نادي القصيم الأدبي يناقش ملفات الصحوة و الحلق الدينية
آخر تحديث GMT04:26:10
 العرب اليوم -

حضر لملتقاه الثامن ودعا للبحث في التاريخ الثقافي

نادي القصيم الأدبي يناقش ملفات الصحوة و الحلق الدينية

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - نادي القصيم الأدبي يناقش ملفات الصحوة و الحلق الدينية

نادي القصيم الأدبي
القصيم – العرب اليوم

ينتظر أن يناقش نادي القصيم الأدبي ملفات "الصحوة" و "الحلقات الدينية" وذلك في مُلتقاه الثقافي الثامن في ذي الحجة المقبل 1436، من خلال تناول التاريخ الثقافي لمنطقة القصيم بواسطة الباحثين والمهتمين والمتخصصين لرصد وقراءة الاتجاهات الثقافية، وعلاقتها بالمتغيرات الاقتصادية والجغرافية والدينية والسياسية.

ويهدف الملتقى إلى تسليط الضوء على المؤثرات التي أسهمت في تشكيل الاتجاهات الثقافية والفكرية في منطقة القصيم، وذكر النادي أن الملتقى يتجه في أبحاثه وجلساته إلى القراءة الثقافية للأنساق الفكرية، والاتجاهات المعرفية التي أسهمت في تشكيل شخصية أبناء منطقة القصيم في الماضي والحاضر، دون أن يكون معنيا بالرصد التاريخي المجرد القائم على التسجيل والتوثيق للأحداث والأشخاص.ووجه نادي القصيم الدعوة إلى المهتمين والمتخصصين من الجنسين للمشاركة في الملتقى من خلال عدد من المحاور التي تمثلت في محور الحركة العلمية والتعليمية بمنطقة القصيم وعلاقتها بالاتجاهات الثقافية والفكرية في حواضر القصيم "التعليم قديما، الحلق الدينية، التعليم النظامي، الصحوة، الخطاب الديني، العلماء والمشايخ وأثرهم في تشكيل الاتجاهات الفكرية". ومحور الأنشطة الاقتصادية وتأثيراتها الثقافية في مجتمع القصيم "الرحلات التجارية "العقيلات"، قوافل الحج، الاقتصاد الزراعي".ومحور الحركة الأدبية والإعلامية وعلاقتها بالثقافة وانتشار الأفكار في مجتمع القصيم "الشعر الشعبي، الأدباء والإنتاج الأدبي، وسائل الإعلام، وسائل التواصل الاجتماعي".ومحور الموقع الجغرافي وطبوغرافية المنطقة ودرجة تأثيرها في ثقافة مجتمع القصيم "موقع القصيم، طبيعة الجغرافيا في القصيم".

يذكر أن للقصيم تاريخا عريقا في الحركة التجارية والاقتصادية بالجزيرة العربية، وتبرز في هذا الاتجاه "حكاية العقيلات" الذين كان لهم دور في التجارة بين القصيم والحجاز والعراق والشام ومصر، وشكلوا خلال القرنين الماضيين شبكة تجارية واسعة في المشرق العربي، إذ كانوا ينطلقون أحيانا نحو الكويت، و يمرون بالأحساء، ثم يتوجهون إلى العراق، ثم سورية، ثم الأردن، ثم مصر، ثم الحجاز، ويعودون بعدئذ إلى منطقتهم القصيم

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

نادي القصيم الأدبي يناقش ملفات الصحوة و الحلق الدينية نادي القصيم الأدبي يناقش ملفات الصحوة و الحلق الدينية



اعتمدت أقراطًا ذهبية وتسريحة شعر ناعمة

كيت ميدلتون تتألَّق بالكنزة الصفراء في آخر ظهور لها

لندن ـ العرب اليوم

GMT 07:57 2020 الأربعاء ,08 إبريل / نيسان

علامتان بالأنف تدل على الإصابة بـ فيروس كورونا

GMT 02:32 2016 الثلاثاء ,12 إبريل / نيسان

تعرفي على موعد نزول الدورة بعد ترك حبوب منع الحمل

GMT 22:07 2016 الإثنين ,05 أيلول / سبتمبر

كيف تعرف أن زوجتك تمارس العادة السرية ؟
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab