوم -

​بعد وضعها داخل خلايا النحل لتغطيتها بالشمع بشكل طبيعي

فنانة النحت أغانيثا دايك تحوّل الأشياء المكسورة والقديمة إلى قطع فنيّة

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - فنانة النحت أغانيثا دايك تحوّل الأشياء المكسورة والقديمة إلى قطع فنيّة

قطعة فنيّة لفنانة النحت أغانيثا دايك
واشنطن - رولا عيسى

استخدمت فنانة النحت أغانيثا دايك من وينيبيغ في مانيتوبا، خلايا النحل في أعمالها الفنية، حيث قامت بتحويل الأشياء المكسورة والقديمة التي اشترتها من أسواق الأدوات المستعملة إلى قطع فنية، من خلال شمع خلايا النحل، وتعاون النحل مع الفنانة التي هيأت له المشهد قبل السماح بإصلاح الأجزاء المكسورة بواسطة شمع العسل.

وعملت دايك مع مربّي النحل والعلماء، والنحل نفسه، أكثر من 20 عامًا، ولديها فهم حقيقي لطبيعة النحل كحشرة، واشترت دايك الأدوات القديمة والمستعملة ثم وضعتها داخل خلايا النحل المشيدة بالفعل مع إضافة مواد جاذبة لبعض الشقوق في القطع القديمة، وسمحت إلى النحل بالوصول إلى الأماكن المكسورة لملء الشقوق بالمزيد من شمع العسل.

فنانة النحت أغانيثا دايك تحوّل الأشياء المكسورة والقديمة إلى قطع فنيّة

ومنحت هذه العملية القطع القديمة التي اختارتها الفنانة من تماثيل قديمة ومعدات رياضية واكسسوارات مظهرًا طبيعيًا، وأشارت دايك إلى أنه "طوال حياتي كنت أهتم بالتماثيل والمقتنيات وكنت أتعجّب من الغبار والخزائن الزجاجية التي تضم هذه الكنوز وكانت هذه المقتنيات بعيدة المنال بالنسبة لي كطفلة وبالغة أيضًا، وعندما تعاملت مع النحل اكتشفت قدرتهم على البناء وإصلاح الشقوق في الخلية من خلال شمع العسل، وفكرت حينها في العدد الكبير من التماثيل القديمة والمتضرّرة في المحلات والمخازن، وكنت أعلم أن شمع العسل يجيد إصلاح هذه الأشياء وقررت التجربة في مجموعة مختارة من القطع التالفة".

فنانة النحت أغانيثا دايك تحوّل الأشياء المكسورة والقديمة إلى قطع فنيّة

وتستغرق كل قطعة وقت طويل للعمل ولكن لا يمكن للفنانة تسريع عمل النحل، وتابعت دايك: "صبرت على النحل لأن لديهم روتين معين ويجب عدم إزعاجهم أكثر من اللازم ولبضع دقائق في كل مرة"، وتم اقتناء أعمال الفنانة من قبل المتحف الوطني في كندا ومعارض أوكفيل ومعرض فنون وينيبيغ.


فنانة النحت أغانيثا دايك تحوّل الأشياء المكسورة والقديمة إلى قطع فنيّة


فنانة النحت أغانيثا دايك تحوّل الأشياء المكسورة والقديمة إلى قطع فنيّة


فنانة النحت أغانيثا دايك تحوّل الأشياء المكسورة والقديمة إلى قطع فنيّة

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

فنانة النحت أغانيثا دايك تحوّل الأشياء المكسورة والقديمة إلى قطع فنيّة فنانة النحت أغانيثا دايك تحوّل الأشياء المكسورة والقديمة إلى قطع فنيّة



لمشاهدة أجمل الإطلالات التي تستحق التوقف عندها

نجمات خطفن الأنظار خلال أسبوع الموضة في ميلانو

ميلانو - العرب اليوم

GMT 12:20 2016 الجمعة ,22 تموز / يوليو

جنون المداعبة الجنسية للرجل

GMT 17:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

الفتيات ينافسن الشباب في استعمال " علكة الإثارة الجنسية "

GMT 22:07 2016 الإثنين ,05 أيلول / سبتمبر

كيف تعرف أن زوجتك تمارس العادة السرية ؟

GMT 08:11 2020 الأربعاء ,15 كانون الثاني / يناير

عودة إنستجرام للعمل بشكل طبيعى لكل مستخدميه حول العالم

GMT 16:00 2018 الخميس ,04 تشرين الأول / أكتوبر

كيفية تعامل الزوجة مع الزوج الخاين الكذاب المخادع

GMT 03:13 2019 الإثنين ,23 كانون الأول / ديسمبر

مجموعة ديكورات غرف نوم بالزهري الباستيل مودرن ومميز

GMT 23:57 2019 الإثنين ,13 أيار / مايو

أشكال سيراميك حمامات 2019 باللون الأسود

GMT 19:49 2018 الخميس ,04 تشرين الأول / أكتوبر

شركة جوجل تطلق نقاط توزيع إنترنت مجانية فى نيجيريا

GMT 07:11 2019 الخميس ,17 كانون الثاني / يناير

توقّعات باحتواء "آيفون 11" على كابل شحن "USB-C"

GMT 20:32 2018 السبت ,16 حزيران / يونيو

روس كوسموس توسع تعاونها مع الصين
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab