افتتاح معرض لمقتنيات سفينة تايتانيك العملاقة في بريطانيا
آخر تحديث GMT19:03:24
 العرب اليوم -

يضم 200 قطعة أثرية أصلية وغرفًا وممرات أعيد بناؤها

افتتاح معرض لمقتنيات سفينة تايتانيك العملاقة في بريطانيا

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - افتتاح معرض لمقتنيات سفينة تايتانيك العملاقة في بريطانيا

معرض لمقتنيات سفينة تايتانيك
لندن ـ سليم كرم

يوفر معرض "موسيلا" لهواة التاريخ إمكانية التجول في أماكن مماثلة لسفينة تايتانيك العملاقة التي غرقت في قاع المحيط الأطلسي، ومات على متنها نحو 2208 راكبًا.

ويقدم المعرض للزائرين نسخًا تم بناؤها لغرف النوم وممرات هذه السفينة البريطانية، خلال تصفحهم لأكثر من 200 قطعة أثرية أصلية كانت للناجين أو حتى  لنحو ألف و495 شخصًا قتلوا عندما اصطدمت السفينة بجبل جليدي في طريقها إلى نيويورك في 15 نيسان / أبريل عام 1912.

وافتتح معرض "موسيلا" الذي انتقل من أوروبا إلى بيرث للعامة، وفقا لاتفاقية بيرث ومركز المعارض، وحسب صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، فإن عرض السفينة نفسها سيكون متاحًا للعامة حتى 9 شباط / فبراير المقبل.

ونقلت الصحيفة عن مدير المعرض لويس فيريو، قوله "إن قصة تايتانيك ليست مجرد قصة سفينة في الواقع، وإنما  قصة أشخاص كانوا على متنها، ووراء كل اسم شخص كان له حياة تذكر قصة تستحق أن تروى".

ويشمل المعرض ثلاثة أجزاء هي "المصنوعات اليدوية، والنماذج المقلدة من غرف السفينة، والقصص القلبية من الركاب على متن الباخرة وما شعروا به في هذه الليلة التي غرفت فيها السفينة الكبيرة في المياه الباردة المتجمدة".

افتتاح معرض لمقتنيات سفينة تايتانيك العملاقة في بريطانيا

وأوضحت الصحيفة، أن المئات من القطع الأثرية تضم قطاعًا واسعًا من البورسلين النقي، والفضيات، والكراسي المعروضة في غرف الطعام، وساعات الجيب، ومقاعد البدلاء التي كانت تطفو مرة واحدة على السطح العلوي للقارب.افتتاح معرض لمقتنيات سفينة تايتانيك العملاقة في بريطانيا

وأفاد مؤرخ المعرض كلايسجوران ويتتيرهولم في شريط فيديو عن المعرض: "ذهبنا إلى الأسر ذات الصلة بتايتانيك والأشخاص الذين كانوا على متن السفينة، كما ذهبنا أيضًا إلى بعض جامعي التحف، الذين لديهم الكثير من المواد حول السفينة".افتتاح معرض لمقتنيات سفينة تايتانيك العملاقة في بريطانيا

وأضاف ويتتيرهولم: "حاولت جمع القطع الأثرية التي تتحدث كثيرًا عن الجانب الإنساني في القصة بأكملها من تايتانيك، والفكرة وراء إعادة بناء السفينة هي التعاطف، نحن بحاجة إلى وضع زوارنا على متن تايتانيك حتى يشعروا كأنهم ركاب".افتتاح معرض لمقتنيات سفينة تايتانيك العملاقة في بريطانيا

وكان هناك عنصر على وجه الخصوص يلفت الانتباه إليه وهو الياقوت المشع وقلادة الماس التي أعطيت لكيت فيليبس من قبل شريكها حينما كانوا يسافرون على متن القارب ، بعدما هربا معًا لبدء حياة جديدة، وعندما غرق القارب نجت كيت ولكن توفي شريكها، وبعد تسعة أشهر أنجبت الطفلة التي حملت بها عندما كانت في السفينة تايتانيك.افتتاح معرض لمقتنيات سفينة تايتانيك العملاقة في بريطانيا

وتوجد قطعة أخرى معروضة لحذاء جلدي لطفلة عمرها أربعة أعوام تدعى لويز كينك، كانت على متن السفينة مع أمها وأبيها، وكانا يلفانها ببطانية لحمايتها من انخفاض درجات الحرارة.

وتوفر الغرف التي أعيد بناؤها من السفينة للزوار نظرة أول شخص دخل هذه السفينة ، التي أشاد بها الجميع في هذا  في الوقت قبل أن تبدأ رحلتها الأخيرة والوحيدة.

وتضم بعض المعروضات مقصورة الدرجة الأولى ومنطقة تناول الطعام ومقصورة الدرجة الثالثة ودرجًا واسعًا، تم تشويه صورته في فيلم تايتانيك عام 1997، كما ضم المعرض قلادة "قلب المحيط" التي أطلق عليها هذا الاسم في الفيلم أيضًا، بالإضافة إلى نموذج لجبل جليدي مناسب لكي يلمسه الزوار.

ويتضمن المعرض أيضًا رواية لقصص حقيقية من أفراد الطاقم الناجين، الذين كانوا على متن السفينة، للزوار في تسجيل صوتي خلال جولة لمدة 90 دقيقة.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

افتتاح معرض لمقتنيات سفينة تايتانيك العملاقة في بريطانيا افتتاح معرض لمقتنيات سفينة تايتانيك العملاقة في بريطانيا



بدت ساحرة بفستان مع الكاب بألوان باستيل ناعمة

إيفانكا ترامب تخطف الأنظار بإطلالاتها الساحرة في الإمارات

دبي ـ العرب اليوم

GMT 05:49 2020 الثلاثاء ,18 شباط / فبراير

تصاميم وديكورات مميزة لـ"المغاسل" للحمامات الفخمة
 العرب اليوم - تصاميم وديكورات مميزة لـ"المغاسل" للحمامات الفخمة

GMT 18:01 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 09:00 2016 الأحد ,31 تموز / يوليو

كيف تعرف أن زوجتك تمارس العادة السرية ؟

GMT 00:09 2016 الإثنين ,20 حزيران / يونيو

فوائد عشبة القلب

GMT 18:11 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

لماذا تبكي كثيرات أثناء ممارسة العلاقة الحميمية أو بعدها

GMT 02:36 2018 الخميس ,27 كانون الأول / ديسمبر

كاديلاك اسكاليد 2020 تظهر لأول مرة أثناء اختبارها

GMT 23:20 2019 الثلاثاء ,24 كانون الأول / ديسمبر

تطبيق "ToTOk" للمكالمات المجانية مازال متاحا على هذه الهواتف
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab