بهاء عامر يستعرض تجربته الفنية في الأقصر في معرضه الجديد
آخر تحديث GMT05:06:58
 العرب اليوم -

يضم 30 لوحة بعنوان "الأمنيات المؤجلة والحلم المراوغ"

بهاء عامر يستعرض تجربته الفنية في الأقصر في معرضه الجديد

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - بهاء عامر يستعرض تجربته الفنية في الأقصر في معرضه الجديد

الفنان التشكيلي بهاء عامر
القاهرة ـ محمد الفيشاوي

يضع الفنان التشكيلي بهاء عامر، اللمسات الأخيرة قبل افتتاح معرضه الجديد هذا الموسم وقد انتوى أن يكون هذه المرة استعراضًا شاملًا لمرحلة امتدت لثلاثة أعوام من تجربته الفنية وهي الفترة التي قضاها الفنان في مدينة الأقصر البديعة من 2011 إلى 2013.

ويفتتح المعرض في الساعة السابعة من مساء يوم الأحد المقبل في معرض غاليري لوكير في الزمالك، والمعرض تحت عنوان "الأُمنيات المؤجلة والحلم المراوغ" ويضم 30 لوحة استلهم بعضها من مفردات وشخصيات استثنائية ميزت تلك الفترة، فضلا عن تجلي الجميلة "ايزيس" في بعضٍ من تلك الأعمال والتي قضى معها نحو ثلاثة أعوام قام خلالها بترميم معبدها المميز في مدينة الأقصر.

بهاء عامر يستعرض تجربته الفنية في الأقصر في معرضه الجديد

ووصف الفنان بهاء عامر أعماله بأنها " نسيج يشبه السجاد، شبكية من الخطوط الملتوية، ألوان هي أقرب للضبابية، غوامق كابية وزحام، وما من لون صريح ولا خط مستقيم واحد، العناصر ذائبة في طبقات، تشكل غموضًا يشبه المفاجأة التي تبهرني، فما كنت أخطط له ولا أتعمده، إنما أترك أحاسيسي تخرج مباشرة، وأنخرط في رسم ما يتجلى أمامي بمخيلتي في تلك اللحظة، أود أمسك به على مسطح الرسم، وأخشى أن يهرب مني في التحضير فلا أقوم برسوم تجهيزية ولا اسكتشات، فيما أفسره بحالة بحث عن الذات من خلال الرسم والتلوين .."

وأضاف "عامر" : " فمن الطبيعي إذن أن تكون لوحات تلك المرحلة محض معالجات سريعة ولمسات مشحونة، وما طغيان الرماديات إلا تعبير عن حالة ساكنة من التراكمات البصرية ومشاهدات ومعاينات ذلك الزمن غير البعيد في ذاكرتي، أبرزه أنني كنت أقيم في مدينة الأقصر فكان طبيعياً أن تلمح بعض استيحاءات من الفن المصري القديم، والبيئة الريفية والشعبية للأقصر، وكان ظهور الخط الأسود محتوياً لعناصر اللوحة كنتيجة مباشرة لذلك الاستيحاء، كذلك ظهور مفردات الكلب والطائر والإنسان والوردة والطبيعة بصفة عامة، كذلك الشخصيات الاستثنائية التي ظهرت في حياتي شكلت مفاجأة حين ظهرت في بعض لوحات تلك المرحلة أيضا."

بهاء عامر يستعرض تجربته الفنية في الأقصر في معرضه الجديد

وتخرّج الفنان بهاء عامر من كلية التربية الفنية عام 2000، عمل مديرًا لقصر ثقافة الإبداع الفني، وكمدرب ومحاضر في ترميم الآثار بمركز البحوث الأمريكي ARCE وكأخصائي ترميم أول بالمتحف القومي للحضارة ولدى مؤسسة أغاخان للخدمات الثقافية .. شارك "عامر" في الحركة التشكيلية المعاصرة منذ عام 1990 بمعرضه الفردي الأول متبوعاً بمعرض سنوي للفنان يطرح خلاله ما وقفت عليه مسيرته الفنية ورؤيته الذاتية، فضلاً عن مشاركته بما يزيد عن 35 معرضاً محلياً ودولياً.

وأسس مع بداية عام 2013 "عامر" جاليري "بي آرت" للفنون المعاصرة ومركز الترميم التابع له، كما أسهم في الإعداد والتنفيذ والإشراف على الورش الفنية الإبداعية والإبتكارية المصاحبة لفاعليات معرض أبوظبي الدولي للكتاب، وهو عضو بأتيليه القاهرة ونقابة الفنانيين التشكيليين وجمعية مُحبي الفنون الجميلة.

وسيستمر المعرض حتى 28 يناير 2016 بجاليري  "Le Caire Art Contemporain"(2 ش الملك الفاضل – الزمالك – بجوار ألفا ماركت).

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

بهاء عامر يستعرض تجربته الفنية في الأقصر في معرضه الجديد بهاء عامر يستعرض تجربته الفنية في الأقصر في معرضه الجديد



عرضت المخرجة دوناتيلا فيرساتشي أول مرة مجموعتها

جينر و حديد تتألقان في أسبوع الموضة في ميلان

ميلان - العرب اليوم

GMT 16:18 2020 الجمعة ,21 شباط / فبراير

ابنة مخرج شهير تعلن اتجاهها للأفلام الإباحية

GMT 18:01 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 19:33 2019 السبت ,08 حزيران / يونيو

استمتع بقضاء شهر عسل مُميّز في جزيرة موريشيوس

GMT 03:42 2016 الثلاثاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

الكشف عن أسباب الانتصاب عند الرجال في الصباح
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab