اليونسكو تنتهي من إعادة إعمار منارة الحدباء في الموصل
آخر تحديث GMT06:14:55
 العرب اليوم -

"اليونسكو" تنتهي من إعادة إعمار منارة الحدباء في الموصل

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - "اليونسكو" تنتهي من إعادة إعمار منارة الحدباء في الموصل

بغداد- نجلاء الطائي

أعلنت منظّمة اليونسكو العالميّة للتّربية والعلوم والثقافة، السبت، وضع اللّمسات الأخيرة لإعادة إعمار وترميم منارة الحدباء التاريخية في الموصل.  وقالت الدائرة الإعلامية لمحافظة نينوى في بيان تلقّى "العرب اليوم" نسخة منه، إن "وفدا من منظّمة اليونسكو برئاسة كارلو بلازا، المختص بدراسة منارة الحدباء وصيانتها حضر، السبت، إلى مبنى المحافظة لتوضيح الاستعدادات النهائية والزيارة الموقعية للمنارة، ووضع اللمسات النهائية لفريق العمل الذي سيباشر العمل في الصيانة وإعادة الترميم". وبحسب البيان فإن "محافظ نينوى أثيل النجيفي أكد للوفد الزائر ضرورة  البدء في تنفيذ الخطط الموضوعة لترميم منارة الحدباء، وتوفير المستلزمات الفنية والهندسية اللازمة لإنجاح العملية". يشار إلى أن محافظ نينوى أثيل النجيفي وقّع في ( 22 من شهر أيلول/سبتمبر عام 2012)، مع منظّمة الأمم المتّحدة للتربية والعلوم والثقافة (اليونسكو)، مذكّرة تفاهم لدراسة وتوثيق الاستقرارية والحفاظ على مئذنة الحدباء، بصفتها من المعالم الإسلامية العربية والعراقية. ومنارة الحدباء من المعالم التاريخية التي تحكي عن تاريخ مدينة عراقية عريقة، وهي مئذنة مائلة نحو الشرق، مبنية من مادتي الجص والحجر، تقع في الجانب الغربي للجامع النوري، أو ما يعرفه أهالي مدينة الموصل بالجامع الكبير، يقع في الجانب الأيمن لمدينة الموصل، وبحسب المصادر التاريخية، فإن من قام ببنائها هو أمير الدولة الأتابكية، نور الدين زنكي، عام1170ميلادية. وعلى الرغم من إجراء عمليات صيانة عدّة على المنارة قبل وبعد عام 2003، إلا أن التشققات في قاعدتها أصبحت مثيرة للقلق، وأكدت الجهات الفنية في عدد من دوائر نينوى الحكومية، أن السبب في ذلك يعود إلى كميات كبيرة جدا من المياه الجوفية أسفل المنارة. وأشار مختصون في أكثر من مناسبة إلى أن الأمر يتطلب تدخلاً من جهات دولية متخصصة، لمنع انهيار المئذنة التاريخية

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

اليونسكو تنتهي من إعادة إعمار منارة الحدباء في الموصل اليونسكو تنتهي من إعادة إعمار منارة الحدباء في الموصل



ارتدت بدلة بنطال كلاسيكي باللون الكريمي مع سترة برقبة بولو

كيتي سبنسر تُقلِّد إطلالات عمَّتها الأميرة ديانا

باريس - العرب اليوم

GMT 08:06 2020 الجمعة ,28 شباط / فبراير

أول رئيس دولة يوضع في الحجر الصحي بسبب "كورونا"

GMT 18:01 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 12:20 2016 الجمعة ,22 تموز / يوليو

جنون المداعبة الجنسية للرجل

GMT 01:50 2015 الأربعاء ,16 كانون الأول / ديسمبر

زينب مهدي توضح مخاطر عدم إشباع الزوج لرغبات زوجته الجنسية

GMT 07:53 2020 الجمعة ,28 شباط / فبراير

قرار جديدة من محكمة الأسرة بشأن أحمد الفيشاوي

GMT 16:32 2020 الجمعة ,10 كانون الثاني / يناير

كشف حقيقة ظهور إيهاب توفيق على الشرفة أثناء حريق منزله

GMT 13:05 2020 الخميس ,23 كانون الثاني / يناير

"داتسون" اليابانية تنافس عالميًا بسيارة بسعر 9 آلاف دولار

GMT 02:57 2020 الأربعاء ,29 كانون الثاني / يناير

أسباب انطفاء محرك السيارة أثناء السير وكيفية حلها
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab