العثور على قطعة أثرية مفقودة من المتحف المصري في جامعة سوانزي
آخر تحديث GMT02:29:58
 العرب اليوم -

تعود إلى العام 134 قبل الميلاد وتستخدم في نقل النبيذ

العثور على قطعة أثرية مفقودة من المتحف المصري في جامعة سوانزي

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - العثور على قطعة أثرية مفقودة من المتحف المصري في جامعة سوانزي

قطعة الزجاج الأثرية التي ترجع إلى 3 آلاف سنة

لندن ـ ماريا طبراني تم التعرف على قطعة من الزجاج  في جامعة سوانزي، الإنكليزية، كانت مفقودة من وعاء عمره ثلاثة آلاف سنة من المتحفالمصري في القاهرة، ويعتقد أنَّ هذه القطعة تم الحصول عليها من مقبرة الملكة تي زوجة امنوحتب الثاني الذي حكم مصر من عام 1386 إلى عام 134 قبل الميلاد، وقطعة الزجاج هي إحدى أنواع الأوعية التي كانت تستخدم في نقل النبيذ عند الفراعنة، وباقي الأوعية موجودة داخل المتحف في القاهرة.
العثور على قطعة أثرية مفقودة من المتحف المصري في جامعة سوانزي
وقدَّمت عائلة هارد جونس، وكان فنان في مقبرة وادي الملوك أوائل القرن العشرين، هذا الأثر للمتحف .
وتحمل قطعة الزجاج اسمين للملك تم نقشهما باللونين، الأحمر والأصفر على خلفية زرقاء لامعة. والوعاء بالكامل كان يتكون من قارورة بيضاء مزينة بالزخارف البيضاء والأزرق الفاتح .
العثور على قطعة أثرية مفقودة من المتحف المصري في جامعة سوانزي
وقالت دكتورة كارولين براون إن هذه الزجاجة  قطعة نادرة جدًا في مصر وعادة ما تقدم في شكل  هدايا دبلوماسية بين ملوك المنطقة.
 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

العثور على قطعة أثرية مفقودة من المتحف المصري في جامعة سوانزي العثور على قطعة أثرية مفقودة من المتحف المصري في جامعة سوانزي



بدت ساحرة بفستان مع الكاب بألوان باستيل ناعمة

إيفانكا ترامب تخطف الأنظار بإطلالاتها الساحرة في الإمارات

دبي ـ العرب اليوم

GMT 18:01 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 09:00 2016 الأحد ,31 تموز / يوليو

كيف تعرف أن زوجتك تمارس العادة السرية ؟

GMT 00:09 2016 الإثنين ,20 حزيران / يونيو

فوائد عشبة القلب

GMT 18:11 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

لماذا تبكي كثيرات أثناء ممارسة العلاقة الحميمية أو بعدها

GMT 02:36 2018 الخميس ,27 كانون الأول / ديسمبر

كاديلاك اسكاليد 2020 تظهر لأول مرة أثناء اختبارها

GMT 23:20 2019 الثلاثاء ,24 كانون الأول / ديسمبر

تطبيق "ToTOk" للمكالمات المجانية مازال متاحا على هذه الهواتف
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab