طفرة لافتة وواعدة  في صناعة السينما البريطانية
آخر تحديث GMT00:21:08
 العرب اليوم -
وزارة الصحة البحرينية تعلن عن تسجيل ثاني إصابة جديدة بفيروس كورونا بعد تشخيص حالة مواطنة بحرينية قادمة من إيران الولايات المتحدة تبحث مع كوريا الجنوبية تخفيض مستوى التدريبات المشتركة بسبب المخاوف من فيروس كورونا ارتفاع عدد الاصابات التي وصلت الى مجمع الشفاء الطبي الى 8 اصابات مختلفة جراء التصعيد الاسرائيلي شرق غزة عدد من الإصابات الطفيفة وصلت إلى مستشفى الشفاء الطبي جرّاء سقوط شظايا القبة الحديدية على منازل المواطنين شرق مدينة غزة المراسل العسكري ألموغ بوكير يؤكد"دعوات بغلاف غزة، لتنظيم تظاهرة حاشدة، الثلاثاء للمطالبة بالحسم العسكري في قطاع غزة" نقل عدد من الاصابات بعد سقوط احدي شظايا القبة علي منازل المواطنيين شرق الشجاعية صفارات الإنذار تدوي في ناحال عوز جيش الاحتلال يعزز بطاريات القبة الحديدية في الجنوب بمزيد من صواريخ الاعتراض سرايا القدس تعرض فيديو مصور لرشقات صاروخية تجاه مدن ومغتصبات العدو الكويت تعلن ارتفاع عدد حالات "كورونا" وتوقف النشاط الرياضي
أخر الأخبار

توقعات بنجاح باهر في مهرجاني فينسيا وتورونتو

طفرة لافتة وواعدة في صناعة السينما البريطانية

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - طفرة لافتة وواعدة  في صناعة السينما البريطانية

صناعة السينما البريطانية تشهد حاليًا فرصتها الحقيقية نحو العالمية

لندن ـ سامر شهاب  قد لا تحقق الأفلام السينمائية البريطانية نجاحا في مهرجان "كان" السينمائي الدولي، ولكن النقاد يعقدون الآمال على مهرجان فينسيا ومهرجان تورونتو من خلال بعض الأفلام الواعدة القادرة على المنافسة العالمية. ومن بين تلك الأفلام الواعدة التي يمكن أن تحقق نجاحا غير عادي خلال الشهر المقبل ، فيلم (Under the Skin) الذي طال انتظاره للمخرج جوناثان غلازر والذي تلعب دور البطولة فيه النجمة الأمريكية سكارليت جونسون.
وتحمل تلك الأفلام الواعدة الملامح البريطانية والتي تتضمن دراما تاريخية وأخرى كوميدية وثالثة حول الزواج في منتصف العمر. وقد قام بإخراج تلك الأفلام مجموعة من مشاهير المخرجين الجدد مثل ريتشارد أيوادي وستيف ماكوين ورالف فينيس ويشارك فيها مشاهير من أمثال ستيفين فريرز وتيري جيليام وروجر ميشيل.  
ويقول بول وبستر منتج فيلم (Locke) للمخرج ستيفن نايت الذي يشهد أول عرض له في فينيسيا والذي تم تصويره في ثمانية أيام ويلعب بطولته توم هاردي، ان "المخرج البريطاني يعيش الآن أفضل وأبهى أيامه بصورة استثنائية وأن هذه الفترة تعد بمثابة فرصة رائعة له".
ولعل أكثر الأفلام البريطانية التي تترقبها جماهير السينما هو فيلم المخرج غلازر الذي استقاه من كتاب لميشيل فابر، ويرجع ذلك للدور الذي يلعبه المخرج وراء الكاميرا والشهرة التي نالها من أول أفلامه وهو فيلم (Sexy Beast)عام 2000 وفيلمه الثاني الذي لعبت بطولته النجمة نيكول كيدمان عام 2004.
ولا شك في أن عودة غلازر هي أبرز الأحداث السينمائية خلال مهرجاني فينسيا وتورونتو هذا العام كما يقول الناقد مات موللر، حيث نال فيلمه الجديد شهرة فائقة قبل عرضه من خلال حملة التشويق التي يثيرها النقاد حوله. فهو يحاول في الفيلم أن يعرض نظرة الكائنات المغايرة لثقافتنا.
وتشهد صناعة السينما البريطانية حاليا فرصتها الحقيقية نحو العالمية بفضل دعم شركات أفلام "بي بي سي" و"بي إف آي" و"فيلم فور" وبفضل المزايا الضريبية. ويقول النقاد أن أهم ما يميز هذه الفترة هو وجود أفضل العاملين في مجال صناعة السينما في أفضل وقت وأفضل مكان لاسيما وان بريطانيا لديها تاريخ سينمائي حافل. فقد بذل الجميع جهودا ضخمة من أجل التميز في ظل أجواء من الثقة والطاقة ،  ولا شك أن صناعة السينما البريطانية سوف تنطلق في حال نجاح تلك الأفلام في دور السينما.
وحول مسألة الطفرة التي تشهدها صناعة السينما البريطانية الآن هناك من يحذر من الإفراط في الثقة، وأنه ينبغي الانتظار حتى يمكن رؤية ثمرة ذلك النجاح في ظل تمتع الممثلين والكتاب بقدر هائل من الاحترام.
ومن بين الأفلام البريطانية الواعدة فيلم (Le Week-End) للمخرج روجر ميشيل ويحكي قصة عودة زوجين بريطانيين لزيارة باريس بعد عشرات السنين من شهر العسل في محاولة لإعادة لهيب الحب بينهما.
وهناك فيلم (Philomena) وهو قصة حقيقية لامرأة تضطرها الظروف للتنازل عن ولدها وبيعه والفيلم من إخرج ستيفين فريرز.
أما فيلم (The Double) فهو من إخراج ريتشارد ايودي ومأخوذ عن رواية لتيودور ديستوفسكي حول رجل بدأ يتحدى جنونه. وهناك فيلم (12 Years a Slave) الذي يحكي قصة حقيقية لرجل أسود حر تم بيعه في سوق العبودية.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

طفرة لافتة وواعدة  في صناعة السينما البريطانية طفرة لافتة وواعدة  في صناعة السينما البريطانية



لمشاهدة أجمل الإطلالات التي تستحق التوقف عندها

نجمات خطفن الأنظار خلال أسبوع الموضة في ميلانو

ميلانو - العرب اليوم

GMT 12:20 2016 الجمعة ,22 تموز / يوليو

جنون المداعبة الجنسية للرجل

GMT 17:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

الفتيات ينافسن الشباب في استعمال " علكة الإثارة الجنسية "

GMT 22:07 2016 الإثنين ,05 أيلول / سبتمبر

كيف تعرف أن زوجتك تمارس العادة السرية ؟

GMT 08:11 2020 الأربعاء ,15 كانون الثاني / يناير

عودة إنستجرام للعمل بشكل طبيعى لكل مستخدميه حول العالم

GMT 16:00 2018 الخميس ,04 تشرين الأول / أكتوبر

كيفية تعامل الزوجة مع الزوج الخاين الكذاب المخادع

GMT 03:13 2019 الإثنين ,23 كانون الأول / ديسمبر

مجموعة ديكورات غرف نوم بالزهري الباستيل مودرن ومميز

GMT 23:57 2019 الإثنين ,13 أيار / مايو

أشكال سيراميك حمامات 2019 باللون الأسود

GMT 19:49 2018 الخميس ,04 تشرين الأول / أكتوبر

شركة جوجل تطلق نقاط توزيع إنترنت مجانية فى نيجيريا

GMT 07:11 2019 الخميس ,17 كانون الثاني / يناير

توقّعات باحتواء "آيفون 11" على كابل شحن "USB-C"

GMT 20:32 2018 السبت ,16 حزيران / يونيو

روس كوسموس توسع تعاونها مع الصين
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab