مكتبة الإسكندرية تستضيف لقاءً لمناقشة كتاب مصر الثورة وشعارات شبابها
آخر تحديث GMT13:53:24
 العرب اليوم -
أعداد الوفيات في بريطانيا بسبب فيروس كورونا تتخطى 2900 شخص أكثر من 6 ملايين و600 ألف شخص يتقدمون بطلبات إعانة البطالة في الولايات المتحدة بسبب فيروس كورونا الصحة السعودية تعلن تسجيل 165 إصابة جديدة بفيروس كورونا ليبلغ إجمالي الإصابات 1885 إدارة الغذاء والدواء الأميركية تقرر سحب دواء حرقة المعدة الشهير "زانتاك" نهائيا من الأسواق ومنع تداوله أو تصنيعه. الداخلية السعودية منع ممارسة أي أنشطة تجارية داخل الأحياء السكنية في مكة والمدينة عدا الصيدليات ومحلات المواد التموينية ومحطات الوقود والخدمات البنكية الداخلية السعودية تعلن قصر التنقل بالسيارات داخل الأحياء السكنية في مكة المكرمة والمدينة المنورة لشخص واحد إضافة إلى قائد المركبة سويسرا تعلن تسجيل 432 حالة وفاة بفيروس كورونا و 18267 إصابة حتى الآن تسجيل أول حالة وفاة بفيروس كورونا في زامبيا إصابة 900 متشدد يهودي في إسرائيل بكورونا تجاوز عدد المصابون بفيروس كورونا في إيران الـ50 ألف حالة
أخر الأخبار

من تأليف الخبير اللبناني الدولي في مجال اللسانيات الدكتور نادر سراج

مكتبة "الإسكندرية" تستضيف لقاءً لمناقشة كتاب "مصر الثورة وشعارات شبابها"

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - مكتبة "الإسكندرية" تستضيف لقاءً لمناقشة كتاب "مصر الثورة وشعارات شبابها"

مكتبة الإسكندرية
الاسكنددرية ـ رنا سلام

استضاف الصالون الثقافي في بيت "السناري" للثقافة والفنون والعلوم التابع لمكتبة الإسكندرية، الاثنين الماضي، لقاءً مفتوحًا لمناقشة كتاب "مصر الثورة وشعارات شبابها" للخبير اللبناني الدولي في مجال اللسانيات الدكتور نادر سراج، بحضور السفير اللبناني في القاهرة خالد زيادة، والسفير الألماني هانز يورج هابر، والكاتب والمحلل السياسي المصري الدكتور عمار علي حسن، بالتعاون مع المركز العربي للأبحاث ودراسة السياسيات، والمعهد الألماني للأبحاث الشرقية.

وبدأ اللقاء بدعوة رئيس قطاع المشاريع في مكتبة الإسكندرية الدكتور خالد عزب، للمؤلف بعرض أهم ما يتناوله الكتاب الذي بدأ حديثه بطرح تساؤل، "لماذا يهتم باحث لبناني بالهتافات المصرية، لاسيما وأنَّ الفروق بين المفردات المعبرة أو مدلول اللفظة الواحدة تمثل اختلافا كبيرا بين بلدان الوطن العربي؟"

واستهل الدكتور نادر سراج إجابته بأنه ينتمي إلى جيل نهل من الثقافة المصرية، إذ كان يقرأ سلسلة "السندباد"، بينما اعتاد والده أن يقرأ مجلة "آخر ساعة" و"المصور" ووالدته كانت تقرأ مجلة "حواء".

وأشار سراج إلى الريادة المصرية بشكل عام في مجالات الإعلام والثقافة والفن وشعوره بأنَّه مدين لمصر، ثم استطرد بالحديث عن كتابه والهدف الذي أراد تحقيقه بدراسة وتحليل شعارات الثورة المصرية، موضحًا أنَّه أنجز هذا الكتاب برفقة فريق عمل من الشباب، نزلوا إلى أرض الواقع وتمعنوا في اختيار الشعارات والبحث عن أصولها ومدلولاتها اللغوية.

وأكد أنَّ "علينا كباحثين عرب أن ننزل من أبراجنا العاجية إلى الشارع حتى نتمكن من دراسة وحل مشاكلنا المستعصية، وشدد سراج على أنه لم يؤرخ للحراك السياسي في مصر ولم يتناول الجوانب الأيديولوجية، ولكنه فقط تناول الشعارات من الباب اللساني".

وفي ختام كلمته أضاف سراج أنَّ "مصر لها دين علينا جميعًا نحن العرب، فقد ثقفتنا عندما لم يكن لدينا وسائل تثقيف جماهيرية، بإذاعتها ووسائل إعلامها المختلفة، وهذا الكتاب هو رسالة حب من لبنان للشعب المصري".

وفي كلمته، وجَّه الدكتور عمار علي حسن الشكر إلى مكتبة الإسكندرية وبيت "السناري" على استضافته لهذا اللقاء المهم لمناقشة كتاب جيد يتناول حدثًا مهمًا هو ثورة المصريين في 25 كانون الثاني/ يناير 2011.

ثم ذكر حسن رأيه في الكتاب، موضحًا أنَّ الدكتور نادر سراج أراد أن يسجل لنا شعارات الثورة المصرية بتحليل لساني عميق، سواء في تعبيراتها اللفظية أو الجسدية أو الرمزية، موضحًا أنَّ من الأشياء التي لاحظها أي متابع لشعارات الأيام الأولى للثورة في ميدان التحرير، أنه لم تكن هناك قوة واحدة مسيطرة على الميدان دون غيرها، حيث يؤكد ذلك تباين المواد المصنوع منها اللافتات والخطوط المكتوب بها، وعفوية المطالب والشعارات التي أطلقها الثوار في الميدان.

وفي كلمة مختصرة، أشاد السفير اللبناني في مصر خالد زيادة، بهذا اللقاء المثمر، الذي يمثل إشارة إيجابية، وأكد أنه يتمنى أن تستمر دائمًا مثل هذه الندوات في القاهرة وبيروت، ندوات لكتاب وباحثين مصريين في لبنان، وأخرى للبنانيين في مصر بشكل دوري ومستمر.

كما تحدث السيد ستيفان ليدر من المعهد الألماني للدراسات الشرقية في بيروت عن دعم المعهد لتلك الدراسة انطلاقًا من الاهتمام بالثورة المصرية، ولفت النظر إلى هذه الظواهر من الناحية الثقافية فضلًا عن السياسية، ورصد انفعالات المصريين لحظة التحرك، وهل هي موروث يتم إعادة إنتاجه أم أنها مجرد شعارات عفوية.

ولفت ليدر، إلى أنَّ المرافقة العالمية لهذه اللحظة جاءت كنوع من التعاطف مع الحراك السياسي السلمي، واختتم حديثه بالإشادة بقيمة الكتاب التوثيقي ووصفه بأنه نتاج لبحث ميداني عظيم، كما تقدم بالشكر للدكتور نادر وفريق عمله.

 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مكتبة الإسكندرية تستضيف لقاءً لمناقشة كتاب مصر الثورة وشعارات شبابها مكتبة الإسكندرية تستضيف لقاءً لمناقشة كتاب مصر الثورة وشعارات شبابها



تتقن اختيار التصاميم بألوان تُظهر جاذبية بشرتها السمراء

خيارات مميزة للنجمة جينيفر لوبيز بأكثر من ستايل وأسلوب

واشنطن ـ العرب اليوم

GMT 08:08 2017 الإثنين ,09 تشرين الأول / أكتوبر

خبراء يكشفون عن الفرق بين مشاعر الحب والشهوة

GMT 13:54 2014 الثلاثاء ,29 تموز / يوليو

عبارات حماسية فعالة تحفزك لأداء تمارين اللياقة

GMT 01:55 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

توقعات صادمة للعرافة البلغارية بابا فانغا لعام 2019

GMT 20:25 2017 الأحد ,19 شباط / فبراير

"شخوص البصر" أبرز علامات موت الإنسان

GMT 05:21 2019 السبت ,21 كانون الأول / ديسمبر

"غوغل" تكشف النقاب عن هاتف "Pixel 3" الجديد

GMT 19:17 2018 الإثنين ,16 إبريل / نيسان

رجل يبيع جسد زوجته لصديقه ويموت أثناء معاشرتها

GMT 10:20 2013 السبت ,29 حزيران / يونيو

طرق إرضاء الرجل العنيد

GMT 13:53 2019 الإثنين ,08 تموز / يوليو

بوابات فلل خارجية بتصاميم مميزة وعصرية
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab