عاصمة الطاسيلي إليزي تعيش على وقع الأغنية التارقية الأصيلة
آخر تحديث GMT13:32:45
 العرب اليوم -

عاصمة الطاسيلي إليزي تعيش على وقع الأغنية التارقية الأصيلة

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - عاصمة الطاسيلي إليزي تعيش على وقع الأغنية التارقية الأصيلة

إليزي ـ واج

  تشهد مدينة إليزي حركية ثقافية كبيرة تميزها العروض الفولكلورية المتنوعة والموسيقى التارقية الأصيلة المستوحاة من عمق ثقافة سكان الإموهاغ وذلك في إطار فعاليات الطبعة السادسة من المهرجان المحلي للموسيقى والأغنية التارقية الذي انطلق اليوم الخميس بعاصمة الطاسيلي آزجر. وتنوعت هذه الأجواء الفنية بين استعراضات لفرق "سبيبا" و "أليون" و "أيتما" الفولكلورية لمدينة جانت بالإضافة إلى فرقة القيتارة "تاتريت" لمدينة إن أميناس ووفدي ولايتي تمنراست و أدرار وبين الحفلات الموسيقية المتنوعة التي تحييها فرق غنائية محلية تنشط في الأغنية التارقية. وترمي هذه التظاهرة الثقافية إلى ترقية الأغنية التارقية وتثمين هذا التراث اللامادي ونقله إلى الأجيال الصاعدة من حيث أنها تعتبر بمثابة همزة وصل بين الأجيال الذين يتوجب عليهم " تداول هذا الرصيد الثقافي والمحافظة عليه من خلال الكلمة الهادفة و الموسيقى المعبرة" -كما ذكر محافظ المهرجان حسين نشيطو . وأضاف المتحدث أن الكلمة و اللحن واللباس التارقي موروث إقتحم العالمية وهو يتلألأ في سمائها من خلال بروز ومشاركة عديد الفرق الموسيقية المؤدية للأغنية التارقية في مختلف المحافل الفنية الدولية. كما يشكل هذا الحدث الفني فرصة سانحة لترقية سبل عصرنة الأغنية التارقية دون المساس بأصولها الضاربة بجذورها في عمق الزخم التراثي لمنطقة الطاسيلي آزجر و كذا الحفاظ على الآلات الموسيقية التي تؤدى بها الأغنية التارقية منذ الأزل على غرار الإمزاد والقنقة و تيندي وغيرها. ويقام بذات المناسبة معرض تقليدي ببهو دار الثقافة "عثماني بالي" لمدينة إليزي يبرز تنوع الحقيبة التراثية لمنطقة الطاسيلي آزجر حيث حظيت الصناعة الفضة والحلي التقليدية و صناعة الجلود بالقدر الأوفر من هذا المعرض. كما يعرض اللباس الخاص بالمجتمع التارقي لكلا الجنسين وكذا الآلات الموسيقية التي لا يمكن الإستغناء عنها في مختلف الأفراح المحلية وصور فوتوغرافية تبرز سحر وجمال منطقة الطاسيلي آزجر التي تعج بالمواقع السياحية . وستعرف هذه التظاهرة الفنية التي تدوم ستة أيام إقامة العديد من النشاطات الثقافية والبيداغوجية من بينها تنشيط يوم دراسي حول " الفن التارقي وأصالته". وتنظم منافسات للأصوات الشابة وسهرات موسيقية مع كوكبة من الفنانين المحليين على غرار علواني بكاش وقدور غيلاني ومحمد عبد العالي وغيرهم ونجوم في الأغنية التارقية من الأهقار و أدرار. وتشهد هذه الفعاليات إقبالا واسعا من الجهور المحلي ومن السياح الموجودين بهذه المنطقة السياحية الساحرة من الجنوب الكبير.       

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عاصمة الطاسيلي إليزي تعيش على وقع الأغنية التارقية الأصيلة عاصمة الطاسيلي إليزي تعيش على وقع الأغنية التارقية الأصيلة



للاستمتاع بالانوثة والبساطة والأناقة بأسلوب متميز

استوحي اطلالاتك الرياضية المريحة من أناقة الملكة رانيا

عمان - العرب اليوم

GMT 07:04 2020 الإثنين ,30 آذار/ مارس

وفاة أول فنان عربي ب فيروس كورونا المستجد

GMT 12:20 2016 الجمعة ,22 تموز / يوليو

جنون المداعبة الجنسية للرجل

GMT 02:47 2013 السبت ,02 آذار/ مارس

سعودي يمتلك أغلى أنواع الإبل
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab