مدبولي يلتقي وزير التعليم العالي لاستعراض ومتابعة عدد من الملفات
آخر تحديث GMT21:53:56
 العرب اليوم -

مدبولي يلتقي وزير التعليم العالي لاستعراض ومتابعة عدد من الملفات

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - مدبولي يلتقي وزير التعليم العالي لاستعراض ومتابعة عدد من الملفات

الدكتور مصطفى مدبولي
القاهرة- العرب اليوم

التقى الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، الدكتور خالد عبدالغفار، وزير التعليم العالي، لاستعراض ومناقشة الاستعدادات النهائية، لاستقبال الطلاب المقبولين للالتحاق بالجامعات الأهلية الجديدة، وهي: جامعة الجلالة بهضبة الجلالة بمحافظة السويس، وجامعة الملك سلمان بفرعيها بشرم الشيخ ورأس سدر بمحافظة جنوب سيناء، وجامعة العلمين بمحافظة مطروح. وناقش رئيس الوزراء، كل التفاصيل المختلفة المتعلقة بالاستعداد للعام الدراسي الجديد، مشيرا إلى ضرورة الاهتمام بأن تكون الجامعات الأهلية الجديدة، نموذجا يحتذى به، من حيث جودة التعليم، واستخدام الأساليب الحديثة في التعلم، بما يعمل على تحسين مخرجات التعليم الجامعي، وتزويد الطلاب بمهارات التعلم والإبتكار. وعرض الدكتور خالد عبدالغفار، وزير التعليم العالي والبحث العلمي، خلال الاجتماع، كل الاستعدادات الجارية بكل عناصرها، حيث أشار إلى البنية الأساسية، التي تتم بالمنشآت التعليمية ويتم تنفيذها وفق أعلى مستويات الجودة، وطبقا للتصميمات العالمية في الجامعات الأجنبية، وبما يتواءم مع متطلبات الجيل الرابع من الجامعات الذكية المتطورة، التي تعتمد في آليات التعليم على التعليم الهجين، والذى يتطلب توافر

بنية معلوماتية قوية، ويعدُ أيضاً من المتطلبات الرئيسية في الشراكات الدولية التي تبرمها تلك الجامعات، مع الجامعات المناظرة الدولية. وتم خلال الاجتماع، استعراض آخر التطورات فى الاتفاقيات الدولية للشراكة مع الجامعات الاجنبية للبرامج الاكاديمية المختلفة للجامعات الأهلية الجديدة.واطمأن رئيس الوزراء، على مدى جاهزية تلك المقرات الجديدة بالجامعات الاهلية لاستقبال الطلاب، من حيث اكتمال خطة العام الدراسى الجديد من خلال التعاقد مع أعضاء هيئة التدريس من الجامعات الأجنبية والمصرية، وأعضاء الفريق الإداري بالجامعة، وأعمال الفرش والتأثيث لمباني المرحلة الأولى بتلك المقرات الجديدة، وتوفير أجهزة المعامل للمجالات التعليمية المختلفة، ومعامل الحاسب الآلي،  وتقديم خدمات الحراسة والبيئة المختلفة، بالإضافة إلى توفير وسائل الإعاشة والإقامة والإنتقالات. كما تناول لقاء رئيس مجلس الوزراء بوزير التعليم العالي والبحث العلمي، متابعة الموقف التنفيذي لمشروع تأهيل المبنى الجنوبي بالمعهد القومي للأورام، التابع لجامعة القاهرة، ويتكون من 16 طابقاً، بمساحة تصل إلى 16 ألف م2، وبتكلفة تقدر بنحو 312 مليون و 900 ألف جنيه. وأوضح العرض مراحل

وخطوات المشروع، حيث تشمل إعادة التأهيل، الأعمال المعمارية والإنشائية والواجهات، والأعمال الكهربائية مثل الشبكات ومحولات الكهرباء، وأنظمة الإنارة والحريق ودوائر المراقبة بالكاميرات، وكذا الأعمال الميكانيكية مثل الصرف وتغذية المياه وأنظمة التهوية والتكييف وخزان مكافحة الحريق، فضلاً عن الإحلال الشامل للمصاعد وإنشاء كامل لمحطة وشبكة الإمداد بالغازات.وأكد الوزير أنه من المقرر أن يضم المبنى الجنوبي بالمعهد القومي للأورام عقب انتهاء أعمال إعادة التأهيل، نحو 175 سريراً، بالإضافة إلى نحو 105 أسرة علاج كيميائي للأطفال والبالغين، وأكد الوزير أنه يتم العمل على بدء العلاج الكيميائي في هذا المبنى سريعاً، والمقرر في ديسمبر٢٠٢٠. كما عرض الدكتور خالد عبد الغفار، وزير التعليم العالي والبحث العلمي، خلال اللقاء الموقف التنفيذي لمشروع إنشاء المعهد القومي للأورام الجديد 500500، والذي من المقرر أن يضم، فى مرحلته الأولى، 80 غرفة لإقامة المرضى والرعاية المركزة، و جناحين للعيادات الخارجية لكافة التخصصات بطاقة استيعابية 900 مريض في اليوم. وأشار الوزير، إلى أن المعهد الجديد سيتضمن خدمات إجراءات تشخيصية وعلاجية صغرى، بطاقة استيعابية 214 مريضا كل يوم، و4 غرف عمليات كبرى، و65 كرسي علاج كيميائي لليوم الواحد،  تخدم 175 مريضا يوميا، ووحدة علاج تلطيفي لليوم الواحد، بعدد 10 أسرة، و4 أجهزة متنوعة للعلاج الإشعاعي بطاقة استيعابية 215 مريضا كل يوم، كما من المقرر أن يضم المعهد الجديد للأورام، معمل أشعة تشخيصية بطاقة استيعابية 800 مريض يومياً، وقسم استقبال طوارئ للأورام بطاقة استعابية 129 مريضا كل يوم.

قد يهمك ايضا:

خالد عبدالغفار يتكلف بتوظيف التكنولوجيا لخدمة المجتمع

وزير التعليم العالى يترأس اجتماع مجلس المراكز والمعاهد والهيئات البحثية

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مدبولي يلتقي وزير التعليم العالي لاستعراض ومتابعة عدد من الملفات مدبولي يلتقي وزير التعليم العالي لاستعراض ومتابعة عدد من الملفات



GMT 14:23 2020 الإثنين ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

ملك الأردن يلتقي الرئيس الأرميني في قصر الحسينية

GMT 10:44 2020 الخميس ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

أمير نجران يستقبل قائد حرس الحدود بالمنطقة

GMT 12:24 2020 الثلاثاء ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

الرئيس التونسي يزور مكتبة قطر الوطنية

GMT 19:06 2020 الأحد ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

السيسي يدعو أمير الكويت لزيارة مصر

GMT 13:16 2020 السبت ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

شكري يبحث الوضع في "الصحراء" مع نظيريه الجزائري والمغربي

لا تتخلي هذا الموسم عن "الأحمر" مع أقمشة الفرو الشتوية

تعرفي على موديلات المعاطف المستوحاة من إطلالات النجمات

باريس_العرب اليوم

GMT 04:48 2020 الإثنين ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

مسافرة أسترالية تروي تفاصيل ما حدث في واقعة "القطرية"
 العرب اليوم - مسافرة أسترالية تروي تفاصيل ما حدث في واقعة "القطرية"

GMT 02:38 2020 الإثنين ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

6 قطع أساسية في ديكورات المنزل لا يمكن الاستغناء عنها
 العرب اليوم - 6 قطع أساسية في ديكورات المنزل لا يمكن الاستغناء عنها

GMT 20:50 2020 الأحد ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

توقّعات العرّافة البلغارية العمياء بابا فانغا لعام 2021

GMT 02:31 2020 الإثنين ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

"فيراري" تُطلق سيارتها "سبيدر إس إف 90" بقوة 780 حصانًا

GMT 17:43 2020 الأحد ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

"سوزوكي "إسبريسو" تحصل على صفر باختبارات الأمان في الهند

GMT 21:11 2020 الإثنين ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

ارتفعت مبيعات السيارات الروسية في أكتوبر/تشرين الأول الماضي

GMT 14:25 2020 الخميس ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

علماء ناسا يرصدون ظاهرة غريبة

GMT 06:05 2020 الثلاثاء ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

"لامبورغيني" تطرح مجموعتها هوراكان إيفو فلو كابسيول

GMT 02:15 2020 الإثنين ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

سيارات أنيقة وباهظة تقودها نجمات "بوليوود" إليكِ أبرزها

GMT 18:54 2020 الثلاثاء ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

أحدث عضو ينضم إلى عائلة نيسان من السيارات الـ SUV

GMT 20:58 2020 الإثنين ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

نفذت سيارة فريدة من نوعها أول رحلة تجريبية لها في سلوفاكيا

GMT 20:55 2020 الإثنين ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

رصدت عدسات المصورين التجسسين سيارة «نيسان باثفايندر»

GMT 20:56 2020 الإثنين ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

كشفت شيفروليه عن سيارتها ماليبو 2021 في كوريا الجنوبية

GMT 21:03 2020 الإثنين ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

وش طلاء السيارة الواضحة تشكل ازعاجا ومنظرا سيئا

GMT 11:50 2020 الإثنين ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

سيارة محلية الصنع بالسوق المصري "سعرها 55 ألف جنيه"
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab