كورونا يُقرب كيليان مبابي من الانضمام إلى صفوف ريال مدريد
آخر تحديث GMT04:05:10
 العرب اليوم -

بعد توقف المفاوضات مع ناديه باريس سان جيرمان

"كورونا" يُقرب كيليان مبابي من الانضمام إلى صفوف ريال مدريد

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - "كورونا" يُقرب كيليان مبابي من الانضمام إلى صفوف ريال مدريد

لاعب باريس سان جيرمان كيليان مبابي
مدريد - العرب اليوم

يبدو أن فيروس كورونا المستجد، سيلعب دورًا كبيرًا في سوق الانتقالات للاعبي كرة القدمة خلال السنوات المقبلة، حيث تسببت الأزمة في توقف المفاوضات بين كيليان مبابي، وناديه باريس سان جيرمان الفرنسي، بشأن تجديد عقده، مما سيُجبر إدارة النادي الباريسي على بيعه خلال الفترة المقبلة أو التخلي عنه مجانًا في صيف 2022، ما يُزيد من فرص ريالد مدري الإسباني، في الحصول على خدمات اللاعب، فمع بزوغ "مبابي" أحد أهم اللاعبين الذين يُمني نادي ريال مدريد الإسباني نفسه في الحصول على خدماتهم، يواجه 3 أسباب تقربه من الملكي ومثلها تبعده.

وينتهي عقد مبابي مع باريس سان جرمان في عام 2022، ويرغب رئيس ريال مدريد، فلورنتينو بيريز، في إقامة مشروعه الجديد بقيادة النجم الفرنسي الشاب بعد أن حقق الجيل الحالي 4 بطولات دوري أبطال أوروبا، منها 3 متتالية بقيادة المدرب زين الدين زيدان، الذي يُعد أحد أكثر المهتمين بالتعاقد مع مبابي، حيث استيقظ العالم منذ شهور قليلة على أزمة كبيرة أضحت الاهتمام الأول للجميع في الوقت الحالي، وهي فيروس كورونا، والذي سيلعب دورًا كبيرًا في سوق الانتقالات خلال السنوات المقبلة، وبالرغم من تفشي تلك الأزمة، إلا أن ريال مدريد لا يزال يعمل جاهدًا من أجل التعاقد مع مبابي، وهناك أسباب تقرب اللاعب من سانتياغو بيرنابيو، بينما هناك أسباب أخرى تبعده عنه.

ومن الأسباب التي تقرب مبابي من ريال مدريد، يأتي أولها توقف مفاوضات مبابي وسان جرمان بشأن تجديد عقده، مما سيجبر إدارة النادي الباريسي على بيعه خلال الفترة المقبلة أو التخلي عنه مجانًا في صيف عام 2022

 أما الثاني هو رغبة رئيس النادي ناصر الخليفي في تخفيض الأجور، رغم أن راتب مبابي لا يعد مبالغا فيه ويُقدر بـ20.8 مليون يورو، عند المقارنة مع زملاءه في الفريق.

والثالث هو غموض مشروع باريس سان جرمان بعد أن أثرت أزمة فيروس كورونا على اقتصاد النادي، وبدوره لن يتمكن من التعاقد مع صفقات كبرى، وقد يعجل أيضا برحيل عدد من نجومه.

وعن الأسباب التي تبعد مبابي عن ريال مدريد، يأتي في مقدمتها ارتفاع القيمة السوقية لمبابي، وثانيها مطالب النجم الفرنسي الشاب (19 عاما) بالحصول على راتب سنوي صافي 12 مليون يورو الذي كان من شأنه تحطيم جدول رواتب اللاعبين.

ويتصدر سيرخيو راموس وغاريث بيل قائمة أكثر اللاعبين أجرا صافيا في ريال مدريد بـ14.5 مليون يورو سنويا، ونظرًا لراتب مبابي مع باريس سان جرمان، فإن ريال مدريد قد تساوره شكوك بشأن قدرته في التعاقد مع اللاعب ومنحه راتبا صافيا يقترب بعض الشيء من راتبه الحالي.

أما السبب الثالث، فهو الأموال التي سيحصل عليها مبابي من الدعاية كونه الوجه الأكثر شهرة في العالم، بجانب ليونيل ميسي، لذا سيطلب اللاعب الحصول على نسبة كبيرة من أرباح الدعاية، وهو ما قد يؤثر كذلك على إتمام الصفقة.

المصدر: سكاي نيوز

قد يهمك أيضــــــــــــــــًا :  

مبابي يخضع لفحص "كورونا"

باريس سان جرمان يستعد لتقديم عرض خيالي لنجمه كيليان مبابي

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

كورونا يُقرب كيليان مبابي من الانضمام إلى صفوف ريال مدريد كورونا يُقرب كيليان مبابي من الانضمام إلى صفوف ريال مدريد



سحرت قلب أمير موناكو الذي تزوجها وأعطاها لقب أميرة

تعرفي على إطلالات غريس كيلي التي جعلتها أبرز أيقونات الموضة

القاهرة ـ العرب اليوم

GMT 18:01 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 12:20 2016 الجمعة ,22 تموز / يوليو

جنون المداعبة الجنسية للرجل

GMT 00:17 2014 الأحد ,05 تشرين الأول / أكتوبر

سبّ الزوج لزوجته يولّد الكراهيّة ويحطم نفسية المرأة

GMT 16:00 2018 الخميس ,04 تشرين الأول / أكتوبر

كيفية تعامل الزوجة مع الزوج الخاين الكذاب المخادع

GMT 01:50 2015 الأربعاء ,16 كانون الأول / ديسمبر

زينب مهدي توضح مخاطر عدم إشباع الزوج لرغبات زوجته الجنسية

GMT 07:33 2016 الأربعاء ,30 آذار/ مارس

طرق علاج تأخر الكلام عند الأطفال بالأعشاب

GMT 03:09 2016 الجمعة ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

"خفقان القلب" أبرز علامات ارتفاع مستويات التوتر

GMT 08:08 2017 الإثنين ,09 تشرين الأول / أكتوبر

خبراء يكشفون عن الفرق بين مشاعر الحب والشهوة

GMT 21:31 2019 الأربعاء ,26 حزيران / يونيو

المرأة القصيرة هي الأفضل في العلاقة الزوجية

GMT 22:07 2016 الإثنين ,05 أيلول / سبتمبر

كيف تعرف أن زوجتك تمارس العادة السرية ؟

GMT 05:20 2020 الأربعاء ,20 أيار / مايو

وزراء مالية "السبع" يبحثون تسريع الاقتصادات

GMT 01:00 2016 الأربعاء ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

خلطة بياض الثلج لليدين والرجلين

GMT 17:40 2015 السبت ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

"زعفران سورية" يزهر والغرام الواحد بـ5 آلاف ليرة

GMT 22:51 2019 الثلاثاء ,05 تشرين الثاني / نوفمبر

أمور مختلفة تؤثرعلى غشاء البكارة ويمكن أن تمزقه
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab