شرطة غزة تستخرج قطعًا أثرية نادرة من بحر القطاع تعود للقرون الماضية
آخر تحديث GMT17:11:54
 العرب اليوم -

أكدت أنها تمتلك مجموعة من الغواصين تعمل ليلاً نهارًا لاستخراج المزيد

شرطة غزة تستخرج قطعًا أثرية نادرة من بحر القطاع تعود للقرون الماضية

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - شرطة غزة تستخرج قطعًا أثرية نادرة من بحر القطاع تعود للقرون الماضية

قطع أثرية تم استخراجها من بحر غزة

غزة ـ محمد حبيب عثرت الشرطة البحرية الفلسطينية، على قطع أثرية نادرة وأعمدة رخامية تعود للقرون الماضية، في باطن بحر غزة. وقال المتحدث باسم الشرطة أيمن البطنيجي ، في مؤتمر صحافي عقده بمرفأ غزة البحري، الأربعاء، إن البحرية استخرجت قطعاً أثرية، ضمن برنامج متواصل لها؛ للتنقيب عن الآثار داخل بحر غزة.  وذكر البطنيجي أن البحرية استخرجت قبل عامين، آثاراً تعود لعصور تاريخية قديمة، يصل بعضها لآلاف السنين.
ومن بين الآثار التي استخرجتها "الضفادع البشرية" التابعة للشرطة حديثاً، ثلاث أعمدة رخامية، وعمودين من ذات الحجم الكبير، وتاج، ومرسى أُثري بحري قديم، بالإضافة لبعض القطع الأثرية الصغيرة، ومسمار نحاسي، وقطع فخارية، وملقط حديدي، تعود جميعها لعصور قديمة.
وأضاف البطنيجي: "من المعروف أن للشرطة البحرية أعمال عدة، كمتابعة عمل الصيادين في ميناء غزة، وحراسة الشواطئ البحرية، وكذلك استخراج مثل هذه المواد الأثرية التي تعود لسنوات سابقة".
وأوضح أن الشرطة ستتواصل مع الجهات المعنية في وزارة السياحة والآثار؛ لتسليم المواد الأثرية النادرة التي عثرت عليها في باطن البحر.
وشكر الناطق باسم الشرطة، جهاز البحرية على جهوده في حماية سواحل غزة، والتنقيب المستمر عن آثار وقطع تاريخية يخفيها البحر في أعماقه، مستدركاً: "إن لم يكن هذا طبيعة عمل الشرطة البحرية، لكنه يأتي في سياق نشاطهم الإبداعي للتنقيب عن هذه القطع النادرة التي يفتخر بها شعبنا" .
ودعا البطنيجي الشرطة البحرية لمواصلة انتشال المواد التاريخية والأثرية النادرة، التي يزخر بحر غزة بها؛ بهدف إظهار تاريخ فلسطين وأصالة الحضارات القديمة التي سكنت أرض القطاع.
بدوره، بيَّن الملازم أول أيمن بارود أحد ضباط الشرطة البحرية أن استخراج القطع الأثرية استغرق من القوة العائمة التابعة لهم، أسبوعًا كاملاً.
وقال بارود: "أفراد الشرطة البحرية وغواصوها عملوا ليل نهار، وخلال فترة المنخفض والأجواء الباردة؛ لاستخراج هذه القطع التاريخية".
ولفت إلى أن الشرطة البحرية تمتلك مجموعة من الغواصين ضمن قوة العائمة التي تعمل ليل نهار؛ للبحث عن هذه الآثار واستخراجها، مستطرداً: "نفذنا المهمة باستخدام مواد بدائية بسيطة في ظل نقص الامكانيات".
وأكد بارود أن الشرطة البحرية لديها برنامج للبحث والتنقيب عن هذه الآثار، مشيراً إلى أنها أخرجت خلال الأعوام الماضية، أعمدة رخامية تعود لسنوات سابقة.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

شرطة غزة تستخرج قطعًا أثرية نادرة من بحر القطاع تعود للقرون الماضية شرطة غزة تستخرج قطعًا أثرية نادرة من بحر القطاع تعود للقرون الماضية



أكملت إطلالاتها بزوج من كعوب جلد المارون

الملكة ليتيزيا تتألق بفستان من الورود ارتدته العام الماضي

مدريد - العرب اليوم

GMT 19:20 2018 الثلاثاء ,10 إبريل / نيسان

معلومات لاتعرفها عن قصة نبي الله لوط مع قومه

GMT 22:07 2016 الإثنين ,05 أيلول / سبتمبر

كيف تعرف أن زوجتك تمارس العادة السرية ؟

GMT 03:09 2016 الجمعة ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

"خفقان القلب" أبرز علامات ارتفاع مستويات التوتر

GMT 19:56 2018 الإثنين ,17 أيلول / سبتمبر

قصة اغتصاب 5 أشخاص لسيدة أمام زوجها أسفل كوبري

GMT 12:05 2018 الأربعاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

سعر تويوتا راف فور 2019 الجديدة كليًا ينكشف رسميًا على الانترنت

GMT 18:54 2018 الأحد ,17 حزيران / يونيو

تعرف على مميزات وعيوب شفروليه ماليبو 2019

GMT 07:33 2016 الأربعاء ,30 آذار/ مارس

طرق علاج تأخر الكلام عند الأطفال بالأعشاب

GMT 21:40 2016 الثلاثاء ,08 آذار/ مارس

أعراض تسمم الحمل في الشهر التاسع

GMT 22:00 2018 الجمعة ,05 كانون الثاني / يناير

أغرب 6 قصص عن اغتصاب نساء لرجال بالقوة

GMT 05:52 2017 الأربعاء ,20 كانون الأول / ديسمبر

حلقة مطاطية صغيرة تقلل من احتمال الولادة المبكرة

GMT 01:44 2016 الثلاثاء ,01 تشرين الثاني / نوفمبر

جورج وسوف ينفصل عن زوجته الثانية ندى زيدان
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab