اختيار شركة إسبانية لإعداد استراتيجية السياحة في عمان
آخر تحديث GMT04:25:01
 العرب اليوم -

اختيار شركة إسبانية لإعداد استراتيجية السياحة في عمان

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - اختيار شركة إسبانية لإعداد استراتيجية السياحة في عمان

عمان ـ العمانية

كشفت وزارة السياحة عن اختيارها لشركة (تي إتش آر) الإسبانية كبيت خبرة لإعداد دراسة استراتيجية السياحة بعد أن حصلت على أعلى تقييم استنادا إلى المعايير الفنية وبشكل خاص الخبرة التخصصية اللصيقة بطبيعة الدراسة المطلوبة. وقال مسؤول رفيع بالوزارة لـ «$»: إن الشركة بدأت في الأعمال الأولية المطلوبة، حيث يقوم حاليا فريق من الشركة بزيارة لمحافظات السلطنة للوقوف على المواقع السياحية لتحديد المنتجات السياحية وتكوين فكرة شاملة عن المقومات والمعطيات السياحية في البلاد. ومن المتوقع أن تأخذ دراسة الاستراتيجية فترة من سنة إلى سنة ونصف سنة تقريبا لتنفيذها حسب الاشتراطات. وكانت وزارة السياحة قد طرحت مناقصة إعداد الاستراتيجية العمانية للسياحة أمام شركات عالمية بهدف اختيار شركة استشارية عالمية ذات قدرات معروفة وخبرة واسعة في عمل دراسات مماثلة، بما يمكنها من إعداد الاستراتيجية العمانية للسياحة بالمستوى الطموح الذي تتطلع إليه الحكومة. وتم تقييم العروض المتقدمة بالاستناد إلى المعايير المحددة في الإطار المرجعي للمناقصة، وفريق عمل من متخصصين وخبراء في المجال السياحي من منظمة السياحة العالمية وعدد من الجهات الحكومية المرتبطة بالقطاع السياحي ومؤسسات التعليم العالي ومن القطاع الخاص وبناء على ذلك جاء اختيار الشركة الإسبانية التي ستعمل على تنفيذ دراسة الاستراتيجية وهو مشروع مهم تسعى الوزارة لإنجازه بالتعاون مع الجهات المعنية لضمان وضع استراتيجية للسياحة على مستوى عال يتواكب ومتطلبات الرؤية الاقتصادية للسلطنة. فرق عمل وسيتم تشكيل فرق عمل من جميع الجهات ذات العلاقة للمشاركة في متابعة تنفيذ إعداد الاستراتيجية العمانية للسياحة حيث بدأت وزارة السياحة في مخاطبة الجهات لتحديد ممثليها. وسيعقد منتصف مايو 2014م الاجتماع الأول للبدء في الدراسة بحضور جميع أعضاء الفرق واللجان التي سيتم تشكيلها لمتابعة تنفيذ الاستراتيجية، تمهيدا لتحديد الأدوار والمهام لأعضاء الفرق وآلية تنفيذ الدراسة والموضوعات التي ستتم مناقشتها وفقا لمحاور الاستراتيجية. وتتضمن الاستراتيجية برنامجا تفصيليا يشمل خططا وبرامج على المدى القصير والمتوسط باستخدام الإمكانيات المتاحة وعدم الاستناد إلى أفكار خيالية غير قابلة للتطبيق. وفي ضوء الإمكانات والموارد السياحية الطبيعية والبيئية والتراثية التي تتمتع بها السلطنة فإن الاستراتيجية ستقترح الأنماط والمنتجات السياحية التي يمكن استحداثها والتركيز عليها والتي تستطيع أن تنافس السلطنة بها في السوق السياحي العالمي بالأساليب الحديثة التي تساهم في الحفاظ على المقومات السياحية مع تحقيق المنفعة الاقتصادية. كما ينبغي تقييم الاستثمارات في قطاع السياحة وتوضيح نقاط الضعف والقوة وتقديم النموذج الأمثل الذي يخدم الاقتصاد الوطني والذي يعظم الاستفادة من روابطه خلال وبعد الإنجاز بحيث يؤدي ويشجع على إنشاء مؤسسات متناهية الصغر وصغيرة ومتوسطة الحجم تخدم وتكمل هذا النموذج ويصبح ذلك معيارًا للحوافز المقدمة. خمسة محاور وتتضمن استراتيجية السياحة خمسة محاور حيث يتمثل المحور الأول في الجوانب الاجتماعية والاقتصادية وسوق العمل حيث يشمل تقبل وتكيف وانخراط المجتمع المحلي في العملية السياحية، والتأثيرات الاجتماعية والاقتصادية للتنمية السياحية، وعلاقتها بسوق العمل وتطوير القوى البشرية، فيما يتعلق المحور الثاني بالتخطيط المتكامل للمنظومة السياحية لإيجاد منتجات سياحية ذات جودة قادرة على المنافسة وجذب السياح بأعداد كافية وبشكل منتظم، ويشمل التخطيط المتكامل أيضا تأثيرات التنمية السياحية على المقومات الجغرافية والطبيعية والحساسية البيئية، والتنسيق مع الجهات المعنية باستخدامات الأراضي على المستوى القومي والمحلي والجوانب المتعلقة بتحقيق التنمية المستدامة. ويشمل المحور الثالث الجوانب المؤسسية والتحديات في مجال الأطر التنظيمية للقطاع (القوانين واللوائح والإجراءات) ومدى مواكبتها للتطور المتسارع لقطاع السياحة وجعلها محفزة للنمو السياحي، وتطوير المؤسسات الداعمة مثل جمعيات المنشآت السياحية، أو جمعيات لمكاتب السفر والسياحة والمؤسسات التعليمية والمؤسسات التدريبية التخصصية في مجال السياحة. أما المحور الرابع فيتضمن التمويل في مجال المشروعات السياحية بما في ذلك التحديات في مجال تمويل المشروعات السياحية وخاصة الصغيرة والمتناهية الصغر، وتشجيع المشروعات التي توفر أكبر عدد من فرص العمل وتعظيم مشاركة المجتمعات المحلية في التنمية السياحية، وتشجيع الاستثمار المحلي والأجنبي الذي يساهم في تحقيق أهداف التنمية الاقتصادية والاجتماعية للقطاع. ويشمل المحور الخامس وهو (تطوير المنتج السياحي والتسويق) التحديات المتعلقة بإدارة وتشغيل المرافق والمنشآت السياحية بما يرفع من قيمة ونوعية المنتج السياحي، وتكوين الكوادر المؤهلة تأهيلا عاليا، وتطوير برامج التسويق والترويج السياحي المتميزة، والإحصاءات السياحية التي توفر البيانات والتحليلات بأعلى درجة من الدقة لدعم تطوير قطاع السياحة.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

اختيار شركة إسبانية لإعداد استراتيجية السياحة في عمان اختيار شركة إسبانية لإعداد استراتيجية السياحة في عمان



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

اختيار شركة إسبانية لإعداد استراتيجية السياحة في عمان اختيار شركة إسبانية لإعداد استراتيجية السياحة في عمان



ارتدت ثوبًا قصيرًا مع طبعات لجلد النمر

ليزا رينا أنيقة خلال برنامج "آندي كوهين" الحواري

واشنطن ـ رولا عيسى

GMT 22:07 2016 الإثنين ,05 أيلول / سبتمبر

كيف تعرف أن زوجتك تمارس العادة السرية ؟

GMT 09:24 2015 الثلاثاء ,29 أيلول / سبتمبر

فوائد الزبادي لتقليل ضغط الدم المرتفع

GMT 01:57 2016 الأحد ,24 كانون الثاني / يناير

إيرينا شايك تسحر حفل أودي بفستان أحمر عاري الصدر

GMT 02:37 2017 السبت ,30 كانون الأول / ديسمبر

جينا رينيهارت تُصبح أغنى امرأة في أستراليا و85 عالميًا

GMT 12:06 2017 الجمعة ,07 تموز / يوليو

هشام فتحي يكشف كواليس تصوير "خلصانة بشياكة"

GMT 04:58 2015 الإثنين ,07 أيلول / سبتمبر

صورة نادرة جمعت فيفي عبده و عبد الحليم حافظ

GMT 01:40 2015 الثلاثاء ,23 حزيران / يونيو

تافاريس يتوقع بيع مليون سيارة لـ" سيتروين"

GMT 07:23 2018 الثلاثاء ,13 آذار/ مارس

بن تيلور يكشف مزايا عطلات ركوب الدراجات

GMT 07:14 2018 الثلاثاء ,13 آذار/ مارس

الهاشل يكشف خطة الخليج لتأسيس شركة للمدفوعات

GMT 18:06 2018 الأحد ,09 كانون الأول / ديسمبر

"جزيرة صقلية" أيقونة الحضارات التاريخية في قلب إيطاليا
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab