الطيران الحربي يقصِف دمشق وحماة والمعارضة تُسقط طائرة في درعا
آخر تحديث GMT20:27:13
 العرب اليوم -

50 قتيلاً في اشتباكات بين "الدولة الِإسلامية " ومقاتلي الكتائب في حلب

الطيران الحربي يقصِف دمشق وحماة والمعارضة تُسقط طائرة في درعا

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - الطيران الحربي يقصِف دمشق وحماة والمعارضة تُسقط طائرة في درعا

الطيران الحربيّ يقصف دمشق
دمشق ـ العرب اليوم

قصف الطيران الحربي السوري، الأحد، مناطق عدة في دمشق وريفها ودير الزور ومحيط مطار كويرس العسكري في حلب، فيما أسقطت قوات المعارضة لطائرة حربية في بلدة عتمان في درعا، وذلك غداة سقوط 180 قتيلاً السبت في مناطق عدة، منهم 50 مقاتلاً من المعارضة، خلال اشتباكات بين مقاتلي "الدولة الإسلامية في العراق والشام" (داعش)، ومقاتلي كتيبة مقاتلة في أحياء الإنذارات ومساكن هنانو وبستان الباشا وأفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان، أن القوات الحكومية قصفت مناطق في حيي جوبر والقابون في محافظة دمشق، بعد منتصف ليل السبت الأحد، ولم ترد معلومات عن سقوط ضحايا، وسط اشتباكات عنيفة بين الجيش السوري ومقاتلي المعارضة في حي القابون، وسط أنباء عن خسائر بشرية في صفوف الطرفين، وقُتل 8 مواطنين بينهم 5 مقاتلين من الكتائب المقاتلة، أربعة منهم في اشتباكات مع القوات الحكومية في أحياء دمشق الجنوبية، والخامس قضى في اشتباكات في بلدة عين ترما، و 3 مواطنين هم طفل من مخيم اليرموك قُتل في قصف حكومي على مناطق في المخيم، واثنان من حي القدم قُتلا متأثرين بجراحهما جرّاء إصابتهما في قصف على حي القدم، وفي ريف دمشق قصف الجيش الحكومي مناطق في مدينة الزبداني، مما أدى إلى سقوط جرحى، وتعرضت مناطق في مدينة معضمية الشام وبلدة بيت سحم لقصف حكومي، ترافق مع اشتباكات عنيفة على أطراف معضمية الشام، في حين قُتل مقاتل من المعارضة من مدينة النبك في اشتباكات مع القوات الحكومية، وقُتل 19 مواطنًا، بينهم 11 مقاتلاً من المعارضة، هم 4 مقاتلين من الكتائب المقاتلة من بلدة مديرا قضوا جرّاء قصف حكومي على مناطق في بلدة مسرابا، ومقاتل من مدينة عربين قضى في اشتباكات في حي برزة، و6 مقاتلين آخرين قضوا في اشتباكات في الغوطة الشرقية، ومقاتلان في اشتباكات في الغوطة الغربية، و8 مواطنين هم رجل من مخيم خان الشيح قضى بطلق ناري، وسيدة من مدينة داريا، و3 رجال قُتلوا جرّاء سقوط قذائف على منطق دف الصخر في جرمانا، وطفلة من مدينة النبك قُتلت جرّاء سقوط قذيفة على حي الشعلان وسط العاصمة دمشق، ورجل قضى برصاص قناص في حي سيدي مقداد.
وأضاف المرصد السوري، أن القوات السورية قصفت مناطق في مدينة دير الزور، بعد منتصف ليل السبت الأحد، مما أدى إلى سقوط عدد من الجرحى، وقُتل مقاتل من الكتائب المعارضة نتيجة قصف حكومي على حي الصناعة، وقُتل 3 مواطنين بينهم اثنان من المعارضة، أحدهما من قرية الصالحية متأثرًا بجراح أُصيب بها في اشتباكات في حي الجبيلة، ومقاتل آخر من مدينة الميادين قضى في قصف حكومي على مناطق في حي الصناعة، ورجل قُتل في قصف على قرية خشام، وفي حلب قصف الطيران الحربي محيط مطار كويرس العسكري الذي تحاصره الكتائب المعارضة، وسط أنباء عن إصابات في صفوفها، ترافق مع قصف الطيران المروحي لمناطق في مدينة السفيرة، ولم ترد معلومات عن حجم الخسائر حتى اللحظة، فيما شوهدت صباح الأحد، عشرات الآليات تقلّ عناصر من القوات الحكومية تخرج من معمل الدفاع في محيط  السفيرة باتجاه بلدة خناصر، وعُثر على جثة لشاب على دوار قرطبة كان معتقلاً لدى القوات السورية، كما قُتل 15 مواطنًا بينهم 5 مقاتلين من المعارضة، هم مقاتل من حي طريق الباب قضى في اشتباكات في حي الأعظمية، ومقاتلان أحدهما من بلدة تفاد، والآخر من قرية منغ قُتلا في حي صلاح الدين، ومقاتل قضى في قصف على أطراف بلدة ماير، وآخر قُتل في اشتباكات عند أطراف حي السيد علي، و10 مواطنين هم سيدة و 3 من أطفالها من بلدة تل رفعت، ورجل قضى متأثرًأ بجراح أُصيب بها في قصف حكومي على مناطق في حي صلاح الدين، ورجل قضى متأثرًا بإصابته بشظايا قذائف في حي العامرية، ورجل قضى في قصف بالبراميل المتفجرة على مناطق في مدينة السفيرة، ورجل قضى برصاص قناص عند معبر كراج الحجز في حي بستان القصر، ورجل قُتل برصاص قناص في القرى القريبة من مطار كويرس العسكري، ورجلان عُثر على جثتيهما على طريق الريف الشمالي، حيث قُتلا في ظروف مجهولة.
وأعلن المرصد، أنه في محافظة حماة نفّذت القوات السورية حملة دهم واعتقال عشوائي في حي القصور، طالت عددًا من المواطنين، في ظل أنباء عن إعدام شاب ميدانيًا، فيما استهدفت كتائب المعارضة، مبنى الكوثر وحاجز الموقع، وسط اشتباكات عنيفة في المنطقة، وسقوط خسائر بشرية في صفوف الطرفين، وقُتل 7 مواطنين بينهم مقاتلان من المعارضة من بلدة صوران، قُتلا في كمين نصبته لهم القوات الحكومية في منطقة صوران، و5 مواطنين هم طفل قضى بطلق ناري في حي القصور، واتهم نشطاء قوات الحكومة بإطلاق النار عليه، و4 مواطنين بينهم رجلان قُتلا بطلق ناري أثناء اقتحام بلدة معرزاف،  كما قُتل  8 مواطنين بينهم مقاتلان من المعارضة جرّاء قصف للطيران المروحي على مناطق في ريف حماه الشرقي، وفي محافظة القنيطرة جرى قصف على بلدتي الصمدانية وغدير البستان ، مما أدى إلى سقوط عدد من الجرحى وأضرار مادية في بعض المنازل، وفي حمص سقطت قذيفتا هاون على حي الإنشاءات، وسط أنباء عن مقتل 3 مواطنين، وسقوط عدد من الجرحى، وفي ريف حمص جرى قصف عنيف على مناطق في مدينة الرستن وبلدة الغنطو، مما أدى إلى سقوط جرحى، كما تعرضت مناطق في بلدة قلعة الحصن إلى قصف حكومي مما أسفر عن سقوط جرحى، وقُتل 6 مواطنين هم رجل وزوجته قُتلا في سقوط قذائف هاون على منطقة الملعب في حي الحمرا، ورجلان قضيا تحت التعذيب في المعتقلات الأمنية، ورجل من منطقة هبرة الشرقي، قُتل في قصف حكومي على المنطقة، ورجل قضى في قصف على حي الوعر، وفي محافظة إدلب قُتل 6 مواطنين بينهم مقاتلان من المعارضة، قضى أحدهم في اشتباكات مع قوات الحكومة في جبل الأربعين، والآخر من خربة الجوز قُتل متأثرًا بجراح أُصيب بها في اشتباكات، و4 مواطنين هم طفلة من كفرنبل قضت في قصف حكومي على مناطق في المدينة، ورجل من سراقب قضى تحت التعذيب في المعتقلات الأمنية السورية، وطفل قضى متأثرًا بجراح أُصيب بها في قصف بالبراميل المتفجرة على مناطق في بلدة كنصفرة، السبت، ورجل قُتل في قصف للقوات الحكومية على مناطق في مدينة معرة النعمان، وفي درعا نفّذ الطيران الحربي غارات جوية عدة على مناطق في درعا البلد وبلدة النعيمة، مما أدى إلى سقوط جرحى وتهدّم في بعض المنازل، ووردت معلومات عن إسقاط الكتائب المعارضة لطائرة حربية في سماء بلدة عتمان، حيث قال سكان من المنطقة إنهم شاهدوا  الطائرة تهوي، كما قُتل 21 مواطنًا بينهم 3 من المعارضة، أحدهم من تل شهاب قضى في اشتباكات في منطقة تل السمن، والآخر من جلين قُتل في اشتباكات في الريف الغربي للمدينة، أما الثالث فقد قُتل في قصف واشتباكات على حي شمال الخط، و18 مواطنًا آخرين، هم 3 أطفال قُتلوا في قصف حكومي على مناطق في مدينة طفس، وطفلة قُتلت في قصف على مناطق في حي الكاشف، ورجلان أحدهما ناشط إعلامي قضى جرّاء انفجار لغم بهما بين قريتي تل الجابية وأم حوران، و12 مواطنًا بينهم 4 أطفال و4 سيدات و4 رجال قضوا في قصف حكومي على حي شمال الخط في درعا.
وأشار ناشطون سوريون، إلى مقتل 50 مقاتلاً من المعارضة، خلال اشتباكات بين مقاتلي "الدولة الإسلامية في العراق والشام"، ومقاتلي كتيبة مقاتلة في أحياء الإنذارات ومساكن هنانو وبستان الباشا، بينهم 30 مقاتلاً من الكتيبة المقاتلة، وقُتل 10 من الكتائب مجهولي الهوية حتى اللحظة، وذلك خلال اشتباكات في مناطق سورية عدة، كما قُتل 14 عنصرًا  من قوات جيش "الدفاع الوطني" الموالية لدمشق، في اشتباكات واستهداف لحواجزهم في  مدن وبلدات وقرى عدة، فيما قُتل ما لا يقل عن 30 من القوات الحكومية إثر اشتباكات واستهداف مراكز وحواجز وآليات بصواريخ واستهداف عربات بعبوات ناسفة في محافظات عدة، بينهم 9 في دمشق وريفها، وفي حلب 8، وحماة 4، ودير الزور 1 ، وإدلب 1، والرقة  1، وحمص 1، ودرعا 5.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الطيران الحربي يقصِف دمشق وحماة والمعارضة تُسقط طائرة في درعا الطيران الحربي يقصِف دمشق وحماة والمعارضة تُسقط طائرة في درعا



صبا مبارك تتألق في إطلالات شبابية وعصرية

القاهرة - العرب اليوم

GMT 10:55 2021 الأربعاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

فساتين خطوبة مميزة باللون الأسود من وحي النجمات
 العرب اليوم - فساتين خطوبة مميزة باللون الأسود من وحي النجمات

GMT 00:11 2021 الأحد ,05 كانون الأول / ديسمبر

دبي ثاني أفضل الوجهات السياحية العالمية لعام 2021
 العرب اليوم - دبي ثاني أفضل الوجهات السياحية العالمية لعام 2021

GMT 11:13 2021 الأربعاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

أخطاء شائعة في ديكورات غرفة الجلوس العائليّة
 العرب اليوم - أخطاء شائعة في ديكورات غرفة الجلوس العائليّة

GMT 23:59 2021 الأحد ,05 كانون الأول / ديسمبر

البرهان ينفي إمكانية ترشح العسكريين في انتخابات 2023
 العرب اليوم - البرهان ينفي إمكانية ترشح العسكريين في انتخابات 2023

GMT 15:40 2021 الإثنين ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

أفكار مكياج جذاب وخفيف من وحي النجمات
 العرب اليوم - أفكار مكياج جذاب وخفيف من وحي النجمات

GMT 15:15 2021 الأربعاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

لاوس وجهة سياحية مُناسبة للباحثين عن إجازة هادئة
 العرب اليوم - لاوس وجهة سياحية مُناسبة للباحثين عن إجازة هادئة

GMT 09:50 2021 الإثنين ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

ديكور عيد الميلاد في منزلك من وحي ستيفاني صليبا
 العرب اليوم - ديكور عيد الميلاد في منزلك من وحي ستيفاني صليبا

GMT 05:43 2020 الثلاثاء ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرّف على أسعار ومواصفات سيارة "لكزس" الفارهة في السعودية ومصر

GMT 21:48 2020 الجمعة ,01 أيار / مايو

يوم مميز للنقاشات والاتصالات والأعمال

GMT 17:26 2016 الأحد ,06 آذار/ مارس

أعراض تقلصات الرحم في الشهر الرابع

GMT 00:33 2017 الأحد ,29 تشرين الأول / أكتوبر

الكشف عن زواج ياسمين صبري هو السر وراء طلاقها

GMT 14:23 2014 الأربعاء ,05 تشرين الثاني / نوفمبر

الجزائر تفكك شبكات متخصصة في تهريب الأثار

GMT 11:00 2018 الخميس ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

المنتخب الفرنسي يحلم بتحقيق إنجاز جديد في كأس ديفيز للتنس

GMT 16:12 2018 السبت ,13 تشرين الأول / أكتوبر

المنتخب المصري يتوج بالبطولة العربية لسباعيات الرجبي
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab