أمينة حزينة بسبب ما آلت إليه أحوال البلد
آخر تحديث GMT02:32:29
 العرب اليوم -

أمينة :حزينة بسبب ما آلت إليه أحوال البلد

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - أمينة :حزينة بسبب ما آلت إليه أحوال البلد

القاهرة ـ محمد علوش

بالرغم من حالة الحظر التي فرضت على أغلب المحافظات المصرية، إلا أن أمينة أصرت أن تشارك في إحياء حفل زفاف لعائلتين من المنصورة لتشاركهما الفرحة، وبدأ حفل الزفاف الذي أٌقيم في فندق مارشال قبل ميعاد الحظر، وبعد انتهاء فعاليات الفرح، لم تكن أمينة على علم أنها تواجه الموت وجهاً لوجهه. فعندما خرجت من الحفل في تمام الرابعة صباحاً تقريبًا فوجئت باللجان الشعبية وأمن الفندق وجدوا بالمصادفة قنبلة على الرصيف المقابل للفندق أثناء خروجها من الفندق، وهو ما اضطر أهالي المنطقة والأمن للاتصال بالشرطة للتخلص من القنبلة في الوقت الذي طلبوا من أمينة الهدوء والبقاء داخل الفندق لحين إبطال مفعول القنبلة، وهو ما حدث بالفعل. وأكدت أمينة حزنها الشديد على ما آلت إليه البلد، وما تتعرض له مصر من هجمة إرهابية حادة لم تواجهها من قبل وتأمل عودة الحياة إلى الهدوء والاستقرار بعد التخلص من القائمين على هذا الإرهاب المسلح، وإنها حزينة على وفاة المئات من أهل مصر الشرفاء والبسطاء وأفراد الشرطة والجيش يومياً على يد الإرهاب.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أمينة حزينة بسبب ما آلت إليه أحوال البلد أمينة حزينة بسبب ما آلت إليه أحوال البلد



اختارت إكسسوارات تزيّن بها "اللوك" مثل الأقراط الدائرية

إليك أساليب تنسيق موديلات " السروال "على طريقة ليتيزيا

مدريد ـ العرب اليوم

GMT 01:07 2020 الإثنين ,13 تموز / يوليو

أفكار مفيدة للتخزين في غرف الأطفال تعرفي عليها
 العرب اليوم - أفكار مفيدة للتخزين في غرف الأطفال تعرفي عليها

GMT 18:01 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 03:13 2019 الإثنين ,23 كانون الأول / ديسمبر

مجموعة ديكورات غرف نوم بالزهري الباستيل مودرن ومميز

GMT 02:06 2016 الجمعة ,03 حزيران / يونيو

سميرة شاهبندر المرأة التي بكى صدام حسين أمامها

GMT 09:19 2020 الأربعاء ,08 تموز / يوليو

خبير اقتصادي يتوقع هبوط أسواق المال 40% خلال 2021

GMT 06:54 2013 الأربعاء ,15 أيار / مايو

فوائد نبات الخرفيش
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab