الدعوة إلى البحث المستفيض حول شخصية الأمير عبد القادر
آخر تحديث GMT03:20:40
 العرب اليوم -

الدعوة إلى "البحث المستفيض" حول شخصية الأمير عبد القادر

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - الدعوة إلى "البحث المستفيض" حول شخصية الأمير عبد القادر

الجزائر - واج

دعا المشاركون في ندوة فكرية نظمها المجلس الإسلامي الأعلى م يوم الأحد بالجزائر العاصمة إلى "البحث المستفيض" حول شخصية الأمير عبد القادر بهدف الإلمام بجوانب هذه الشخصية والاستفادة من أفكارها. وأبرز المشاركون في هذه الندوة الفكرية التي نظمت تحت عنوان "شخصية الأمير عبد القادر: افتراءات وحقائق" أهمية إعداد بحوث ودراسات تاريخية مستفيظة كمحاولة للإلمام بهذه الشخصية التي تعرضت للكثير من الافتراءات منها "انتماء الأمير عبد القادر للماسونية وصداقته مع العدو الفرنسي". وفي هذا الشأن تطرق الباحث والكاتب الصحفي سليمان بن عزيز إلى نضال شخصية الأمير عبد القادر والظروف التي جعلته يبرم إتفاقية التافنة في 30 ماي 1837 مع فرنسا من أجل تقوية القوات الجزائرية لتكون قادرة على مواجهة الجيش الفرنسي الذي كان يعد من أقوى الجيوش آنذاك. وفي سياق متصل أبرز المتحدث الأسباب التي دفعت بعض المؤرخين الغربيين الى اتهام الامير عبد القادر بانتمائه للماسونية خاصة عندما قام بحماية 12 ألف مسيحي من الموت على يد الدولة العثمانية باعتبار أن الحماية —كما قال— "لها بعد إنساني بعيد عن الإنتماء للماسونية". من جانبه دعا رئيس المجلس الاسلامي الأعلى الشيخ بوعمران إلى ضرورة تدريس جوانب شخصية الأمير عبد القادر للأجيال الصاعدة من خلال تخصيص مواد تاريخية للتعريف بهذه الشخصية. للتذكير ولد الأمير عبد القادر مؤسس الدولة الجزائرية الحديثة بمدينة معسكر عام 1808 وقاد مقاومة شعبية عنيفة ضد الإستعمار الفرنسي الذي سجنه عام 1847 قبل أن ينفى إلى سوريا عام 1955 حيث وافته المنية بدمشق عام 1883 وتم نقل رفاته الى الجزائر بعد الاستقلال.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الدعوة إلى البحث المستفيض حول شخصية الأمير عبد القادر الدعوة إلى البحث المستفيض حول شخصية الأمير عبد القادر



تميَّز بقَصَّة الصدر المحتشمة مع الحزام المُحدّد للخصر

أحلام تخطف الأنظار بفستان فضيّ في عيد ميلادها

بيروت - العرب اليوم

GMT 05:49 2020 الثلاثاء ,18 شباط / فبراير

تصاميم وديكورات مميزة لـ"المغاسل" للحمامات الفخمة
 العرب اليوم - تصاميم وديكورات مميزة لـ"المغاسل" للحمامات الفخمة
 العرب اليوم - أفضل الدول لشهر العسل في شباط 2020 من بينها تنزانيا

GMT 17:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

الفتيات ينافسن الشباب في استعمال " علكة الإثارة الجنسية "

GMT 22:07 2016 الإثنين ,05 أيلول / سبتمبر

كيف تعرف أن زوجتك تمارس العادة السرية ؟

GMT 23:55 2015 الجمعة ,23 كانون الثاني / يناير

ممارسة الجنس من خلال الوضع الأعلى للمرأة أخطر على الرجال

GMT 00:49 2016 الثلاثاء ,13 كانون الأول / ديسمبر

أطعمة خاصة لتجنب آثار شرب الكحول في الكريسماس

GMT 07:43 2013 الإثنين ,21 كانون الثاني / يناير

وجود الدم في البراز إنذار بسرطان القولون

GMT 18:10 2020 الأربعاء ,29 كانون الثاني / يناير

الفيلم السينمائي "30 مليون" يجمع نجوم الكوميديا في المغرب

GMT 00:24 2017 الجمعة ,27 تشرين الأول / أكتوبر

عطر النعومة والصخب سكاندل من جان بول غوتييه

GMT 00:41 2017 الخميس ,28 كانون الأول / ديسمبر

سرحان يؤكّد أنّ اضطرابات التوحّد تُكتشف عند 3 أعوام
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab